وحيد حامد: نور الشريف كان مرشحًا لبطولة فيلم "البرىء"

  • خبر
  • 01:38 مساءً - 18 ابريل 2014
  • 1 صورة
  • 70,772 مشاهدة



زكي في لقطة من الفيلم

كشف الكاتب الكبير وحيد حامد خلال لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي فى برنامج "معكم" على شاشة قناة "cbc two" أمس، أن فكره فيلمه "البريء" قد استوحاها من موقف شخصي حدث له عندما كان متظاهرًا عام 77 وتم ضربه بالعصا على ظهره من عسكري أمن مركزي، كان من نفس قريته وقال له بابتسامة "أستاذ وحيد انت من أعداء الوطن".

وأوضح أن هذا العسكري أخبره في وقت لاحق أن القيادات هي من أخبرته وزملائه بأنهم يضربون أعداء الوطن، مشيرًا إلى أن نور الشريفكان مرشحًا لبطولة الفيلم، إلا أن أحمد زكي هو من قام ببطولة الفيلم في النهاية، مؤكدًا أن نهاية الفيلم تم حذفها بسبب أحد النخب الزائفة على حد وصفه، والذي كان من القيادات المسموعة لدى النظام، وأراد ان يقدم خدمة مجانية للنظام وقتها بحذف النهاية.

وقال الكاتب الكبير أن فيلم " ملف في الآداب" هو أهم أعماله، لأنه كان يتصدى لاتهام الشرطة للأبرياء دون ذنبًا ويلقى الضوء أيضًا على رشاوي رجال الشرطة لافتًا إلى أنه وجد صعوبة في ظهور الفيلم إلى النور، لوجود رقابة غير رسمية على حد تعبيره وهي وزارة الداخلية، التي كان من الضروري أن تعطي موافقتها على الفيلم قبل طرحه. وأكد وحيد أن أحد القيادات المستنيرة رأت أن مواجهة المشكلات أفضل من دفن الرؤوس بالرمال وتم تصوير الفيلم وعرضه مثلما أراد هو وشريكه في الإنتاج وقتها المخرج عاطف الطيب، الذي أخرج الفيلم أيضًا.


تعليقات

أرسل