الجمعية الوطنية الأمريكية للنُقاد السينمائيين تمنح فيلم Amour لقب أفضل أفلام عام 2012

  • خبر
  • 02:03 مساءً - 7 يناير 2013
  • 1 صورة
  • 47,125 مشاهدة



أفيش فيلم Amour

منحت الجمعية الوطنية الأمريكية للنُقاد السينمائيين الفيلم النمساوي Amour، للمخرج مايكل هانكه، لقب فيلم العام 2012، وبذلك يتوج الفيلم كأفضل أفلام العام، وهو ما يُعزز فرصه للحصول على أوسكار أفضل فيلم بلغة اجنبية في الحفل الذي سيُقام خلال الشهر المُقبل.
الفيلم تدور أحداثه حول زوجان في سن الشيخوخة، ويصور الفيلم معاناة الزوج بعد أن تُصاب زوجته بالشلل، ووفائه لها، حيث يقوم برعايتها بنفسه رغم كل المشقة التي يتكبدها في سبيل ذلك.

وذكر موقع رويترز أن الجمعية الوطنية والمكونة من أكثر من 60 نقاد فني من أبرز النُقاد في أمريكا قد وافقوا بالإجماع على تقديم الجائزة لفيلم هانكه، كما نال هانكه نفسه جائزة أفضل مُخرج، بينما حصلت الممُثلة الكبيرة إيمانويل ريفا جائزة أفضل ممُثلة عن دورها في الفيلم، حيث جسدت دور الزوجة المُقعدة.

من ناحية أخرى حصل النجم الكبير دانيال داي لويس جائزة أفضل ممُثل عن دوره في فيلم Lincoln، للمخرج ستيفن سبيلبرج، حيث جسد لويس شخصية الرئيس الأمريكي الراحل إبراهام لينكولن، والذي يعده البعض أفضل رئيس مر على تاريخ الولايات المُتحدة الأمريكية.

ونال الممُثل ماثيو ماكونهي جائزة أفضل ممُثل دور ثاني عن دوره في فيلم Magic Mike، أما جائزة أفضل ممُثلة في دور ثاني فحصلت عليها النجمة إيمي أدامز عن دورها في فيلم The Master.

الأكثر مشاهدة


تعليقات