أحمد ماهر : تراجع الشركات الأجنبية عن تمويل " بأى أرض تموت " سبب تغيير أماكن تصويره و " لحم ودم " الاسم النهائى للفيلم

  • خبر
  • 07:22 صباحًا - 16 سبتمبر 2013
  • 1 صورة
  • 33,384 مشاهدة



المخرج أحمد ماهر

كشف المخرج أحمد ماهر فى تصريحات خاصة لموقع السينما.كوم عن تغيير اسم فيلمه الجديد " بأى أرض تموت " إلى " لحم ودم "، وأشار ماهر إلى أن الفيلم كان المفترض تصويره فى إيطاليا إلا إنه قرر تصويره فى بين مصر ولبنان، نظراً للظروف التى تمر بها البلاد والتى كانت لها تأثيرها على الشركات الأجنبية التى كانت ستشارك فى إنتاج الفيلم.

وأوضح ماهر أن سبب تراجع الشركات الأجنبية عن تمويل الفيلم لم يكن لعدائها لثورة يونيو، وإنما لعدم ثقتها فى استكمال الفيلم فى ظل الاضطرابات التى تمر بها مصر، خاصة إنه كان من المفترض مشاركة فنانين إيطاليين فى الفيلم.

وأضاف المخرج أحمد ماهر إنه يقوم حالياً بإجراء بعض التعديلات على السيناريو حتى يناسب أماكن التصوير الجديدة، مشيراً إلى إنه يقوم بالمشاركة فى إنتاج الفيلم بجانب وزارة الثقافة التى منحت الفيلم 2 مليون جنيه إلى جانب جهة أوروبية، بالإضافة إلى جهة مغربية جارى التفاوض معها.

الجدير بالذكر أن فيلم " لحم ودم " مرشح لبطولته عمرو واكد،و آسر ياسين، و محمود حميدة،و سيرين عبد النور، وقد حصل الفيلم على الجائزة الأولى من وزارة الثقافة وهى نفس الجائزة التى حصل عليها فيلم المسافر .

الأكثر مشاهدة


تعليقات