توم ستوبارد Tom Stoppard

روائي بريطاني مواليد 3 يوليو عام 1937 في زلين جمهورية التشيك ، تميزت أعماله بمزجها الخيالي بين الأفكار الفلسفية، والحوار الذكي، والأسلوب الفكاهي المنطلق. نال ستوبارد شهرة لأول مرة بفضل روايته موت روزينكرانتز وغيلدنستيرن (1967م). استخدم في هذه الرواية شخصيتين ثانويتين من رواية...اقرأ المزيد شكسبير، هاملت، لسبر غور الفراغ الذي كان يراه في حياة الإنسان. وفي الوَثَّابة (1972م)، خلط ستوبارد بين الألاعيب البهلوانية والاغتيال والفلسفة. وتستخدم روايته ترافيستيز (1974م)، شخصيات أدبية وسياسية شهيرة للإجابة عن أسئلة في الفن والفلسفة. وتحتوي روايته كل ولد ناجح يستحق الرعاية (1977م) على فرقة موسيقية تعزف سيمفونية اوركسترا وتتناول الرواية المنشقين عن السوفييت (سابقًا). أما الليل والنهار، (1978م) فهي رواية واقعية تناقش دور الصحافة في العالم الحديث. وفي هوبجود (1988م) يمزج ستوبارد بين التجسس ونظرية الكم في الفيزياء. أما رواياته الأخرى فمنها المفتش الحقيقي هاوند (1968م)؛ بعد ماجريت (1970م)؛ لينين القذر (1976م)؛ الشيء الحقيقي (1982م). نال جائزة الأكاديمية مشاركة مع مارك نورمان عن عمله شكسبير يحب عام 1998م. ولد ستوبارد في زلين في جمهورية تشيكيا، ثم انتقل مع أسرته إلى إنجلترا عام 1946م حيث بدأ يكتب روايات للإذاعة والتلفاز. منحته الملكة إليزابيث الثانية لقب فارس عام 1997م.

المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • روائي بريطاني مواليد 3 يوليو عام 1937 في زلين جمهورية التشيك ، تميزت أعماله بمزجها الخيالي بين الأفكار الفلسفية، والحوار الذكي، والأسلوب الفكاهي المنطلق. نال ستوبارد شهرة لأول مرة...اقرأ المزيد بفضل روايته موت روزينكرانتز وغيلدنستيرن (1967م). استخدم في هذه الرواية شخصيتين ثانويتين من رواية شكسبير، هاملت، لسبر غور الفراغ الذي كان يراه في حياة الإنسان. وفي الوَثَّابة (1972م)، خلط ستوبارد بين الألاعيب البهلوانية والاغتيال والفلسفة. وتستخدم روايته ترافيستيز (1974م)، شخصيات أدبية وسياسية شهيرة للإجابة عن أسئلة في الفن والفلسفة. وتحتوي روايته كل ولد ناجح يستحق الرعاية (1977م) على فرقة موسيقية تعزف سيمفونية اوركسترا وتتناول الرواية المنشقين عن السوفييت (سابقًا). أما الليل والنهار، (1978م) فهي رواية واقعية تناقش دور الصحافة في العالم الحديث. وفي هوبجود (1988م) يمزج ستوبارد بين التجسس ونظرية الكم في الفيزياء. أما رواياته الأخرى فمنها المفتش الحقيقي هاوند (1968م)؛ بعد ماجريت (1970م)؛ لينين القذر (1976م)؛ الشيء الحقيقي (1982م). نال جائزة الأكاديمية مشاركة مع مارك نورمان عن عمله شكسبير يحب عام 1998م. ولد ستوبارد في زلين في جمهورية تشيكيا، ثم انتقل مع أسرته إلى إنجلترا عام 1946م حيث بدأ يكتب روايات للإذاعة والتلفاز. منحته الملكة إليزابيث الثانية لقب فارس عام 1997م.
المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل