شكري أنيس فاخوري

كاتب وروائي لبناني كتب نصوص عديد المسلسلات اللبنانية.ولد شكري أنيس فاخوري ‏15 فبراير عام 1953 في دمشق، حيث كان والده يعمل، قبل أن ينتقل إلى الأشرفيّة. أمّا جذور العائلة فتعود إلى الميناء في شمال لبنان. في مدرسة الحكمة القريبة من البيت، تلقّى علومه، لكنّ والده آثر نقله إلى مدرسة...اقرأ المزيد تعلّم الإنكليزية لكي يجاريه. هكذا سجّله في مدرسة «النهضة»، ثم في «سي. تي. آي»، قبل أن يدخل الجامعة اللبنانية ويتخصّص في الأدب العربي ويتخرّج عام 1975. دخل عالم الدراما من خلال «تلفزيون لبنان»، وقدم نصّه «اللوحة الأخيرة» عام 1987 ونفذه عام 1988، فيلماً تلفزيونياً. ثم أعد مسلسل «مذنبون ولكن»، و«ربيع الحب»، وفيلماً تلفزيونياً اسمه «الثلج الدافئ»، قبل أن يضرب ضربته مع «العاصفة تهبّ مرتين». بين عام 1994 وبداية 1997، تحوّل طلاق نهلا ونادر صباغ ـــ بطلا المسلسل كتب مسلسل «العاصفة تهب مرتين» الذي تواصل عرضه أربع سنوات يضع اللمسات الأخيرة على مسلسل اجتماعي بعنوان «قصة زينب

المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • كاتب وروائي لبناني كتب نصوص عديد المسلسلات اللبنانية.ولد شكري أنيس فاخوري ‏15 فبراير عام 1953 في دمشق، حيث كان والده يعمل، قبل أن ينتقل إلى الأشرفيّة. أمّا جذور العائلة فتعود إلى...اقرأ المزيد الميناء في شمال لبنان. في مدرسة الحكمة القريبة من البيت، تلقّى علومه، لكنّ والده آثر نقله إلى مدرسة تعلّم الإنكليزية لكي يجاريه. هكذا سجّله في مدرسة «النهضة»، ثم في «سي. تي. آي»، قبل أن يدخل الجامعة اللبنانية ويتخصّص في الأدب العربي ويتخرّج عام 1975. دخل عالم الدراما من خلال «تلفزيون لبنان»، وقدم نصّه «اللوحة الأخيرة» عام 1987 ونفذه عام 1988، فيلماً تلفزيونياً. ثم أعد مسلسل «مذنبون ولكن»، و«ربيع الحب»، وفيلماً تلفزيونياً اسمه «الثلج الدافئ»، قبل أن يضرب ضربته مع «العاصفة تهبّ مرتين». بين عام 1994 وبداية 1997، تحوّل طلاق نهلا ونادر صباغ ـــ بطلا المسلسل كتب مسلسل «العاصفة تهب مرتين» الذي تواصل عرضه أربع سنوات يضع اللمسات الأخيرة على مسلسل اجتماعي بعنوان «قصة زينب
المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل