Insidious  (2010) الظاهرة الغريبة

6.5

تحاول عائلة منع الأرواح الشريرة من محاصرة أبنها في عالم آخر يدعى The Further.

المزيد

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تحاول عائلة منع الأرواح الشريرة من محاصرة أبنها في عالم آخر يدعى The Further.

المزيد

القصة الكاملة:

يصور الفيلم حياة أسرة سعيدة جوش (باتريك ويلسون)، وزوجته ريني (روز بيرن) وثلاثة أطفال غاية في الجمال، وبيت هادئ جميل، وأشياء غريبة تحدث لا تٌعير لها ريني اهتماما في بدء الأمر؛ ولكن...اقرأ المزيد مع سقوط ابنها دالتون (تي سيمبكنز) ودخوله في غيبوبة تبدأ في إعادة حسابها لتلك الأمور، وخاصة عندما تشاهدها بنفسها وتظن أن المنزل مسكون بالأشباح، فتطلب من جوش وتصر على الانتقال إلى منزل أخر، وبالفعل تنتقل الأسرة إلى المنزل الجديد الذي تفاجأ ريني بتلك الأشياء الغريبة تحدث فيه أيضا. هنا تعرض عليهما والدة جوش الاستعانة بصديقتها إليز راينر (لين شاين) التي تأتي وتكشف أن الطفل دالتون ليس في غيبوبة مرضية؛ وإنما هو نائم وروحه تسبح في عالم أخر وأنه تعثر في الرجوع وهناك أرواح شريرة ترغب في العودة إلى عالمنا عن طريق روح دالتون، وعلى والده جوش أن يذهب إلى ذلك العالم ليأتي به وينقذه.. ومع قيام لين بتحقيق تلك المحاولة تفاجا بأن جوش تتمكن منه إحدى الأرواج الشريرة التي كانت تطارده وهو طفل وتنجح في الدخول إلى عالمنا عن طريقه لتبقى النهاية بلا حل.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • تاريخ العرض:
  • الولايات المتحدة [21 مارس 2012]



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • بلغت ميزانية الفيلم 1.5 مليون دولار أمريكي.
  • بلغت إيرادات الفيلم في الأسبوع التاسع من عرضه في مصر حوالي 47220 جنية مصري
المزيد

أراء حرة

 [2 نقد]

النهايات المفتوحة

توقعت أن يغلب على أحداث فيلم (insidious) القتل والدم والتمثيل بالجثث تماما مثل فيلم (saw) الذي قدمه نفس فريق العمل المخرج (جيمس وان) والمؤلف (لاي وانيل) ولكنني فوجئت بفيلم جاد يقدم قصة بسيطة مشوقة قد تكون متشابهة مع أعمال أخرى في نفس التيمة وهي عالم الخوارق أو كما يطلق عليها العوالم الأخرى ولكن الخطوط العريضة التي وضعت للبناء الدرامي كانت أكثر إثارة وتشويقا ورعبا ....ففيلم (insidious) أو كما يطلق عليه بالعربية (الظاهرة الخبيثة) يصور حياة أسرة سعيدة جوش (باتريك ويلسون) وزوجته ريني (روز بيرن)...اقرأ المزيد وثلاثة أطفال غاية في الجمال وبيت هادئ جميل وأشياء غريبة تحدث لا تٌعير لها ريني اهتماما في بدء الأمر ولكن مع سقوط ابنها دالتون (تي سيمبكنز) ودخوله في غيبوبة تبدأ في إعادة حسابها لتلك الأمور وخاصة عندما تشاهدها بنفسها وتظن أن المنزل مسكون بالأشباح فتطلب من جوش وتصر على الانتقال إلى منزل أخر وبالفعل تنتقل الأسرة إلى المنزل الجديد الذي تفاجأ ريني بتلك الأشياء الغريبة تحدث فيه أيضا هنا تعرض عليهما والدة جوش الاستعانة بصديقتها إليز راينر (لين شاين) التي تأتي وتكشف أن الطفل دالتون ليس في غيبوبة مرضية وإنما هو نائم وروحه تسبح في عالم أخر وأنه تعسر في الرجوع وهناك أرواح شريرة ترغب في العودة إلى عالمنا عن طريق روح دالتون وعلى والده جوش أن يذهب إلى ذلك العالم ليأتي به وينقذه.....قصة قد تكون مستهلكة سابقا وقدمت بأكثر من طريقة ولكن التوتر الدائم في الأحداث وخلط الموسيقى والأصوات ببعض المشاهد المخيفة كان من أكثر ما ميز هذا الفيلم عن غيره من أفلام الرعب واعتقد أن فيلم (الظاهرة الخبيثة) سيضاف ضمن قائمة نجاحات المخرج (جيمس وان) التي حققها مؤخرا لما قدمه من تكنيك وكاميرا قد يكون بطيئا نوعا ما ولكنه ناسب الأحداث وكذلك المؤثرات الخاصة التي أعطت جوا مخيف وكأنه كابوس يسعى بطله إلى الاستيقاظ منه....وإذا كانت قصة الفيلم مشوقة ومثيرة والإخراج امتاز عن غيره فإن دور الممثلة (روز بيرن) لابد أن يشاد به لقوة شخصيتها في العمل وقدرتها على التواصل في ظل كل ما يحدث لابنها وعائلتها وكذلك دور (باتريك ويلسون) دور مميز وخاصة مع وصول الأحداث إلى ذروتها ..قد يؤخذ على الفيلم هؤلاء الأشخاص الذين أتوا برفقة (لين شاين) لطرد الأشباح ومعداتهم وأدواتهم اللازمة لأخذ قياسات ما عن وجود تلك الأرواح الشريرة فقد طالهم بعض الكوميديا التي لا تناسب مثل هذا العمل المخيف ... نهاية الفيلم تدعو إلى استكمال العمل بأجزاء أخرى وهي نهاية مشوقة ومثيرة.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
ليس هناك ما يدعو للخوف ِAyman Mahmoud ِAyman Mahmoud 0/0 24 مارس 2012
المزيد

أخبار

  [1 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل