معركة الجزائر (1966) The Battle of Algiers

7.7

فى أكتوبر 1957، فى الجزائر، يبدو السكان بأسرهم فى مدينة "قصبة" مندهشين، يراقبون الشوارع ومن شرفات المنازل، يستمعون إلى تحذيرات وتأكيدات الكولونيل "ماتيو" من أنه واثق أنه قد تم دمر حركة المقاومة فى...اقرأ المزيد 1959، أى بعد عامين، لا تبدو هناك أى باردة على أنه ستتم إعادة تنظيم جبش التحرير، أو وجود أى نشاط للفدائيين فى المدينة. وكأن ماتوقعه قد تحقق، فجأة يثور البركان ويخرج الشعب الجزائرى إلى الشوارع والميادين فى مجموعات كبيرة حاملين علم الجزائر الجديد. ينادى الجميع بأعلى صوته من أجل الاستقلال والحرية، وبعد عامين من هذا التاريخ، تولد الجزائر الحرة فى 5 يوليو 1962. (السينما الجزائرية)

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

فى أكتوبر 1957، فى الجزائر، يبدو السكان بأسرهم فى مدينة "قصبة" مندهشين، يراقبون الشوارع ومن شرفات المنازل، يستمعون إلى تحذيرات وتأكيدات الكولونيل "ماتيو" من أنه واثق أنه قد تم دمر...اقرأ المزيدجزائر، وفى ديسمبر 1959، أى بعد عامين، لا تبدو هناك أى باردة على أنه ستتم إعادة تنظيم جبش التحرير، أو وجود أى نشاط للفدائيين فى المدينة. وكأن ماتوقعه قد تحقق، فجأة يثور البركان ويخرج الشعب الجزائرى إلى الشوارع والميادين فى مجموعات كبيرة حاملين علم الجزائر الجديد. ينادى الجميع بأعلى صوته من أجل الاستقلال والحرية، وبعد عامين من هذا التاريخ، تولد الجزائر الحرة فى 5 يوليو 1962. (السينما الجزائرية)

المزيد


  • نوع العمل:



  • هل العمل ملون؟:
  • No


هوامش

  • تم تصوير الفيلم بالكامل في الجزائر.
المزيد

أراء حرة

 [1 نقد]

معركه الجزائر ( معركه شعب وامه ) وعلامه فى السينما

منذ الوهله الاولى تعرف انك امام فيلم عظيم ورائع ومن افضل الافلام العربيه والعالميه وحاز على اعجاب كل النقاد وكان واحد من الافلام التى تختير لاكثر من مره فى استفتئات مختلفه حول العالم لاكثر الافلام تاثير وجمال .... وعلى الرغم من ان معظم عناصر الفيلم ايطاليه الا انه كان انتاج جزائريا وتمثيل ممثلين جزئرين وعرب كان لهم روعه فى نقل ما يمر بهم من محن وتعذيب على يد الاحتلال الفرنسى .. الجزائر قدمت للاستقلال عن نفسها الكثير من الارواح والشجاعه والاقدام تجدها هنا فى هذا الفيلم تجد روعه الدفاع عن الارض...اقرأ المزيد وجمال حب الوطن انها ليست معركه الجزائر وحدها بل هى معركه امه كامله ضد الاحتلال ** استطاع الايطالى Gillo Pontecorvo ان يقدم قصه صريحه استخدم فيها طبيعه الاداء والتصوير فى الاماكن الحقيقه وتصوير المظاهرات الحقيقه واستخدام التوثيق والمشاهد الحقيقه لاضافتها للفيلم وقد يكون هذا هو اروع ما كان فى هذا الفيلم ** الفيلم فاز ورشح لعده جوائز بمهرجانات عالميه لم يقدم عليها اى فيلم حتى الان 1- رشح للاوسكار كاحسن اخراج واحسن سيناريو مكتوب للشاشه عام 1968 ورشح فى العالم الذى سبقه للاوسكار احسن فيلم اجنبى وفاز بجائزه البافتا الانجليزيه كاحسن فيلم من خارج انجلترا والاسد الذهبى فى مهرجان فينسيا للافلام الطويله ** يبقى شى اخذ يوسف شاهين بعض لقطات من هذا الفيلم لكى يصور المظاهرات فى الجزائر عندماعهد اليه باخراج فيلم جميله بطوله ماجده **سالت احد الجزائرين اصدقائى هل تعلم هذا الفيلم فقال لى لا لانه لا يعرض سوى مره كل عده سنوات كلما تذكروه فى عيد الاستقلال ....!

أضف نقد جديد


أخبار

  [3 أخبار]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل