أنيس ديموستييه Anais Demoustier

وهي ممثلة فرنسية ولدت في يوم 29 سبتمبر 1987 في مدينة ليل في فرنسا بدأت التمثيل في سنة 2000. مثلت دور شارلوت في فيلم إيليس ألذي عرض في سنة 2011 وٌلدت أنيه من أب كان يشغل منصب مسؤول تجاري في شركة بمدينة ليون، أما والدتها فكانت تقطن في مسقط رأسها ليل. عاشت أنيه طفولتها في فيلينوف...اقرأ المزيد داسك مع شقيقتيها كاميلا (بائعة مجوهرات وجين (مديرة إنتاج)،ثم شقيقها الآخر ستيفان (مخرج)، والذي يرجع له الفضل في جعلها تعشق عالم السينما، التلفزة والمسرح. في فترة مراهقتها، شاركت في العديد من المشاهد التصويرية، كما احتكت بمجموعة من النجوم على غرار إيزابيل أوبير في فيلم زمن الذئب (بالفرنسية: le temps du loup) للمخرج مايكل هاينيكي. بعد حصولها على شهادة الباكلوريا سنة 2005، قَدِمت لباريس من أجل الحصول على إجازة في السينما والأداب من جامعة باريس اشتهرت في الكلية ببراعتها في التمثيل وقدرتها الكبيرة على تجسيد مختلف الأدوار مما جعلها تحصل على أدوار ثانوية في أنشطة ثقافية وسينمائية كانت تنظمها الجامعة أو مجالس أخرى. شيئا فشيئا، بدأت تحصل على أدوار مهمة نسبيا، على غرار دورها في فيلم الشخصية الجميلة (بالفرنسية: la belle personne) للمخرج كريستوف أونوري سنة 2008، حيث لعبت رفقة العديد من أبرز نجوم السينما الفرنسية مثل ليا سيدو وغيرها. ترشحت في مناسبتان للحصول على جائزة سيزر، الأولى كانت سنة 2009 بينما الثانية سنة 2011، كما فازت في نفس السنة بالعديد من الألقاب في جائزة رومي شنايدر.


معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • وهي ممثلة فرنسية ولدت في يوم 29 سبتمبر 1987 في مدينة ليل في فرنسا بدأت التمثيل في سنة 2000. مثلت دور شارلوت في فيلم إيليس ألذي عرض في سنة 2011 وٌلدت أنيه من أب كان يشغل منصب مسؤول...اقرأ المزيد تجاري في شركة بمدينة ليون، أما والدتها فكانت تقطن في مسقط رأسها ليل. عاشت أنيه طفولتها في فيلينوف داسك مع شقيقتيها كاميلا (بائعة مجوهرات وجين (مديرة إنتاج)،ثم شقيقها الآخر ستيفان (مخرج)، والذي يرجع له الفضل في جعلها تعشق عالم السينما، التلفزة والمسرح. في فترة مراهقتها، شاركت في العديد من المشاهد التصويرية، كما احتكت بمجموعة من النجوم على غرار إيزابيل أوبير في فيلم زمن الذئب (بالفرنسية: le temps du loup) للمخرج مايكل هاينيكي. بعد حصولها على شهادة الباكلوريا سنة 2005، قَدِمت لباريس من أجل الحصول على إجازة في السينما والأداب من جامعة باريس اشتهرت في الكلية ببراعتها في التمثيل وقدرتها الكبيرة على تجسيد مختلف الأدوار مما جعلها تحصل على أدوار ثانوية في أنشطة ثقافية وسينمائية كانت تنظمها الجامعة أو مجالس أخرى. شيئا فشيئا، بدأت تحصل على أدوار مهمة نسبيا، على غرار دورها في فيلم الشخصية الجميلة (بالفرنسية: la belle personne) للمخرج كريستوف أونوري سنة 2008، حيث لعبت رفقة العديد من أبرز نجوم السينما الفرنسية مثل ليا سيدو وغيرها. ترشحت في مناسبتان للحصول على جائزة سيزر، الأولى كانت سنة 2009 بينما الثانية سنة 2011، كما فازت في نفس السنة بالعديد من الألقاب في جائزة رومي شنايدر.
المزيد



مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل