مخرج "البر التاني" يكشف سبب تنفيذ مشاهد الغرق في إسبانيا

  • خبر
  • 12:38 مساءً - 21 نوفمبر 2016
  • 1 صورة
  • 3,887 مشاهدة



فيلم البر التاني

كشف علي إدريس مخرج فيلم "البر التاني" المشارك في المسابقة الرسمية لـمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ38، عن السبب الذي جعله يسافر إلى إسبانيا لتصوير مشاهد الغرق هناك.

وفي تصريح خاص لموقع "السينما.كوم" قال علي إدريس: كنت أتمنى تنفيذها في مصر في إستديوهاتنا، ولكن للأسف كان ذلك مستحيلًا، لأن تكنيك تنفيذ مثل هذه المشاهد في مصر غير قوي، وكان سيضر بالفيلم وبمصداقيته.

وأضاف: قديمًا كانت إستوديوهاتنا في مصر لا تختلف عن الإستوديوهات بالخارج، لذلك كانت أفلامنا حتى عام 1951 تقريبًا، متشابهة إلى حد كبير مع صناعة السينما بالخارج، لأن مالكي هذه الإستديوهات والقائمين عليها كانوا يعشقون السينما ولديهم استعداد دائم لتطويرها وتحديثها بأحدث ما وصل إليه العلم.

وأشار علي إدريس إلى أن هذه الإستديوهات بدأت تفقد رونقها بعدما تم تأميمها، ولم يعد يهتم أحد بتحديث آلاتها فتلفت، وبعد إلغاء القطاع العام أصبح الناتج صفر.

فيلم "البر التاني" تأليف زينب عزيز وإخراج علي إدريس، وبطولة منتج العمل محمد علي، والفنانين عبدالعزيز مخيون وعفاف شعيب ومحمد مهران وعمرو القاضي.

الأكثر مشاهدة


تعليقات