الجزيرة  (2007) The Island

8.8
  • ﻓﻴﻠﻢ
  • مصر
  • 143 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • تقييمنا
    • ﺑﺈﺷﺮاﻑ ﺑﺎﻟﻎ

تدور أحداث الفيلم حول أحد أكبر أعيان الصعيد علي الحفني (محمود ياسين) بعد تلقيه خبر رزقه بطفله الأول منصور الحفني (أحمد السقا)، مع تعاقب الزمن يبلغ منصور أشده ويتطبع بجبروت والده علي الذي يختار له...اقرأ المزيد فايقه (زينة) ابنة أحد الأثرياء كي يتزوج بها؛ ليكون صاحب المال والنفوذ معاً، وبالرغم من حب منصور لكريمة (هند صبري) إلا أنه يقبل الزواج بفايقة إرضاءً لوالده، بعد ذلك يتوفى علي ويرث منصور كل شيء من أموال وأملاك وحتى تجارة المخدرات التي كان يتاجر فيها والده، ويساعده في ذلك الضابط رشدي (خالد الصاوي) الذي يسهل له بيع السلاح والمخدرات مقابل إبلاغ منصور عن عصابات الصعيد، إلا أن الوضع يتطور بعد ذلك ويتم إلقاء القبض على منصور وتقديمه للعدالة.

مفضل روتانا سينما الجمعة 9 ديسمبر 01:00 مساءً فكرني
مفضل روتانا سينما السبت 10 ديسمبر 04:00 صباحًا فكرني
المزيد

صور

  [82 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

القصة الكاملة:

تاجر المخدرات على الحفنى(محمود ياسين)كان بعملية مع شركاءه هريدى ناجح وبكر رحيم عندما استدعاه اخيه الصغير حسن، لأن زوجته تضع مولودها، وبينما تم القبض على الشركاء وهب الله الحفنى...اقرأ المزيد مولودا اسماه منصور، وإهتم بتعليمه وألحقه بالجيش ليلتحق بالصاعقة، وانفرد على الحفنى بتجارة المخدرات يعاونه اخيه الصغير حسن (باسم سمره) وأخيه الأصغر فضل (نضال الشافعى) والذى ولد أخرسا، واستفحل أمره بعد اتفاقه السرى مع رجل الامن فؤاد (عبد الرحمن ابو زهرة) الذى منحه الحماية مقابل ان يعاونه فى القبض على الخارجين على القانون، وبذلك اصبح الحفنى هو الكبير بعد خروج شركاءه السابقين من السجن، وسيطروا على الجزيرة، وكانت عائلة النجايحه منها عضو مجلس الشعب كامل النجار (عبدالرحيم التنير) وعائلة الرحايمه تزرع وتوزع الافيون، والحماية من البوليس يتمتع بها الجميع، وعاد منصور الحفنى للجزيرة بناء على استدعاء والده، الذى أراد ان يسلمه الراية من بعده، وجعله الكبير مما آثار عائلة النجايحه، وكذلك آثار شقيقه حسن الذى كان يطمع ان يصبح هو الكبير، وكان منصور يعيش منذ الطفولة قصة حب مع كريمه (هند صبرى) إبنة النجايحه، والتى حاول شقيقها محمود ناجح (آسر ياسين) ان يفسد اول عملية تتم بالكبير الجديد منصور، فإستأجر أناس يسطون على البضاعة والأموال التى احضرها المشترى حمدان (اشرف مصيلحى) ولكن تمكن منصور من احباط المخطط، واراد الحفنى ان يحصل على البيعة لإبنه منصور، فبايعت عائلة الرحايمه، ورفض النجايحه، فإضطر منصور للزواج من فايقه (زينه) إبنة الرحايمه، وترك كريمه مرغما، وانجب منصور إبنه على، ومات الحفنى الكبير، وقام النجايحه بالهجوم على صوان العزاء وقتل من فيه، وقتل محمود ناجح أم منصور وزوجته فايقه، ولم يجد ابنه الرضيع على، الذى سلمته فايقه لكريمه لتحميه من يد اخيها محمود، ولم يتهم احد من الجزيرة الاخر، لتفرج النيابة عن الجميع، وتوجه منصور للسودان واحضر السلاح اللازم، واتفق مع مطاريد الجبل، بقيادة الريس جمعه (محمدابوالوفا) ليقوم بحمايتهم وإيوائهم بالجزيرة، دون تعرض البوليس لهم، وذلك بعد إتفاقه مع رشدى (خالد الصاوى) ضابط البوليس نسيب اللواء فؤاد، ليتغاضى عنهم مقابل تسليمه الإرهابيين المختبئين بمزارع القصب، وتمكن منصور من الثأر من النجايحه وقتل محمود ناجح امام شقيقته كريمه، التى استعاد منها ابنه على، وادعى النجايحه انهم سيبعدون كريمه عن الجزيرة، فأوقف منصور القطار بحثا عنها، وتسوء علاقته بالداخلية، التى أرسلت له ضابطا جديدا، لم يستطع الاتفاق معه رغم انه ابن اللواء فؤاد، فقد كان طارق (محمود عبد المغنى) ضابطا نزيها، واعلن منصور سيطرته على الجزيرة متحديا الحكومة، فأرسلت قوات ضخمة قبضت عليه. (الجزيرة)

المزيد

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول أحد أكبر أعيان الصعيد علي الحفني (محمود ياسين) بعد تلقيه خبر رزقه بطفله الأول منصور الحفني (أحمد السقا)، مع تعاقب الزمن يبلغ منصور أشده ويتطبع بجبروت والده...اقرأ المزيد علي الذي يختار له فايقه (زينة) ابنة أحد الأثرياء كي يتزوج بها؛ ليكون صاحب المال والنفوذ معاً، وبالرغم من حب منصور لكريمة (هند صبري) إلا أنه يقبل الزواج بفايقة إرضاءً لوالده، بعد ذلك يتوفى علي ويرث منصور كل شيء من أموال وأملاك وحتى تجارة المخدرات التي كان يتاجر فيها والده، ويساعده في ذلك الضابط رشدي (خالد الصاوي) الذي يسهل له بيع السلاح والمخدرات مقابل إبلاغ منصور عن عصابات الصعيد، إلا أن الوضع يتطور بعد ذلك ويتم إلقاء القبض على منصور وتقديمه للعدالة.

المزيد

نبذة عن القصة:

تدور أحداث الفيلم في صعيد مصر من خلال شخصية منصور الحفني (أحمد السقا) الذي يرث عن والده علي (محمود ياسين) السلطة والمال وأيضاً تجارة السلاح والمخدرات في جزيرة تسود فيها قوانينه الخاص على الجميع.

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻓﻴﻠﻢ


  • التصنيف الرقابي:
    • تقييمنا
    • ﺑﺈﺷﺮاﻑ ﺑﺎﻟﻎ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • Yes


  • أصيب النجم أحمد السقا خلال تصوير أحد المشاهد بعيار ناري فارغ ارتد في عينه، نقل إثره إلى المستشفى...اقرأ المزيد وتمت له عملية جراحية ناجحة.
  • أحداث الفيلم مستوحاة من قصة حقيقية.
المزيد

أراء حرة

 [2 نقد]

الجزيرة فيلما يعيد للسينما المصـرية واقارهـا ومكانتهـا المشهـود

الجزيرة فيلما يعيد للسينما المصـرية واقارهـا ومكانتهـا المشهـودة بعد ان تحطمت هذة المعايير قبل هذا الفيلم بعشر سـنـوات عندما عرض فيلـم \" ارض الخـوف \" للراحل العبقـرى \"احمد ذكـى\" الذى عرض فى اواخـر التسعينيـات وكل حين واخر عندما تجـد فيلم بجدار الجزيرة وروعتة لانة يخرج منة احساسيس انسانيـة وفهمـا للحياة وللناس بعيدا عن كل الافلام الموجود حاليـا التى معظهما كوميـدى من وجهة نظر صناع هذة الافلام لكن غالبية هذة الافلام لا تنتمى للافلام الكوميدية \" ببصـلة \" لانها اصبحت مجـرد افيهات...اقرأ المزيد ونكـت ساذجـة وليست افلام كوميدية وافلام اخرى تقسم العالم الى اخيار واشرار ومجموعة من الاخيار يحربون الخارجين عن القانون وغيرها من التيمات والافكـار التى لا يمل الكثيرين منها كانهم\" فتحـوا عكـا\" اما هذا الفيلم مستوحى من قصة حقيقة وهى عزت حنفى امبراطوار الصعيد الذى انفصل بجزيرتة واعلنها دولة لها قوانينها الخاصة ونصب نفسة امبراطور على هذة الجزيرة حتى وانا اشاهد الجزيرة ذكرنى بالفيلم الرائـع \"شىء من الخوف \" للعملاق \" محمود مرسـى \" والمخرج حسين كمال. ولكن فيلمنا هذ لم يعرض الحقيقة كاملة ولكن كشف جزءا كبيرا منها ليحلل أن صناعة الإجرام والإرهاب نتاج خلل في عقلية بعض المسئولين الذين يفضلون الحلول المؤقتة التي تنقذهم من الورطات التي يصنعونها بأنفسهم، كما يحدث علي مستوي أعلي مع فكر الحكام الذين زرعوا الشيوعية لضرب التيار الإسلامي والعكس. والجزيرة فيلما يذكرنا بالعصر الذهبـى للسينما المصرية والسقا يتوج نفسة ملكا على هذا الجيل بجدارة بعد ان نضج نضوجا تاما فهو ليس السقا فى مافيا او تيتو او تيمور بل السقا فى تجسيد شخصية مافيا مخدارت شغلت الراى العام بقوتها وتسلطها على منطقة فى الصعيد منذ سنوات قليلة بالفعل اداء \"\"اوسكارى \"\" للسقا لانة فى تيتو ومافيا كان شبيهـا ببعض ممثلين هيولود فى لياقتهم وقدرتهم على تنفيذ الاكشن ببراعة ولكن هذة الافلام \"تيتو- مافيا\"\" على طريقة افلام هيوليود لاننا لم نرى فى الشوارع رجال تضرب النار على رجال اخرون ومجازر دموية ومطارادت سيارت وغيرها لكن فى الصعيد موجود بلفعل ما عرضة وكشفة فيلم الجزيرة وباقل من الواقع ايضا ...والسقا يعود لافلام الحركة بقدرة تمثيلية تعبر عن نضج فني حقيقي بعد ان ابتعد لمدة عام ونصف العام بعد ان قدم فيلمى \"\" عن العشق والهوى _ تيمور وشفيقة \"\" الاول حقق نجاحا نقديا والاخر جماهيريا ولكن السقا فى الجزيرة شكل تانى فهو يدلى الانطبعا عند المشاهد بانك لم ترى فيلم وبطل بل قصة حقيقة امام عيناك ولم تشعر ان هذا الفنان هو ممثل ابداااااااء بسبب مصدقيتة الرهيبة فى بعض المشاهد ولو جلست اكتب لمد عشرون سنة لم تعطى الكلمات حقك يا سقا لانك بالفعل اثبت الجميع انك عبقرى هذا الجيل الذى اصبح فية الممثلين شكل واحد ... محمود ياسين ....يؤكد للجميع ان جيل عمالقـة الثمانينات لازل موجود على الساحة الفنية ويساند الممثلين الشباب ولكن فى الافلام التى تليق بهذة الاسماء امثال نور الشريف ومحمود ياسين ومحمود عبد العزيز الذين اصبح لهم تواجد مع الممثلين الشبااب ولولا وجود محمود ياسين فى هذا الفيلم لاصبح بريقة باهاتا ...اما هند صبرى فهى فى نضوج وتطور مستمر من فيلم الى اخر حتى فى هذا الفيلم تشعر وكانها بالفعل من جنوب الصعيد ومن ام واب صعيدى وهذا الحس التمثيليى لدى هند يميزها عن باقية جيلها من الفنانات... زينــة بالرغم من قصر دورها فى الملحمةالا انة الاهم و\"\" الماستر سين \"\"فى الفيلم ولكن كان ادائها ضعيف نسبيا وما اظهر ضعفها هى قوتة وسيطرتة هند صبرى على الشاشة فى بعض الاحيان من الفيلم وكان من الممكن تغيرها ببطلة اخرى لتكون فى قوتة هند صبرى باسم السمـرة...\"\" حدث ولا حـرج \"\" تعجز الكلمات على وصفك قائد الاوركسترا فى الفيلم بالفعل لانك جذبت المشاهد فى كل لقطـة انتا فيها فكان حضورة اروع ما يكون \"الرجل المناسب فى المكان المناسب\"\"\" خالد الصاوى ومحمود عبد المغنى .... خالداستطـاعا اداء هذة الشخصية المركبة ببراعة وثقة شديدة ويعتبر هذا الدورمن اهم الادوار التى لعبهاخالد فى حياتة بعد دور \"حاتم رشيد\" فى الفيلم الاسطورى الرائع \" عمارة يعقوبيبان \" . اما عبد المغنى فهو السهل الممتنع الذى يجعل الدور الصعب لاى ممثل سهل لة وقام بمشاهد هائلة فى الفيلم اغالبها امام العبقرى احمد السقا أسر ياسين .. نجم المستبقل بدون منافس وخطف الاضواء من كل الممثلين الصاعيدين الذين يتنافسـوا حاليا على الشاشة السوداء فى مصر والعرب واتوقع لة مستبقل باهرهو و\"نضال الشافعى\" فاكهـة الفيلم التى اعطتة مزاقا خاااص ..اما شريف عرفة فهو المايسترو الذى عرف يوزع كل ممثل فى مكانة ويجعلة ينطلق بدون قيود وكان مسيطر على مسار الفيلم وجاءت مشاهد الاكشن والحركة غاية فى الروعة والابداع ولولا ان الفيلم اكبر من مشاهد اكشن الا ان اعطتة مذاقا خاصا وكان من توابل الفيلم الاساسية . سيناريو الفيلم كان من أفضل السيناريوهات العربية التي شاهدتها بالمطلق فدرجة الإتقان والإحكام كانت ممتازة والتنقلات الزمنية كانت مبنية بإحكام واستطاع السيناريست \"محمد دياب\" ان يقدم فيلماً كبيراً بنكهة مصرية و الحوارات جاءت ذكية وعميقة ومليئة بالإسقاطات... رائع يا دياب وموسيقى عمر خيرت كانت غاية فى الابداع وجزءا من روح الفيلم وكعادتة عمر خيرت اضاف الروح المصرية بموسيقاة الرائعة والمفتعلة والتي منحت الفيلم بعداً صوتياً محسوس.... الديكور الذي تولاه \"فوزي العوامري\" جاء متميزاً جداً وساهم في نقل الروح المطلوبة عن أجواء الصعيد وجاء ديكور منزل \"منصور الحفني\" غاية في الإتقان وكان من العناصر الهامة جداً في الفيلم وفى النهاية .....اعتير فيلم \"\" الجزيرة \"\"\" ملحمة انسانية رائعة من كل شىء وهذا فعل الذى يطلق علية الفيلم المتكامل وهو علامة فاصلة فى تاريخ السينما المصرية على مر عصورهـا ويعيدنا الى زمن الفن الجميل ويذكرنا بافلام كانت لها دور فى سيطرتة السينما المصرية على الشرق الاوسط مثل\"\" اللص والكلاب – الرجل الثانى- بداية ونهاية –الناصر صلاح الدين\"\" وغيرها من افلام الزمن الجميل وذكرتنى ايضا بافضل افلام هيوليود على الاطلاق الفيلم الاسطورى \"الاب الروحى\".. * فيلم \"الجزيرة\" بمثابة رحلة فنية ممتعة وقصيرة نفخر بها جميعاً باعتباره نقله مهمة في تاريخ الصناعة وتلك الكلمات لن توفيه حقه ويكفي أنه استطاع تحقيق إيرادات جديدة علي السينما المصرية في مثل هذا التوقيت من العرض وسيظل نجاحه مستمراً وعذراً لأي فنان أو فني قد شارك في هذا العمل وخانتني ذاكرتي للحديث عنه فالفيلم مليء بالجماليات والمفردات الممتعة ويستحق المشاهدة مرات أخري .

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
ملحمة شعبية تجارية بعض الشىء !!! أحمد أبوالسعود أحمد أبوالسعود 4/4 29 ديسمبر 2009
المزيد

أخبار

  [18 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل