جورج لطفي الخوري (1939 - 2012)

مدير التصوير والإضاءة الأشهر في تاريخ السينما والدراما السوريّة حتى لقب بشيخ الكار، وهو شقيق الممثلة السورية نادين الخوري. مواليد عام 1939 درس التصوير السينمائي على يد اختصاصين يوغوسلاف بين عامي 1960و1965، ثم سافر إلى كل من بلغاريا ويوغسلافيا لإجراء دورات إطلاعيه. أول إنتاجات...اقرأ المزيد المؤسسة العامة للسينما في العام 1965؛ فيلم "سائق الشاحنة" كان من تصويره بإدارة المخرج بوشكو فوتشينتش. ولم يتوقف إبداع الفنّان الراحل عند التصوير، وإدارة التصوير والإضاءة ففي رصيده كمخرج اثنين من الأفلام الروائية الطويلة، من بينهما أحد أكثر الإفلام السينمائية السورية المثيرة للجدل "أموت مرّتين وأحبك"، أما الفيلم الثاني فيحمل عنوان "الصحفيّة الحسناء". كما كتب للسينما فيلم "القادمون من الأعماق"، وحملت عشرات الأعمال التلفزيونية السورية توقيعه كمدير للإضاءة والتصوير كـ" شجرة النارنج، على طول الأيام، الانتظار، الظاهر بيبرس، وكليوباترا".توفي 9 اغسطس عام 2012

المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • مدير التصوير والإضاءة الأشهر في تاريخ السينما والدراما السوريّة حتى لقب بشيخ الكار، وهو شقيق الممثلة السورية نادين الخوري. مواليد عام 1939 درس التصوير السينمائي على يد اختصاصين...اقرأ المزيد يوغوسلاف بين عامي 1960و1965، ثم سافر إلى كل من بلغاريا ويوغسلافيا لإجراء دورات إطلاعيه. أول إنتاجات المؤسسة العامة للسينما في العام 1965؛ فيلم "سائق الشاحنة" كان من تصويره بإدارة المخرج بوشكو فوتشينتش. ولم يتوقف إبداع الفنّان الراحل عند التصوير، وإدارة التصوير والإضاءة ففي رصيده كمخرج اثنين من الأفلام الروائية الطويلة، من بينهما أحد أكثر الإفلام السينمائية السورية المثيرة للجدل "أموت مرّتين وأحبك"، أما الفيلم الثاني فيحمل عنوان "الصحفيّة الحسناء". كما كتب للسينما فيلم "القادمون من الأعماق"، وحملت عشرات الأعمال التلفزيونية السورية توقيعه كمدير للإضاءة والتصوير كـ" شجرة النارنج، على طول الأيام، الانتظار، الظاهر بيبرس، وكليوباترا".توفي 9 اغسطس عام 2012
المزيد






مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل