إيمانويل سيجنر Emmanuelle Seigner

ممثلة فرنسية واحدة من الممثلات اللواتي صعدن سلم الشهرة الفرنسية في الثمانينات ولدت 22 يونيو 1966 في باريس من أب عمل مصوّراً (وكان مشهوراً في مهنته) وأم صحافية. وإذا لم يكن ذلك كافياً كمصدر للوحي، فإن جدّتها كانت لويز سيجنر، ممثلة مسرحية وسينمائية ورئيسة “الكوميدي فرنسيسز”...اقرأ المزيد لسنوات. في سن الرابعة عشرة من عمرها فازت بالعمل موديلاً. ثم أصبحت ممثلة سينمائية. وظهرت في فيلم “تحري” للمخرج جان-لوك غودار الذي قاد بطولته كل من جوني هوليداي ونتالي باي سنة 1985. بعد بضعة أفلام أخرى تبنّاها المخرج رومان بولانسكي وعرض عليها الزواج. تحت إدارته ظهرت في أول فيلم فرنسي حققه ناطق بالإنجليزية وهو “فزع” من بطولة هاريسون فورد (1988). حضرت برلين هذا العام كونها اشتركت في تمثيل “حياة وردة” عن حياة المغنية إديت بياف. وإلى جانب “الجرس الغطّاس والفراشة” الذي يعرض في المسابقة و”حياة وردة” مثّلت هذا العام فيلماً لجانب ستانلي توشي عنوانه “أربع أغان أخيرة”.

المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • ممثلة فرنسية واحدة من الممثلات اللواتي صعدن سلم الشهرة الفرنسية في الثمانينات ولدت 22 يونيو 1966 في باريس من أب عمل مصوّراً (وكان مشهوراً في مهنته) وأم صحافية. وإذا لم يكن ذلك...اقرأ المزيد كافياً كمصدر للوحي، فإن جدّتها كانت لويز سيجنر، ممثلة مسرحية وسينمائية ورئيسة “الكوميدي فرنسيسز” لسنوات. في سن الرابعة عشرة من عمرها فازت بالعمل موديلاً. ثم أصبحت ممثلة سينمائية. وظهرت في فيلم “تحري” للمخرج جان-لوك غودار الذي قاد بطولته كل من جوني هوليداي ونتالي باي سنة 1985. بعد بضعة أفلام أخرى تبنّاها المخرج رومان بولانسكي وعرض عليها الزواج. تحت إدارته ظهرت في أول فيلم فرنسي حققه ناطق بالإنجليزية وهو “فزع” من بطولة هاريسون فورد (1988). حضرت برلين هذا العام كونها اشتركت في تمثيل “حياة وردة” عن حياة المغنية إديت بياف. وإلى جانب “الجرس الغطّاس والفراشة” الذي يعرض في المسابقة و”حياة وردة” مثّلت هذا العام فيلماً لجانب ستانلي توشي عنوانه “أربع أغان أخيرة”.
المزيد

هوامش:
  • الزوج مخرج رومان بولانسكي (متزوج ١٩٨٩)
المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل