نقاد يتهمون ''المسافر'' بـالغموض والارتباك .. وعمر الشريف: كلام الصحافة ''تفاهات''

  • خبر
  • 06:05 صباحًا - 16 سبتمبر 2010
  • 3 صور
  • 32,396 مشاهدة



صورة 1 / 3:
عمر الشريف
صورة 2 / 3:
لقطة من فيلم المسافر
صورة 3 / 3:
لقطة من فيلم المسافر

قوبل صناع الفيلم المصري " المسافر" بهجوم واسع من النقاد الذين اعتبروه فيلما غامضا يضم الكثير من الأخطاء في حين رد بطله النجم عمر الشريف على الهجوم بالقول إن الصحف يكتب بها الكثير من "التفاهات".
عرض الفيلم الذي انتهى تصويره قبل أكثر من عام ونصف لأول مرة في مصر في افتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي، مساء أمس الثلاثاء، بينما نظمت ندوة ظهر اليوم الأربعاء حضرها أبطاله عمر الشريف و سيرين عبد النور و شريف رمزي ومخرجه أحمد ماهر وحشد كبير من الصحفيين والنقاد.
وقالت الناقدة خيرية البشلاوي، رئيسة المهرجان السابقة، إن الفيلم مرتبك جدا ويضم دلالات غير مفهومة وقفزات تاريخية فيما يخص شخصيات أبطاله معظمها "غير مقنع بالمرة بشكل يجعله مليء بعلامات الاستفهام وكأن الهدف منه معاداة الجمهور المصري الذي لن يجد فيه أي قدر من المتعة"، مشيرة إلى أنها، كناقدة متخصصة، لم تستطع مواصلة مشاهدته حتى النهاية.
وقال الناقد أحمد فهمي إن الفيلم سيء واختيارات المخرج للأبطال لا تتناسب مع النص، وتحديدا اختيار اللبنانية سيرين عبد النور، خاصة مع الميزانية الكبيرة التي رصدت له من جانب وزارة الثقافة التي تصدت لإنتاجه.
وقال الناقد محمود علي، الرئيس الأسبق لتحرير مجلة الإذاعة والتليفزيون، إن الجمهور لن يقبل على مشاهدة الفيلم لأنه عمل غامض جدا، معتبرا أن هذا فشل من مخرج العمل في توصيل رسالة الفيلم خاصة وأن السينما يجب أن تضم قدرا من المتعة والتسلية.
واستنكر الناقد نادر عدلي تأخر عرض الفيلم أكثر من عام كامل في دور العرض المصرية رغم أنه من إنتاج وزارة الثقافة، منوها إلى أن رغبة مخرجه في التجوال به في المهرجانات لا يمكن أن تكون مبررا لرفض عرضه تجاريا باعتبار العرض التجاري هو المقياس الحقيقي لنجاح أو فشل الأفلام السينمائية.
وهاجم الناقد فوزي إبراهيم، رئيس تحرير مجلة الكواكب، محاولات المخرج أحمد ماهر لاستعراض عضلاته طيلة الأحداث مما طغى على الفيلم ومنع من خروجه بالشكل اللائق بأسماء أبطاله والميزانية المرصودة له.
ورد المخرج على الانتقادات، وقال إن "مجرد إثارة الفيلم لكل هذا اللغط دليل على نجاحه"، مستنكرا ربط النقاد المتخصصين بين جودة العمل الفني ونجاحه الجماهيري محاولا تفسير التقنيات التي استخدمها باعتبارها شكلا جديدا على السينما المصرية.
وقال ماهر إنه قام بتعديلات على الفيلم بعد عرضه في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي بالفعل لكنه لم يتدخل بالحذف أو الإضافة على الإطلاق لأن الفيلم، على حد قوله، "مصنوع بأسلوب لا يصلح معه حذف أي من مشاهده".
وقال النجم عمر الشريف إن بعضا من الآراء النقدية ضد الفيلم حقيقية لأنه ليس فيلما سهل الفهم أو يمكن أن يحبه الجمهور، مشيرا إلى أنه كان يعلم هذا منذ البداية لكن هذا ليس مبررا لهجوم النقاد والصحفيين عليه "لأن هناك الكثير منهم يكتبون تفاهات بلا قيمة".
وأضاف النجم الكبير أنه لا يمكن محاكمة الأفلام السينمائية وفقا لأذواق الجمهور فقط "أفلام لعبقري مثل فيلليني لم تعجب الجمهور لكن هذا لا يعني أنه مخرج سيء أو أنه قدم أفلاما سيئة".
وفاجأ الشريف الحضور بالقول إن الجمهور المصري ليس مثقفا سينمائيا "أنا شخصيا لا أعتبر إسماعيل ياسين ممثلا حقيقيا لكن أفلامه ناجحة جدا على المستوى الجماهيري".

الأكثر مشاهدة


تعليقات