ملاكي إسكندرية  (2005) Alexandria Private

8.2
  • فيلم
  • مصر
  • 95 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تبدأ أحداث الفيلم بجريمة قتل رجل أعمال، وتتهم زوجته بقتله فتقوم بتوكيل محام كبير للدفاع عنه، وبعد أن يتخلى عنها تلجأ لمحام وسيم يعمل في مكتب ذلك المحامي الكبير. يبداً المحامي الشاب في البحث عن القاتل...اقرأ المزيد الحقيقي، ومن خلال بحثه يشك في ابن رجل الأعمال، فيحاول التقرب من شقيقته، كما يضع سكرتيرة القتيل في دائرة الاتهام، وتتوالى الأحداث.

صور

  [66 صورة]
المزيد

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تبدأ أحداث الفيلم بجريمة قتل رجل أعمال، وتتهم زوجته بقتله فتقوم بتوكيل محام كبير للدفاع عنه، وبعد أن يتخلى عنها تلجأ لمحام وسيم يعمل في مكتب ذلك المحامي الكبير. يبداً المحامي الشاب...اقرأ المزيد في البحث عن القاتل الحقيقي، ومن خلال بحثه يشك في ابن رجل الأعمال، فيحاول التقرب من شقيقته، كما يضع سكرتيرة القتيل في دائرة الاتهام، وتتوالى الأحداث.

المزيد

القصة الكاملة:

سحر(غاده عادل)جرسونة بمطعم،اعجب بها زيرالنساء رجل الاعمال حسين (خالد زكى) فأراد ضمها لحريمه فتزوجها، لتصبح هانم بعد ان كانت مرمطونا، ولكنها علمت ان زوجها بعد خلافه مع إبنه معتز...اقرأ المزيد (محمدرجب) لزواجه من طليقة أحد منافسيه، إنه ينوى كتابة كل ثروته البالغة أكثر من ٨٠ مليون جنيه، بإسم إبنته رشا (ريهام عبدالغفور) وحرمانها من حقها الشرعى بالميراث، بعد ان تحملت معاملته السيئة لها، وخيانتها دوما، خصوصا مع سكرتيرته ليلى الجوهرى (نور)، وإستغلاله لعدم وجود مؤخر صداق بعقد الزواج، لتطلب منه الطلاق، لذلك اشتكت لشقيقها خريج السجون فتحى (محمودعبدالمغنى)، وجارهم المحامى منتصر الدكرورى (خالدصالح)الذى يعمل بمكتب المحامى الشهير شوقى (سامح الصريطى)، وأعد منتصر خطة محكمة لترث سحر ميراثها الشرعى من زوجها بعد مقتله، وذلك بأن تمدهم سحر بمفاتيح الفيللا والخزينة لعمل نسخ منها، على أن يقوم فتحى بقتله وسرقة الخزينة نظير ٢ مليون، ويأخذ منتصر ٢ مليون، وتأخذ سحر الباقى، وتمت الجريمة على انها بقصد السرقة، ولكن شهد الجميع انه لم يدخل أحد أو يخرج من الفيللا، كما ان الفتحة التى صنعت بزجاج الحجرة كانت من الداخل، أى أن القاتل من داخل المنزل، وبما ان معتز كان بالغردقة، فقد انحصرت التهمة بسحر، التى صدر قرار بالقبض عليها، ولكن وفقا لخطة منتصر، توجهت سحر لمكتب الاستاذ شوقى للدفاع عنها، ولكنه وجد موقفها ضعيف، فرفض القضية، ولكن محامى المكتب أدهم (أحمدعز) تبنى قضية سحر بعد ان لبست ثوب الحمل الوديع، وإلتقت رغبتها بتولى ادهم الدفاع عنها، مع رغبة ادهم فى ان يصبح محاميا مستقلا، بعد نجاحه فى هذه القضية، واستعد للنجاح بجمع ادلة من منزل المجنى عليه، بالتعرف على إبنته رشا، التى ألقى حولها بشباك وسامته، وعلم ان شقيقها معتز عاد ليلة الحادث، وأخذ مسدس والده، ولكن معتز اثبت له ان المسدس لم يستخدم، وهنا تدخل منتصر وفتحى لإمداد ادهم بالمعلومات بطريق غير مباشر، ليتحول بتحرياته واتهامه نحو السكرتيرة التى فاجأته بوجود شيك مصروف من البنك بإسم سحر قيمته ٦ مليون جنيه، أسفرت تحريات ادهم انه صرف بمعرفة المجنى عليه من اجل الحصول على مليون دولار لصالح الشركة من السوق السوداء، وامهرته ليلى بإسم سحر للتمويه، واستغلت الامر بعد الجريمة للإيقاع بسحر، ولكن ادهم اثبت ان الشيك بخط ليلى وانها كانت على علاقة آثمة بالمجنى عليه، كما تمكن منتصر بوضع المسدس المستخدم بالجريمة بمنزل ليلى، ليقبض عليها ويفرج عن سحر، وفى غمرة فرحة ادهم بالانتصار شعر بحركة قلبه نحو سحر فتزوجها، وانجب طفلة صغيرة، واصبح محاميا شهيرا، غير ان الصدفة قادته لمعرفة العلاقة بين زوجته سحر وأخيها فتحى، وبين جارهم منتصر، صديقه وزميله، وضيق الخناق حول منتصر، الذى باح له بكل التفاصيل، معتمدا على كون سحر أم إبنته، ولن يوقع بها، ولكن المحامى الشهير لم يقبل ان تكون زوجته حرة طليقة، بينما البريئة ليلى تقبع وراء القضبان ظلما، فأبلغ عن زوجته ليقبض عليها.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام
    • تقييمنا
    • ﺑﺈﺷﺮاﻑ ﺑﺎﻟﻎ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • فى البدايه كان دور سحر للفنانه حنان ترك ثم اعتذرت وذهب لغاده عادل ليكون شهاده ميلاد جديده لها من...اقرأ المزيد بعدها اصبحت نجمه صف اول
المزيد

أراء حرة

 [1 نقد]

برافو ساندرا نشأت , برافو !

ملاكي الإسكندرية فلم مصري انتاج سنة 2005 , من إخراج المبدعة (ســاندرا نشأت) .. وبطولة الممثل الشاب أحمد عز وغادة عادل وخالد صالح . أكثر ما يميز الفلم هو سيناريو الأحداث الغير طبيعي , اللي يخليك تمسك أعصابك .. وفي كل مرة تقول خلاص الفلم انتهى وتحط شكوكك في مكان ولا كنها تطلع في مكان ثانية , الفلم قصته محبوكة بشكل ما شفته الا في أفلام قليلة جداً .. فيه تويستات رهيبة بشكل لايصدق لدرجة اني في بعض المقاطع احس اني لما خلصت الفلم جلست مدة عشان استوعب شو اللي صار ! طبعاً هذا كله لم يأتي من فراغ ,...اقرأ المزيد اختيارهم لهذا الكاست المميز والقادر على تجسيد الشخصيات ومماشاة أحداث الفلم بكل تفاصيلها ومنهم النجم الشاب أحمد عز اللي بدون مبالغة قدر يمسك الفلم على اكتافه والنجمة غادة عادل اللي كان أدائها عفوي بطريقة جميلة جداً قدرت تضبط دورها بالشكل المطلوب وبدون ماننسى النجم الكبير خالد صالح اللي يمكن يكون دوره بسيط في الفلم لكنه أدى أداء رهيب وامتاز بالشخصية الكوميدية وكان كل مايطلع في مقطع يكون فيه نكهة خاصة . نقطة ثانية جعلت الفلم ساحر ومميز عن بقية الافلام العربية هو الإخراج اللي ماكنت متوقعنها من وحدة بنت مخرجة !! وهذا أول فلم أشوفه لمخرجة وليش مخرج .. وبالفعل انصدمت من الشغل الكبير والمجهود الرائع اللي قامت فيه المبدعة ساندرا , اخراج الفلم كان مفاجأة ماكنت متخيلها أبداً .. إخراجي راقي جداً من أماكن التصوير المتنوعة واستخدام المؤثرات المناسبة اللي تخليك تعيش تجربة سينيمائية بوليسية مليئة بالأكشن والإثارة .. تحية كبيرة بصراحة على الشغل الراقي هذا . موسيقى الفلم من الملحن الكبير ياسر عبد الرحمن , اللي عمل حتة موسيقية توحفة ! اضافت للفلم طعم ثاني .. للإستماع لهذا الإبداع الموسيقي من هنا .. اللي عجبني أكثر وأكثر في الفلم , انه قدر يحافظ على مستوى سير الأحداث الى نهاية آخر ثانية في الفلم ! وهذا شي عظيم جداً .. والقليل من الأفلام العربي وللأسف تفتقد لهذا الشي .. كل فلم يوصل للنص وخلاص تقدر تعرف شو النهاية او بمعنى ثانية ان الافلام الاخرى الحبكة ما تكون مظبوطة بالشكل السليم . في النهاية ما أقدر أقول الا برافو برافو وتصفيق حار على الكاست المميز والمخرجة المبدعة مؤلف القصة العبقري .. اللي كلهم قدروا يقدمون فلم عربي مميز من جميع النواحي وخالي من الإباحية والمقاطع الرخيصة التي تتواجد في معظم الأفلام العربية الجديدة.

أضف نقد جديد


أخبار

  [6 أخبار]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل