رد فعل (2011) Reaction

5.7
  • ﻓﻴﻠﻢ
  • مصر
  • 90 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يدورالفيلم حول مجموعة من الجرائم يفك ألغازها الطب الشرعي بمساعدة الشرطة.

طاقم العمل

المزيد

تفاصيل العمل

القصة الكاملة:

طارق سعدالدين(محمودعبدالغنى)طبيب شرعى توجه الى مطار القاهرة لإستقبال إبنة خالته رضوى(حورية فرغلى)التى تعيش فى أمريكا وجاءت الى مصر لتتم رسالتها فى الدكتوراه عن الجرائم الأسرية فى...اقرأ المزيد أمريكا مقارنة بمثيلاتها فى مصر. كان طارق يعانى منذ صغره من أزمة نفسية،فقد مات ابوه اثناء انفعاله فى حفل أقامه أصدقاءه،وزرعت امه بداخله ان أصدقاءه هم الذين قتلوه،فعزم على قتلهم جميعا،ولكنه عندما كبر كانوا قد ماتوا جميعا عدا الممثلة نوال عزمى فقتلها،ويبدوا انه استراح نفسيا وأتى العلاج معه بنتيجة مرضية فقد شفى من أزمته. قام المقدم حسن الشرقاوى(عمرو يوسف)بتكليفه بتشريح جثة الطبيب توفيق رجب عبد القوى الذى مات بعد حفل أقامه له جيرانه بعمارته السكنية،ولما كان توفيق صديقا لوالده ممن يدافعون عنه،فقد أحيا موته أزماته الكامنه بداخله وقررالانتقام لوالده من أصدقاء صديق والده.كان سكان العماره خليط من نماذج بشرية غير سوية،والمرتبطة ببعضها البعض فى سلسلة من المصالح،منهم منتصرشكرى (رؤوف مصطفى)أستاذ جامعى ورئيس حزب معارض ومحترف انتخابات،فهو يقبض من رجال الاعمال ليشترى الأصوات لمن يريد نجاحه،وكان منهم رجل الاعمال كمال سليم (ماجدعبدالعظيم)القاطن بنفس العماره،والذى كان يتاجر فى أراضى الدولة،ويساعده المحامى العقر بنفس العماره جميل الاسيوطى(محمود الجندى)وهو محترف مستندات مزورة وقانونية،وتتولى جارتهم تهانى عثمان(انتصار)نائب تحرير جريدة الصباح تحسين صورتهم بالكتابة الصحفية وتمدهم بمعلومات عن الاراضى،فيدفع كمال،ويتولى جميل التسجيل،ويروج لهم منتصر،اما خامسهم فهو جارهم الجواهرجى نجيب عبد النور(علاء زينهم)المتعامل مع الألماظ المهرب،فيتولى تحويل مايصل اليهم من عمولات الى ألماظ،ومن باقى السكان كارم فتح الله(سيد صادق)تاجر السيارات والممثلة الشابة اللعوب شهد(رشا سامى)والصيدلانية إيفيت راغب(ديناالمصرى)وصاحب العماره حاج طه(صبرى عبدالمنعم) وقد نسى المقدم حسن عند طارق ملف التحقيقات مما أفادطارق فى معرفة كل المعلومات عن سكان العماره،فبدأ بكمال سليم الذى ذبحه وألقاه من شرفة منزله،ثم ذبح الجواهرجى نجيب على السلم،وذبح تاجر السيارات كارم فى الاسانسير،وعندما رأت تهانى الجثة أصيبت بإغماء وإرتطمت رأسها بالأرض ونقلت للمستشفى فقتلها بوضع مادة قاتلة فى المحاليل،ليكون القتل بإسلوب مختلف،حتى يضلل المباحث،اما شهدفقد قتلها بالطرق على رأسها فى الفندق،ومنتصر مات مخنوقا فى دورة المياة،وقام بصدم جميل بسيارته،ولكن وجود علبة السجائر المكتوب عليها(كعادة طارق)فى مكان الحادث فدلت عليه،فتم القبض عليه وأودع مصحة نفسية.

المزيد

ملخص القصة:

يدورالفيلم حول مجموعة من الجرائم يفك ألغازها الطب الشرعي بمساعدة الشرطة.

المزيد



  • نوع العمل:


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • Yes


هوامش

  • الأغنية الدعائية لفيلم "رد فعل" قدمها الفنان إيساف وتحمل اسم "أنا مين"
المزيد

أراء حرة

 [3 نقد]

وماذا عن رد فعلي أنا؟!!

سلسلة من الجرائم المتلاحقة قدمها المؤلفان وائل أبو السعود وإيهاب فتحي من خلال فيلم (رد فعل) الذي يدور حول مجموعة من الجرائم تقع في عمارة سكنية ويتولى الضابط حسن الشرقاوي (عمرو يوسف) التحقيق فيها مستعينا برأي الطبيب الشرعي طارق الدميري (محمود عبد المغني) في الوصول إلى الجناة ...قصة مشوقة لكل من يقرأ تلك السطور الأولى فقط ولكن إذا عزم الأمر على مشاهدة الفيلم فاعتقد أنه مع أول مشهد سيعدل عن قراره نهائيا ، فالفيلم بالرغم من أنه يصنف ضمن أفلام الإثارة والتشويق يفتقد لهذين العنصرين تماما وتميل جميع...اقرأ المزيد مشاهده وأحداثه إلى السآمة والملل ولا تحتاج إلى أي مجهود فوق العادي لحل لغز القضية فمع الجريمة الثانية تتمكن من الوصول إلى الجاني بأسهل طريقة ممكنة ...وبالرغم من أن الإضاءة والموسيقى التصويرية التي استعان بها المخرج حسام الجوهري في جميع مشاهده خدمت الأحداث إلى حد ما إلا أن الفيلم مازال يفتقر للكثير من الغموض الذي تتطلبه مثل تلك القصة وتأتي هنا الحبكة الدرامية للعمل والتي كانت ضعيفة ولا تليق بهذه النوعية من الأفلام ففكرة تشابه الأشخاص القاطنين في العمارة ووظائفهم مع نفس الأشخاص المتسببين في وفاة والد الطبيب طارق فكرة غير عقلانية ولا تحدث بنسبة واحد في المائة بالواقع ، كذلك قيام رضوى (حورية فرغلي) ابنة خالة طارق بعمل دراسة حول الأمراض النفسية وتأثيرها في الجرائم الأسرية وخاصة تخصصها في مرض الانفصام الذي أصاب طارق كلها حبكات هشة أسقطت العمل بسهولة، نهيك عن أداء الممثلة (حورية فرغلي) التي خرجت علينا بدور لا يناسبها بالمرة فاستغلال جمالها تلك المرة جاء على غير المطلوب كما أن دلالها لم تتطلبه الشخصية وكان نطقها للغة الانجليزية ركيكا بصفتها فتاة عاشت بالخارج لفترة طويلة ، دور المحقق حسن الذي أداه الممثل عمرو يوسف جاء مقبولا نوعا ما بالرغم من بعض المهاترات التي سقطت في بناء شخصية الضابط وكيف لمن على شكلته أن يقع في تلك الثغرات وأن يسلم مفاتيح القضية لأي شخص كان ، وتمثلت القشة التي قسمت ظهر البعير في دور محمود عبد المغني الذي خسر الكثير بأدائه لمثل هذا الدور فجاء على غير المنتظر منه كممثل اعتاد الجميع أن يقدم أعمال هادفة وجادة يحترمها الكل واعتقد أن على محمود عبد المغني أن يعيد التفكير ألف مرة قبل القيام بمثل هذه الأدوار التي تنقص من فنه وإبداعه....ومع أن فيلم رد فعل يعتبر هو الفيلم الثالث للمخرج حسام الجوهري الذي قدم قبل ذلك فيلم (شارع 18) وهو شبيه لتلك النوعية إلا أن العمل جاء على غير المتوقع وقد يكون الفيلم مقبولا كأول عمل فني يكتبه وائل أبو السعود من خلال مجموعة الجرائم التي يكتب عنها كصحفي بجريدة الحوادث إلا أنه خفق في إيجاد الرابط المعنوي بين تلك الجرائم.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
سهرة تلفزيونية مثيرة Usama Al Shazly Usama Al Shazly 0/1 7 ابريل 2012
فيلم يلامس الهبوط Mostafa Elsafty Mostafa Elsafty 3/3 12 يناير 2014
المزيد

أخبار

  [18 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل