جان سعادة

فنان لاعب مصارع لبناني مواليد عام 1940 صاحب مسيرة حافلة بالبطولات المحلية والعالمية، فهو وأخوه أندريه شغلا اسم لبنان لسنوات طويلة، وعرفا بالأخوين سعاده. ولد أندريه عام 1938 في بيروت، فيما ولد جان عام 1940. حبهما للرياضة وولعهما فيها جعلهما يحوّلا بيتهما لنادٍ رياضي. في عمر 16 سنة...اقرأ المزيد بدأ جان يحصد الجوائز والألقاب، توج عام 1956 بطلاً للبنان في المصارعة الحرة، وتوج بطل العرب عام 1957، وبطل في دورة البحر الأبيض المتوسط عام 1958، كما توج بطل فرنسا عام 1961، وبطل أوروبا عام 1964، وبطل العالم عام 1970. لقب في فرنسا بأمير آل منصور، وخاض 125 حفلة مصارعة خلال تسعة أشهر، مما وضع لبنان على خريطة المصارعة الحرة العالمية. كما أحضر أبطال العالم إلى لبنان في مباريات حاشدة في المدينة الرياضية. وبعدما غلب كأس الموت أندريه عام 1999 بقي جان وحيداً بين الماضي والحاضر حافظاً لتاريخ من البطولات والأمجاد، يقلب صفحاته بعدما أصيبت هذه الرياضة في لبنان والعالم العربي بـ«الأفول».خاض الأخوان سعاده في حياتهما تجارب عدة، فإلى جانب شهرتهما بالمصارعة الحرة، شاركا أيضاً في تمثيل الأفلام العربية والفرنسية، حيث لعبا أدواراً إلى جانب نبيلة عبيد وجورجينا رزق ومديحة كامل. أما في فرنسا فقد كانا يقومان بأدوار الممثل البديل الذي يؤدي المشاهد الخطرة. وعن هذه المشاهد بالذات قال سعاده أنه كان يغامر في حياته ويؤدي أقوى المشاهد، والتي كان أبرزها «قفزه من على جسر نهر السين». وكما ارتبط اسما سعاده بالبطولات والأفلام، ارتبط أيضاً ببعض الأمثال الشعبية، فمثل «مثل العادة يا سعاده» يعود السبب في إطلاقه لهما لأنهما كان لديهما ضربة مشهورة، وكان الجمهور كلما يشاهدهما يردد «مثل العادة يا سعاده».


صور

  [3 صور]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • فنان لاعب مصارع لبناني مواليد عام 1940 صاحب مسيرة حافلة بالبطولات المحلية والعالمية، فهو وأخوه أندريه شغلا اسم لبنان لسنوات طويلة، وعرفا بالأخوين سعاده. ولد أندريه عام 1938 في...اقرأ المزيد بيروت، فيما ولد جان عام 1940. حبهما للرياضة وولعهما فيها جعلهما يحوّلا بيتهما لنادٍ رياضي. في عمر 16 سنة بدأ جان يحصد الجوائز والألقاب، توج عام 1956 بطلاً للبنان في المصارعة الحرة، وتوج بطل العرب عام 1957، وبطل في دورة البحر الأبيض المتوسط عام 1958، كما توج بطل فرنسا عام 1961، وبطل أوروبا عام 1964، وبطل العالم عام 1970. لقب في فرنسا بأمير آل منصور، وخاض 125 حفلة مصارعة خلال تسعة أشهر، مما وضع لبنان على خريطة المصارعة الحرة العالمية. كما أحضر أبطال العالم إلى لبنان في مباريات حاشدة في المدينة الرياضية. وبعدما غلب كأس الموت أندريه عام 1999 بقي جان وحيداً بين الماضي والحاضر حافظاً لتاريخ من البطولات والأمجاد، يقلب صفحاته بعدما أصيبت هذه الرياضة في لبنان والعالم العربي بـ«الأفول».خاض الأخوان سعاده في حياتهما تجارب عدة، فإلى جانب شهرتهما بالمصارعة الحرة، شاركا أيضاً في تمثيل الأفلام العربية والفرنسية، حيث لعبا أدواراً إلى جانب نبيلة عبيد وجورجينا رزق ومديحة كامل. أما في فرنسا فقد كانا يقومان بأدوار الممثل البديل الذي يؤدي المشاهد الخطرة. وعن هذه المشاهد بالذات قال سعاده أنه كان يغامر في حياته ويؤدي أقوى المشاهد، والتي كان أبرزها «قفزه من على جسر نهر السين». وكما ارتبط اسما سعاده بالبطولات والأفلام، ارتبط أيضاً ببعض الأمثال الشعبية، فمثل «مثل العادة يا سعاده» يعود السبب في إطلاقه لهما لأنهما كان لديهما ضربة مشهورة، وكان الجمهور كلما يشاهدهما يردد «مثل العادة يا سعاده».
المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل