يحيى خليل Yehia Khalil

موسيقي مصري فى الرابعة من عمره، و كان مازال طفلاً،كان يحيى خليل يعزف على كل ما يصادفه و يقع تحت يديه من مقاعد و طاولات و أدوات مطبخ، ويصنع من طرقه عليها موسيقى جميلة، و عندما بلغ الرابعة عشرة من عمره كوًّن يحيى خليل أول فرقة لعزف موسيقى الجاز فى تاريخ مصر، وأطلق عليها اسم "كايرو...اقرأ المزيد جاز كوارتيت"، أى رباعى القاهرة لموسيقى الجاز، و هى الفرقة التى أعتبر العديد من الذين عاصروا نشأتها ، أنها كانت الفرقة الملهمة لكل الفرق الموسيقية التى كانت وما زالت تعمل و تعزف حالياً فى مصر. فى عام 1966 و كان يحيى فى العشرين من عمره، و قد وصل بفرقته الى قمة النجاح و الشهرة،قرر أن يسافر للدراسة فى أمريكا، لكى يلتقى فى رحلته الى هناك، بهؤلاء الفنانين و الموسيقيين الأمريكيين الكبار العمالقة، و يتعلم منهم، و يعزف معهم، هؤلاء الفنانين الذين كان يحيى خليل يواظب على سماعهم فى مصر من خلال برنامج "نادى الجاز"فى محطة "صوت أمريكا"، و سافر يحيى بالفعل الى امريكا، و مكث هناك أكثر من خمسة عشرة عاماً، و هو يكافح و يدرس، و يتألق أيضاً كعازف على آلة الدرامز مع العديد من الفرق الأمريكية، فى امريكا التحق يحيى بمعهد "روى ناب" للجاز لمدة خمس سنوات تتلمذ فيها على ايدى عازف الات البركشن الأسطورى" روى ناب"، الذى كان معلماً و ملهماً للعديد من أشهر عازفى الجاز،الذين اشتهروا فيما بعد عالمياً من أمثال جين كروبا، الذى قامت شركة كولومبيا السينمائية الشهيرة بانتاج فيلم عنه باسم "قصة حياة جين كروبا".

المزيد

صور

  [5 صور]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • موسيقي مصري فى الرابعة من عمره، و كان مازال طفلاً،كان يحيى خليل يعزف على كل ما يصادفه و يقع تحت يديه من مقاعد و طاولات و أدوات مطبخ، ويصنع من طرقه عليها موسيقى جميلة، و عندما بلغ...اقرأ المزيد الرابعة عشرة من عمره كوًّن يحيى خليل أول فرقة لعزف موسيقى الجاز فى تاريخ مصر، وأطلق عليها اسم "كايرو جاز كوارتيت"، أى رباعى القاهرة لموسيقى الجاز، و هى الفرقة التى أعتبر العديد من الذين عاصروا نشأتها ، أنها كانت الفرقة الملهمة لكل الفرق الموسيقية التى كانت وما زالت تعمل و تعزف حالياً فى مصر. فى عام 1966 و كان يحيى فى العشرين من عمره، و قد وصل بفرقته الى قمة النجاح و الشهرة،قرر أن يسافر للدراسة فى أمريكا، لكى يلتقى فى رحلته الى هناك، بهؤلاء الفنانين و الموسيقيين الأمريكيين الكبار العمالقة، و يتعلم منهم، و يعزف معهم، هؤلاء الفنانين الذين كان يحيى خليل يواظب على سماعهم فى مصر من خلال برنامج "نادى الجاز"فى محطة "صوت أمريكا"، و سافر يحيى بالفعل الى امريكا، و مكث هناك أكثر من خمسة عشرة عاماً، و هو يكافح و يدرس، و يتألق أيضاً كعازف على آلة الدرامز مع العديد من الفرق الأمريكية، فى امريكا التحق يحيى بمعهد "روى ناب" للجاز لمدة خمس سنوات تتلمذ فيها على ايدى عازف الات البركشن الأسطورى" روى ناب"، الذى كان معلماً و ملهماً للعديد من أشهر عازفى الجاز،الذين اشتهروا فيما بعد عالمياً من أمثال جين كروبا، الذى قامت شركة كولومبيا السينمائية الشهيرة بانتاج فيلم عنه باسم "قصة حياة جين كروبا".
المزيد




مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل