• الدخول
  • التسجيل
  • الدخول عن طريق الفيس بوك

شون كونري

Sean Connery

  • ولد في مدينة (إدنبرة) بأسكتلندا لوالدين فقيرين، وعندما أنهى مدرسته الثانوية عمل كبائع لمنتجات الألبان، وكان صبيا نشيطا يسعى لكسب فوت يومه، مما جعله يقوم بأعمال عدة منها عمله كعامل بناء ومنظف لأكفان الموتى، وهي المهن التي خلقت منه شخصا صلبا ومليئا بالرجولة والخشونة، بالإضافة إلي أنه كان واحدًا من نجوم كمال الأجسام في تلك الفترة، وفاز بالعديد من الجوائز. عندما عرض عليه دور في مسرحية (الجنوب الهادي )، قرر في تلك اللحظة أن تكون مهنته هي التمثيل، وبالفعل كانت بدايته عام 1955 حينما حصل علي دور في إحدى حلقات المسلسل الشهير (ديكسون الأخضر)، إلي أن اشترك في فيلم سينيمائي رومانسي عام 1959 بعنوان (داربى أوجيل والناس الصغار)، وكان يلعب فيه دور رجل تقع في حبه فتاة إيرلندية، إلا أن ملامحه القوية والعنيفة جعلت زوجة المنتج الشهير ألبرت بروكلوي ترشحه للعب شخصية (جيمس بوند)، حيث قالت لزوجها أن هذا الرجل له جاذبية خاصة علي الشاشة، كما أنه سيكون رخيص الثمن ولن يطلب أموالا باهظة لتجسيد دور جيمس بوند، وفي خلال تلك الفترة اشترك شون في عدة أفلام سينيمائية منها (مكان آخر... زمن آخر)، والذي لعب فيه دور مراسل لإذاعة بي بي سي يرتبط بعلاقة عاطفية مع سيدة متزوجة لعبت دورها الممثلة لانا تورنر، ومن هنا ترك شون كونري انطباعا لدى الجمهور بأنه الرجل القوي اللعوب الذي يجعل النساء يقعن في حبه ثم يهرب منهن. بعدها توالت أدواره التي أظهرت مواهبه المتعددة، حيث اشترك في فيلم (علي الخيط) والذي لعب فيه دورا كوميديا، وفيلم (مغامرة طرزان الكبرى)، وكان من المفترض أن يواصل سلسلة أفلام يجسد فيها شخصية (طرزان) إلا أن دور جيمس بوند كان قد بدأ يصنع شهرته في هوليود والعالم كله، لذا لم يقبل الاستمرار في طرزان بعدما وضع قدميه علي طريق القمة. في عام 1964 اشترك شون في فيلم (مارنى) مع المخرج ألفريد هيتشكوك، إلا أن الفيلم لم ينجح، مما جعل هيتشكوك يعلن بالصحف عن ندمه لاختياره لهذا الدور . وفي تلك الأثناء تعرف علي زوجته الأولى ديان كلينتون، ثم اشترك في فيلم (التل) الذى حقق نجاحا كبيرا لأدائه المتميز لدور الجندي ضحية النظام السادي. تميز كونري بالبراعة في تجسيد دور الفتى اللعوب والرجل المحتال الذي يشكل خطرا علي من حوله ولكن بصورة ساحرة تجذب المشاهدين إليه، إلا أن محطة جيمس بوند تعد أهم محطة في حياته حيث قدم ستة أفلام هي (الدكتور نو) عام 1962، (من روسيا مع الحب) عام 1963، (إصبع الذهب) عام 1964، (كرة الرعد) عام 1965، (أنت تعيش فقط مرتين) عام 1967، (الماس للأبد) عام 1971، ثم قدم هذا الدور لسابع مرة في نسخة الفيلم الجديدة لفيلم (كرة العاصفة) والذى يحمل اسم (لا تقل أبدا ثانية أبدا) عام 1983. حاول شون كونري الخروج من عباءة جيمس بوند بعمل عدة أفلام تتنوع بين الخيال العلمي والرومانسية وعالم العصابات مثل (الخيمة الحمراء ) ،( زاردوز) ، (الفدية) والفيلم السياسي (الرجل التالي) . وبتقدمه في العمر بدأ يتحرك في أدوار معينة تناسب عمره، حتي وصل إلي الأدوار المساعدة في الثمانينات، وتزوج للمرة الثانية من ميشيلين روكيبورن، وهي فرنسية ومازال متزوجها حتى الآن. وبوصوله الخمسينات من عمره كان مازال يحتفظ بوسامته وصحته، وواصل أدواره البارعة في أفلام مثل (خارج الأرض) عام 1982، (الرجل ذو العدسات القاتلة) عام 1987، وغيرها. حصل علي جائزة الأوسكار أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم (بعيدا عن اللمس) عام 1987، والذى اشترك في بطولته مع كيفن كوستنر وروبرت دي نيرو. عمل كونري مع المخرج ستيفين سبيلبيرج لأول مرة في فيلم (إنديانا جونز والمحارب الأخير) عام 1989، وتقاسم بطولته مع هاريسون فورد، كما قال عنه سبيلبيرج: "شون كونري ليس مثل أي ممثل آخر، فهو أسطورة حقيقية من أستكلندا، لأنه نوع من الرجال يحبه الجميع وتعشقه النساء خاصة، وهو غير منافق، فهو نجم سيخلده التاريخ.". توالت أدواره في التسعينات بين عدة أفلام مثل (منزل روسيا) عام 1990، (رجل الطب) عام 1992، (الشمس المشرقة) عام 1994، (الصخرة) عام 1996، و( الفخ) عام 1999. وحصل عام 1999 علي وسام الفروسية من الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا. اعتزل شون التمثيل بعد فيلمه الأخير (عصبة السادة الخارقين) عام 2003، وحاليا يعيش مع زوجته في (جزر البهاما) التي يعشقها، ويبدأ في الاستعداد لسرد قصة حياته بعد أن تقاضى سبعة ملايين جنيه إسترليني، ومن المقرر أن يكتبها له الكاتب هنتر دافيز الذي كتب مذكرات الرئيس بيل كلينتون.... المزيد
  • تاريخ الميلاد: 25 أغسطس 1930 مدينة إدنبرة، أسكتلندا، المملكة المتحدة
  • الجنسية: البريطانية
  • صفحة فيسبوك الرسمية: أضف جديد

الصور

(24 صورةالمزيد

فيديوهات

1 فيديو

فيلموجرافيا

إذهب:

تمثيل (33 عمل)

انتاج (7 أعمال)

هوامش

الموقع الإلكتروني