لميس الحديدي Lamis Elhadidy

مقدمة برامج وإعلامية مصرية لها أكثر من عشرين عامًا بالعمل في مجال الصحافة، تخرجت من الجامعة الأمريكية بالقاهرة و حاصلة على الماجستير في الصحافة عام 1991. تعمل بقناة CBC المصنفة الثانية من بين أكبر أربع قنوات فضائية في الإعلام المصري. وعملت من قبل لقنوات الجزيرة القطرية والعربية....اقرأ المزيد تم التصويت عليها كأفضل إعلامية في استفتاءات جريدة الأهرام والمصري اليوم في برامجها عام 2010 وحققت برامجها حينئذٍ أكبر نسبة من الإعلانات التجارية. منذ عام 2005 حتى الآن قدمت عدة برامج إعلامية على الفضائيات المصرية، منها (من قلب مصر) الذي كان يقدم ثلاثة أيام في الأسبوع. اختفت أيام الثورة المصرية عام 2011 وعادت مرة آخرى لتغطي أحداث ما بعد تنحي الرئيس المصري السابق (حسني مبارك). أيضًا في الفترة من عام 2005 حتى 2009 كان لها برنامج أسبوعي بإسم (إتكلم) حاز على نسب مشاهدة عالية إبان عرضه في شهر رمضان. وهي أيضًا رئيسة التحرير التنفيذية لجريدة العالم اليوم المهتمة بعالم الأعمال. بدأت مشوارها الإعلامي بقناة NBC الأمريكية عام 1987، ثم عملت كمراسلة لقناة نيويورك تايمز كمراسلة لمدة ثلاث سنوات. في عام 1991 شاركت في تأسيس أول صحيفة مهتمة بعالم الاعمال في مصر وهي (العالم اليوم). وهي الآن رئيسة التحرير للنسخة الأسبوعية منذ عام 2005. عملت في قناة MBC في الفترة من 1994 حتى 1999 كمراسلتها بين القاهرة ودبي، ثم انتقلت بين قناة الجزيرة من 1999 حتى عام 2003. من 2003 حتى عام 2005 انتقلت لقناة CNBC ومن عام 2005 حتى عام 2009 عملت في قناة العربية كمراسلتها الأساسية لعالم الأعمال. استضافت خلال مشوارها عدة شخصيات عربية وعالمية هامة يذكر منها: (هيلاري كلينتون) في مقابلتها الأولى في مصر، (توني بلير) رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، (خافيير سولانا)،الرئيس الفلسطيني (محمود عباس)، (خالد مشعل) القيادي البارز بحركة (حماس)، الجراح المصري العالمي الدكتور (مجدي يعقوب). سافرت عام 2008 إلى غزة عقب الاعتداء الإسرائيلي. اختيرت عام 2005 كأول صحافية عربية ضمن (القياديين العرب الشباب) في منتدى (ديفوس) الإقتصادي العالمي. قدمت أيضًا برنامج (هنا العاصمة) وكتبت عمودًا أسبوعيًا في صحيفتي (المصري اليوم) و(العالم اليوم). تزوجت من الأعلامى (عمرو أديب)، ولها منه أبن واحد.

المزيد

صور

  [89 صورة]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • مقدمة برامج وإعلامية مصرية لها أكثر من عشرين عامًا بالعمل في مجال الصحافة، تخرجت من الجامعة الأمريكية بالقاهرة و حاصلة على الماجستير في الصحافة عام 1991. تعمل بقناة CBC المصنفة...اقرأ المزيد الثانية من بين أكبر أربع قنوات فضائية في الإعلام المصري. وعملت من قبل لقنوات الجزيرة القطرية والعربية. تم التصويت عليها كأفضل إعلامية في استفتاءات جريدة الأهرام والمصري اليوم في برامجها عام 2010 وحققت برامجها حينئذٍ أكبر نسبة من الإعلانات التجارية. منذ عام 2005 حتى الآن قدمت عدة برامج إعلامية على الفضائيات المصرية، منها (من قلب مصر) الذي كان يقدم ثلاثة أيام في الأسبوع. اختفت أيام الثورة المصرية عام 2011 وعادت مرة آخرى لتغطي أحداث ما بعد تنحي الرئيس المصري السابق (حسني مبارك). أيضًا في الفترة من عام 2005 حتى 2009 كان لها برنامج أسبوعي بإسم (إتكلم) حاز على نسب مشاهدة عالية إبان عرضه في شهر رمضان. وهي أيضًا رئيسة التحرير التنفيذية لجريدة العالم اليوم المهتمة بعالم الأعمال. بدأت مشوارها الإعلامي بقناة NBC الأمريكية عام 1987، ثم عملت كمراسلة لقناة نيويورك تايمز كمراسلة لمدة ثلاث سنوات. في عام 1991 شاركت في تأسيس أول صحيفة مهتمة بعالم الاعمال في مصر وهي (العالم اليوم). وهي الآن رئيسة التحرير للنسخة الأسبوعية منذ عام 2005. عملت في قناة MBC في الفترة من 1994 حتى 1999 كمراسلتها بين القاهرة ودبي، ثم انتقلت بين قناة الجزيرة من 1999 حتى عام 2003. من 2003 حتى عام 2005 انتقلت لقناة CNBC ومن عام 2005 حتى عام 2009 عملت في قناة العربية كمراسلتها الأساسية لعالم الأعمال. استضافت خلال مشوارها عدة شخصيات عربية وعالمية هامة يذكر منها: (هيلاري كلينتون) في مقابلتها الأولى في مصر، (توني بلير) رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، (خافيير سولانا)،الرئيس الفلسطيني (محمود عباس)، (خالد مشعل) القيادي البارز بحركة (حماس)، الجراح المصري العالمي الدكتور (مجدي يعقوب). سافرت عام 2008 إلى غزة عقب الاعتداء الإسرائيلي. اختيرت عام 2005 كأول صحافية عربية ضمن (القياديين العرب الشباب) في منتدى (ديفوس) الإقتصادي العالمي. قدمت أيضًا برنامج (هنا العاصمة) وكتبت عمودًا أسبوعيًا في صحيفتي (المصري اليوم) و(العالم اليوم). تزوجت من الأعلامى (عمرو أديب)، ولها منه أبن واحد.
المزيد

هوامش:
  • من ضمن الإعلاميين الذي شاركوا في الحملة الانتخابية للرئيس محمد حسني مبارك في انتخابات عام 2005، معتبرة إياه عملاً إدارياً يقوم به الإعلاميون مثلها في أمريكا دون أن يتم اتهامهم بالتحيز للنظام.
المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل