جدو حبيبي  (2012) Dear Grandfather

7
  • ﻓﻴﻠﻢ
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تدور قصة الفيلم فى إطار اجتماعي كوميدي حول فتاة شابة تدعى فكرية (بشرى) تعيش عمرها كله خارج مصر بمدينة لندن ولم تلتق مع جدها حسين (محمود ياسين) مطلقا؛ تقرر فجأة التواصل معه عندما تعود إلي مصر عقب أن...اقرأ المزيد ارسل لها طبيب المستشفى (يوسف داود) رسالة إلكترونية يخبرها بمرض جدها الشديد وقرب أجله ورغبة الجد في رؤيتها، فتعود فكرية أو فيكي كما تحب أن يناديها الجميع إلى مصر؛ طمعا في الحصول على ميراثها من جدها وخاصة عقب فقدها لجميع أموالها بالمضاربة في البورصة. تفاجأ فيكي بثراء جدها الفاحش، وتحاول التأقلم مع حياتها الجديدة برفقة جدها وتقع الكثير من المقالب والمفارقات بين الجد والحفيدة التي تحاول إسعاد جدها بالبحث عن حبيبته السابقة ليلى عبد الغفار (لبنى عبد العزيز) التي تقيم في مدينة الفيوم، فتعزم الأمر على السفر لها برفقة جدها وهناك تقع في حب (أحمد فهمي) حفيد ليلى وتظن أن أحلامها استكملت بلقاء الحبيب، إلا أن القدر يسرق تلك الفرحة عندما يتوفى جدها حسين موصيا بزواجها من خطيبها.

تفاصيل العمل

القصة الكاملة:

فكريه (بشرى) أو فيكى كما تحب ان ينادونها، فتاة شابة تعيش وحدها فى لندن بعد فقدها لوالديها، وتقيم فى سكن مع صديقة لها (لويس إيمى) انجليزية ويضارب الاثنان بالبورصة، حتى كان يوما اسود...اقرأ المزيد رهيب، فقدن فيه كل مايملكن بانهيار البورصة، وعجزن عن دفع إيجار سكنهن أو إطعام كلابهن، ويأتيهن طوق النجاة برسالة أليكترونية تصل لفيكى من مستشفى بمصر، تخطرها بوجود جدها لأمها حسين سليمان بالعناية المركزة ويرغب برؤيتها قبل موته، وحيث انها الوريثة الوحيدة له، فقد أسرعت بالسفر لمصر لإحضار الفلوس لتسديد الديون والتمتع بها فى لندن، وطالبتها صديقتها بسرعة الحضور بالنجدة لأن الموقف حرج جداً. وفى المستشفى يخبرها الطبيب (يوسف داود) بخطورة حالة جدها وان أمامه ساعات، ولكن الجد يفوق من غيبوبته عندما يسمع مدير الحسابات (اسماعيل فرغلى) يطالب بمصاريف العلاج، ويرفض البقاء بالمستشفى ويفضل الموت بالمنزل، الذى تكتشف فيه فيكى ثراء جدها الفاحش، وبخله الشديد جداً، ورغم امتلاكه للعديد من مزارع الخضروات والفاكهة والمحاصيل بالاضافة للسيولة النقدية،إلا أنه يستغل بطاقة فيكى الإئتمانية لتسديد حساب السوبر ماركت، وتعيش فيكى فى صراع مابين رغبتها فى سرعة حصولها على أموال جدها والعودة الى لندن، ومابين استعجال صديقتها الانجليزية لها وملاحقتها بالتليفونات لخطورة الموقف، حيث انها ضاعت فى شوارع لندن واضطرت لبيع المأكولات بالشوارع لتستطيع الحياة . وتصطدم فيكى بجدها لإختلاف الأجيال من جهة، والبيئة الأوروبية التى تربت فيها من جهة اخرى ويعترض جدها على خروجها وحدها ومصادقتها لشباب الحى، ويأمرها بالعودة الى لندن مرة اخرى، ولكنها تصاب فى حادث تصادم، فيسرع بها للمستشفى ويرعاها بالمنزل حتى تشفى، ويحدث التقارب مابين الجد والحفيدة، ويطلعها على ذكرياته القديمة، وحبه الكبير لجارته بالفيوم ليلى عبد الغفار) ورفض أهلها له لفقره، وتزويجها من غيره، وانه مازال يعشقها ومحتفظ بالشبكة التى سبق ان أعدها لها، وتتحرى فيكى عن ليلى وتعرف أخبارها وتنظم لجدها زيارة للديار القديمة، ويتقابل حسين مع ليلى، وتتعرف فيكى على حفيدها ادهم (احمد فهمى-المطرب) الخاطب للمرة الثالثة، ولايشعر بأى مشاعر تجاه خطيبته التى حدد مع اَهلها ميعادا للزواج، ولكن قضاء وقتا بالفيوم جمع مابين فيكى وادهم، ورغبة الجدان فى ارتباط الحفيدان، أسرع بتقارب عاطفى وتكوين مشاعر متبادلة بين قلوب الأحفاد، ليفيق الحبيبان الجدد على زفاف أدهم وعروسه، لتعود فيكى للقاهرة مكسورة القلب، لكن سرعان ماجاء ادهم ليخبرها بفركشة الجوازه ويدعوهم لقضاء اجازة رأس السنة بالفيوم، ويقدم الجد الشبكة القديمة لحبيبته ليلى بينا يعرض ادهم الارتباط على فيكى، ويحتفلون ويغنون ويرقصون ويطفئون الأنوار بإنتصاف الساعة، ويموت الجد من الفرحة بعد امتداد الساعات الى أيام من السعادة، وتستمر الحياة. (جدو حبيبى)

المزيد

ملخص القصة:

تدور قصة الفيلم فى إطار اجتماعي كوميدي حول فتاة شابة تدعى فكرية (بشرى) تعيش عمرها كله خارج مصر بمدينة لندن ولم تلتق مع جدها حسين (محمود ياسين) مطلقا؛ تقرر فجأة التواصل معه عندما...اقرأ المزيد تعود إلي مصر عقب أن ارسل لها طبيب المستشفى (يوسف داود) رسالة إلكترونية يخبرها بمرض جدها الشديد وقرب أجله ورغبة الجد في رؤيتها، فتعود فكرية أو فيكي كما تحب أن يناديها الجميع إلى مصر؛ طمعا في الحصول على ميراثها من جدها وخاصة عقب فقدها لجميع أموالها بالمضاربة في البورصة. تفاجأ فيكي بثراء جدها الفاحش، وتحاول التأقلم مع حياتها الجديدة برفقة جدها وتقع الكثير من المقالب والمفارقات بين الجد والحفيدة التي تحاول إسعاد جدها بالبحث عن حبيبته السابقة ليلى عبد الغفار (لبنى عبد العزيز) التي تقيم في مدينة الفيوم، فتعزم الأمر على السفر لها برفقة جدها وهناك تقع في حب (أحمد فهمي) حفيد ليلى وتظن أن أحلامها استكملت بلقاء الحبيب، إلا أن القدر يسرق تلك الفرحة عندما يتوفى جدها حسين موصيا بزواجها من خطيبها.

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻓﻴﻠﻢ




  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • Yes


  • بعد الانتهاء من تصوير فيلم "جدو حبيبي" صرح الفنان محمود ياسين انه يشعر بان هذا الفيلم سيكون اخر...اقرأ المزيد اعماله, و اضاف رغم فخرى واستعدادى بتاريخى السينمائى الذى يصل إلى 174 فيلما، فإننى أعتز للغاية بهذا العمل.
المزيد

أراء حرة

 [3 نقد]

أفلام سينما الأسرة

يعتبر فيلم جدو حبيبي من الأفلام المصرية ذات الفكرة البسيطة التي من الممكن أن يشاهدها جميع أفراد الأسرة ودون تحديد لسن معين وهذا ما نجحت المؤلفة زينب عزيز في تقديمه بشكل كبير من خلال سيناريو محبك كوميديا واستطاع المخرج علي إدريس من تصويره في عدة مشاهد خفيفة واعتقد أن الهدف الوحيد من هذا الفيلم هو تقديم وجبة من المتعة ليس اكثر ، لا تحتاج إلى درجات عالية من الإبهار الفني..فقصة الفيلم تدور حول فتاة جميلة تدعى فيكي (بشرى) تقيم بلندن تخسر جميع أموالها نتيجة المضاربة في البورصة وتضطر إلى العودة إلى...اقرأ المزيد مصر أملا في الحصول على ميراثها من جدها حسين (محمود ياسين) الذي علمت بقرب وفاته نتيجة مرضه الشديد...لم تدور أحداث الفيلم في صراع بين جليين مختلفين هما جيل الجد وجيل الحفيدة محاولة في عرض وجهات نظر مختلفة وإنما كانت العلاقة بينهما علاقة خفيفة قدمت في شكل مجموعة من الإفيهات الكوميدية اعتمدت أغلبها على المفارقات التي وقعت بين الجد والحفيدة وعلى الرغم من أن قصة الفيلم قامت في الأساس على تلك الفكرة إلا ان المؤلفة زينب عزيز ربما وجدت أن هذا غير كافي فقررت أن تكتب قصة أخرى تمزجها وتستكمل بها القصة الأولى حيث بنت شكل درامي أخر رومانسي قام على لقاء الجد حسين بحبيبته الأولى والسابقة ليلى (لبنى عبد العزيز) ثم استكملتها بوقوع الحفيد (احمد فهمي) في حب الحفيدة (بشرى) واعتقد أن هذا خدم كثيرا أحداث الفيلم وخاصة عندما بدء المخرج علي إدريس في الخروج بطاقم العمل إلى أماكن طبيعية خلابة وقام بالتصوير فيها أوحت بالكثير من الرومانسية والهدوء لتعزيز قصة الفيلم الثانية كذلك فإن اختياره لأبطال العمل كان على درجة عالية من العبقرية حيث تمكن من اختيار بشرى لتقديم دور الحفيدة والتي أكدت فيه بشرى تمكنها من تقديم أعمال خفيفة شبابية ونجاحها في التمثيل والاستعراض والغناء في آن واحد ، ويأتي دور الفنان القدير محمود ياسين ليثبت جدارته وعطائه المستمر ذا الأبعاد المختلفة وأخير فإن اختيار علي إدريس للفنانة لبنى عبد العزيز لتقديم الحبيبة السابقة للجد يدل على نجاحه في هذا لما هو مخزن في عقول العديد منا بربط لبنى عبدالعزيز وشخصيتها الرومانسية في جميع أفلامها السابقة...ومع كل هذا وذاك تأتي النهاية الغير متوقعة أو الغير مرغوب فيها إن صح التعبير حيث موت الجد حسين مما يدل على أن الفيلم غير موجه إلى جميع أفراد الأسرة كما كنت اتوقع في بدايته ولكن مع محاولة السيناريست زينب عزيز استكمال الأحداث بزواج الحفيدين مؤكدة على أن ذلك كان من رغبة وأمنية الجد وإدخال البهجة بشكل ما وخاصة عندما تحولت الحفيدة إلى أم ثم جدة تمكنت به من تقديم نهاية مرضية للكثير ممن شاهد الفيلم.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
طعم الابيض و الاسود.....مع ابداع الالوان هشام يسري هشام يسري 4/4 11 فبراير 2012
روايح الززمن الجميل غراب محمد غراب محمد 2/2 18 مايو 2014
المزيد

أخبار

  [22 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل