خرم إبرة  (2012) Eye of a Needle

6.9
  • مسلسل
  • مصر
  • 45 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

يتناول المسلسل قصة الشاب سعيد (عمرو سعد)، والذي يحاول التغلب على مشاكله بالهروب، والسفر إلى الخارج رغبة منه في إصلاح مسار حياته، كما يسعى للدخول في عالم الأثرياء لتحقيق حلمه، ليفاجا بأن عالم الثراء...اقرأ المزيد ليس كما توقعه، وتتصاعد الأحداث.

  • حلقة #13: يتم إلقاء القبض على عبدالله (إبراهيم النجاري) بتهمة تزوير شهادة الجيش ويعترف على عماد (أدوارد) بتزويره لتلك الشهادة فيتم حبسه ويحاول رجب (أحمد صيام) إقناع ابنته عزة (كوكي) بأن تفسخ خطبتها لعماد فترفض عزة وتلوم على والدها عدم وقوفها معه ورد جميله السابق ويطلب عماد من عواطف (سوسن بدر) أن تتوجه إلى شقته وتخفي كل ما يدل على تزويره وهناك تطمع عواطف في الشقة بعد طردها من المنزل وتقرر الإقامة فيه وعلى الجهة الأخرى يودع سعيد (عمرو سعد) لينا التي تسافر...اقرأ المزيد وتحاول نيرفنا أن تتقرب إلى سعيد حيث تحكي لها حبها القديم وكيف جاءت إلى البلدة وتزوجت من جورج . في حين يحاول رامي الاعتذار لحورية بعدما طردها من الصيدلية.

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يتناول المسلسل قصة الشاب سعيد (عمرو سعد)، والذي يحاول التغلب على مشاكله بالهروب، والسفر إلى الخارج رغبة منه في إصلاح مسار حياته، كما يسعى للدخول في عالم الأثرياء لتحقيق حلمه،...اقرأ المزيد ليفاجا بأن عالم الثراء ليس كما توقعه، وتتصاعد الأحداث.

المزيد

  • نوع العمل:
  • مسلسل



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام
    • تقييمنا
    • ﺟﻤﻴﻊ اﻷﻋﻤﺎﺭ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم



  • استقر المخرج إبراهيم فخر على العاصمة المجرية بودابست لتصوير المشاهد الخارجية لمسلسل خرم إبرة.
  • قام المخرج إبراهيم فخر بالاستعانة ب 300 كومبارس وحوالي 100 سيارة ملاكي لتصوير أحد المشاهد داخل شارع...اقرأ المزيد عماد الدين بمدينة الإنتاج الإعلامي.
المزيد

أراء حرة

 [3 نقد]

عالم الهامشيين الدسم

عالم الهامشيين الدسم المسلسل قدم تحليلا عميقا خفيف الدم لعالم الهامشيين و أضاء مجموعة من العلاقات الإنسانية التى شوهها الفقر لتحمل الشخصيات قدرا كبيرا من الطزاجة تبتعد عن النمطية و كلها تنتمى الى الشخصيات الرمادية التى يتصارع داخلها الخير والشر مما يعطى للشخصيات مصداقية و يقربها من الواقع . المخرج ابتعد المخرج عن لازمة العمل الاول و هو المراهقة الدراميه من ضغط على مشاهد لا تسحق الضغط وكان فى نفس الوقت نجح فى تقديم نفسه كمخرج حساس لديه حس درامى يقظ و قدرة على التأثير على المتفرج مديرا عناصره...اقرأ المزيد الفنيه بحرفية قد لا تتناسب مع صغر سنه مما يعنى اننا امام مخرج موهوب ينتمى لمدرسة النفس الهادئ و عدم الإفتعال.. السيناريو أتت الأحداث سريعة و متلاحقة و من داخل عالم الشخصيات و قد إحتوت كل حلقة على ذروة درامية أو أكثر مما دفع المشاهد للمتابعة كما نجح فى خلق أسئلة يبحث المتفرج عن أجابات لها طوال الأحداث . و أتى التتابع الدرامى سلسا و يحمل تحولات درامية كل فترة تعيد ترتيب الدراما من جديد و إن أتى السرد تقليديا وبعيد عن التجريب .كما كانت لغة الحوار ذات طعم خاص. وهو سيناريو يقترب من عالم " ليه يا بنفسج" و "الساحر " لسامى السيوى . الإضاءة أتت الإضاءة فى أعلب الوقت معبرة عن الحدث الدرامى و لكن من داخل مدرسة إحترام المصدر مما أعطى للصورة ثراء و مصداقية وهو ما يتماشى مع الإتجاه الواقعى للمخرج . وهو جهد يحمد لمدير التصوير حسين عسر . فعادة ما تتصادم التعبيرية كمدرسة مع إحترام المصدر و الواقعية فتتغلب إحداهما على الأخرى وهو مالم يحدث طوال المسلسل و بهذا نجح حسين فى المعادله الصعبه التى إختارها لنفسه. الديكور قدم عادل المغربى حارة مركبة يتداخل فيها الخارجى مع الداخلى مما أعطى مصداقية كبيرة للديكور ولكن ظهر عدم تجانس بين حارة الإسكندريه وديكور جليله و إن كان هذا مردودا عليه أنه فى بعض الناطق الشعبيه توجد شقق فوق المتوسط وهو ما ينسجم مع واقعية التقديم فى هذا العمل . التمثيل عمرو سعد نجح فى تقديم شخصية الدم " مهضومه " بتعبير اخونا اللبنانيين ليكشف عن طاقة كوميديه مخبأة داخل هذا الممثل الموهوب وهذا اعطاه طعما جديدا يختلف عن اعماله السابقه فقد اعتدنا على عمرو فى ادوار الميلودرما سواء فى افلام خالد يوسف أو فى الدرما التلفزيونيه كشارع عبد العزيز . سوسن بدر قدمت واحد من أجمل ادوارها المركبه والذى يجمع بين قوة الشخصيه والقبول العالى و خفة الدم التى أتت من الموقف وهو دور يحسب لها بكل المقايس . هاله فاخر قدمت نموذج السيده التى تكتشف الحياه فى مرحلة متأخرة من عمرها بإقتدار .و أتى تدرج شخصيتها من الشخصيه التابعه الى الشخصيه صاحبة الموقف طبيعيا لحد عدم ملاحظة التدرج فى الأداء و كأنه نمو حقيقى لشخصيه حقيقيه .رائعة أنت أيتها السيدة. أحمد راتب كان رائعا فى بساطته فقدم الرجل الذى قرر أن يعيش بلا أحلام وقد سحقه الفقر فإستسلم و اسقط يديه بجانبه و أتت مشاهد علاقته بسعيد " عمرو سعد " حقيقية لدرجة تثير الإعجاب. إدوارد إعادة إكتشاف لممثل يملك الكثير ليقدمه . أحمد خليل قدم دور الرجل المصاب بالزهيمر بشكل إنسانى عظيم وهو بالفعل يستحق جائزة رغم صغر مساحة الدور حسام داغر طاقة تمثيلية تستحق الإنتباه و ستنفجر قريبا جدا . رامى غيط مستقبل رائع فى تقديم شخصية الشرير خفيف الدم فهو يعيد للأذهان الرائع " استيفان روستى " والرائع "عادل أدهم" مريهان نجحت فى نزع الإعجاب بها فى دور البنت البلدى المترددة والتى لا تستقر على رأى رحاب الجمل قدمت الشريرة الشهية نرفض كل ما تفعله لكن نحب الفرجة عليها . فى النهاية هو مسلسل جيد يستحق ان نراه بدون احكام مسبقة يفتح شباكا لنا لندرك الواقع بشكل افضل

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
محاولة تقليد نجاح سابق ولكن !! محمود مخلص محمود مخلص 8/12 17 اغسطس 2012
التفاصيل الصغيرة من دون ملل !! Abo Khaled Abo Khaled 1/1 15 سبتمبر 2012
المزيد

أخبار

  [24 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل