هيروكازو كور إيدا Hirokazu Koreeda

مخرج، كاتب سيناريو و منتج - اليابان مواليدعام 1962 بطوكيو (اليابان)، وتخرج من جامعة واسيدا سنة 1987 ليلتحق بشركة الإنتاج المستقلة "تي. في. مان يونيون"، حيث تخصص في العمل في مجال الفيلم الوثائقي. في العام 1995، فاز أول أفلام الروائية الطويلة مابوروزي بجائزة أوسيلا الذهبية في...اقرأ المزيد مهرجان البندقية السينمائي، فضلا عن العديد من الجوائز العالمية الأخرى، فكان نتيجة ذلك أن أصبح المخرج الشاب القادم من بلاد الشمس المشرقة معروفا لدى العالم بأسره. فاز فيلمه الموالي، الحياة الآخرة (1998) بالجائزة الكبرى لمهرجان القارات الثلاث بمدينة نانت الفرنسية،كما حظي بالتتويج بمهرجان السينما المستقلة ببيوينس أيرس بالأرجنتين، وكان الفيلم قد عرف نجاحا جماهيريا كبيرا وتم توزيعه في ثلاثين بلدا. في سنة 2001، شارك فيلم مسافة في المسابقة الرسمية لمهرجان كان، تماما كفيلم لا أحد يعرف سنة 2004، والذي بات من خلاله الممثل الرئيسي ياكيرا يويا أول ياباني وأصغر ممثل ينال جائزة أفضل أداء رجالي، ليتصدر مباشرة بعدها الصفحاتِ الأولى لجميع صحف العالم. في سنة 2006، أخرج كور-إيدا فيلم الأزياء هانا. وبعدها بعامين، لقي فيلم ما زلت أمشي استحسانا كبيرا في اليابان وخارجه، ونال العديد من الجوائز في أوروبا وآسيا، قبل أن يوقع الرجل سنة 2008 على فيلم وثائقي عن جولة المغني الياباني كوكو. في سنة 2009، استجلى بفيلمه دمية الهواء مجالات ظلت غامضة من خلال نقل مانغا يوشي كودا إلى عمل سينمائي، وقد عرض هذا الفيلم في إطار البرمجة الرسمية لمهرجان كان السينمائي (قسم نظرة ما)، إضافة إلى مهرجانات أخرى مثل تورونتو وشيكاكو وأمستردام. . في سنة 2011، فاز أتمنى - رغباتنا السرية بجائزة أفضل سيناريو في المهرجان التاسع والخمسين لسان سيباستيان. قبل أن يُمنح هيروكازو من قبل لجنة تحكيم مهرجان كان لسنة 2013، التي ترأسها المخرج العالمي ستيفن سبيلبرك، جائزة لجنة التحكيم عن فيلمه الأخير؛ الإبن سر أبيه. فضلا عن كل ذلك، شارك كور-إيدا هيروكازو في إنتاج عدد من الأفلام من إنجاز مخرجين شباب؛ أمثال نيشيكاوا ميوا في التوت البري (2003 ) و صواي (2006 )، و سونادا مامي في ملاحظة أخيرة : وفاة البائع المتجول الياباني (2011 )، وهو فيلم وثائقي مؤثر يرصد الأشهر الأخيرة من حياة رجل أعمال وهب أكثر من 40 سنة من عمره في خدمة نفس الشركة، وعلِم مباشرة بعد بلوغه سن التقاعد أنه مصاب بسرطان غير قابل للعلاج

المزيد


معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • مخرج، كاتب سيناريو و منتج - اليابان مواليدعام 1962 بطوكيو (اليابان)، وتخرج من جامعة واسيدا سنة 1987 ليلتحق بشركة الإنتاج المستقلة "تي. في. مان يونيون"، حيث تخصص في العمل في مجال...اقرأ المزيد الفيلم الوثائقي. في العام 1995، فاز أول أفلام الروائية الطويلة مابوروزي بجائزة أوسيلا الذهبية في مهرجان البندقية السينمائي، فضلا عن العديد من الجوائز العالمية الأخرى، فكان نتيجة ذلك أن أصبح المخرج الشاب القادم من بلاد الشمس المشرقة معروفا لدى العالم بأسره. فاز فيلمه الموالي، الحياة الآخرة (1998) بالجائزة الكبرى لمهرجان القارات الثلاث بمدينة نانت الفرنسية،كما حظي بالتتويج بمهرجان السينما المستقلة ببيوينس أيرس بالأرجنتين، وكان الفيلم قد عرف نجاحا جماهيريا كبيرا وتم توزيعه في ثلاثين بلدا. في سنة 2001، شارك فيلم مسافة في المسابقة الرسمية لمهرجان كان، تماما كفيلم لا أحد يعرف سنة 2004، والذي بات من خلاله الممثل الرئيسي ياكيرا يويا أول ياباني وأصغر ممثل ينال جائزة أفضل أداء رجالي، ليتصدر مباشرة بعدها الصفحاتِ الأولى لجميع صحف العالم. في سنة 2006، أخرج كور-إيدا فيلم الأزياء هانا. وبعدها بعامين، لقي فيلم ما زلت أمشي استحسانا كبيرا في اليابان وخارجه، ونال العديد من الجوائز في أوروبا وآسيا، قبل أن يوقع الرجل سنة 2008 على فيلم وثائقي عن جولة المغني الياباني كوكو. في سنة 2009، استجلى بفيلمه دمية الهواء مجالات ظلت غامضة من خلال نقل مانغا يوشي كودا إلى عمل سينمائي، وقد عرض هذا الفيلم في إطار البرمجة الرسمية لمهرجان كان السينمائي (قسم نظرة ما)، إضافة إلى مهرجانات أخرى مثل تورونتو وشيكاكو وأمستردام. . في سنة 2011، فاز أتمنى - رغباتنا السرية بجائزة أفضل سيناريو في المهرجان التاسع والخمسين لسان سيباستيان. قبل أن يُمنح هيروكازو من قبل لجنة تحكيم مهرجان كان لسنة 2013، التي ترأسها المخرج العالمي ستيفن سبيلبرك، جائزة لجنة التحكيم عن فيلمه الأخير؛ الإبن سر أبيه. فضلا عن كل ذلك، شارك كور-إيدا هيروكازو في إنتاج عدد من الأفلام من إنجاز مخرجين شباب؛ أمثال نيشيكاوا ميوا في التوت البري (2003 ) و صواي (2006 )، و سونادا مامي في ملاحظة أخيرة : وفاة البائع المتجول الياباني (2011 )، وهو فيلم وثائقي مؤثر يرصد الأشهر الأخيرة من حياة رجل أعمال وهب أكثر من 40 سنة من عمره في خدمة نفس الشركة، وعلِم مباشرة بعد بلوغه سن التقاعد أنه مصاب بسرطان غير قابل للعلاج
المزيد




مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل