نجوم واجهوا أزمات قضائية في 2018.. تعرف عليهم

  • مقال
  • 11:15 مساءً - 17 ديسمبر 2018
  • 9 صور
  • 5,980 مشاهدة



شهد عام 2018 عدة أزمات للنجوم والنجمات، وصلت إلى ساحة المحاكم، وشهد على رفع دعوى قضائية ضد البعض منهم، وصدور أحكام قضائية انتهت بالسجن للبعض الأخر، كان من بينهم المخرج سامح عبدالعزيز الذي اُتهم بحيازة مخدرات وحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات.

ومن أبرز هذه القضايا في عام 2018:

في مطلع شهر فبراير أصدرت نيابة شرق القاهرة الكلية قرارًا بضبط وإحضار الإعلامية ريهام سعيد بعد رفضها طلب الاستدعاء الأول بصحبة مُعِدة ومصور برنامجها "صبايا الخير" على خلفية اتهامه باختطاف أطفال.

تعود الواقعة إلى 28 يناير الماضي بتلقي قسم السلام بلاغا من صاحب أحد المحلات، يفيد باختفاء "طفلين" عمرهما في الخامسة والسادسة من عمرهما من أمام منزله في السلام، وأسفرت جهود البحث الجنائي عن وجود الطفلين على مقهى في شارع التحرير بالدقي، واتضح أن عملية الاختطاف عن طريق معدة البرنامج وبعلم ريهام سعيد رغبة منهم في عمل سبق إعلامي يكشف تجارة الأطفال.

وقررت النيابة حبست المعدة 15 يوما على ذمة التحقيقات لاتهامها بالتحريض على اختطاف الطفلين، كما قامت شبكة قنوات النهار بحذف الحلقة من على اليوتيوب وصفحة البرنامج على "يوتيوب".

وفي نفس الشهر قضت محكمة جنايات الجيزة، بالسجن 3 سنوات للمخرج سامح عبدالعزيز، وتغريمه 50 ألف جنيه، فى اتهامه بحيازة وتعاطى المواد المخدرة.

كان قاضي المعارضات بمحكمة جنح الهرم قد أخلي سبيل المخرج السينمائي اليوم الإثنين بضمان مالي قدره 50 ألف جنيه.

كانت مباحث السياحة والآثار بالجيزة برئاسة العقيد وليد الشرقاوى، قد ألقت القبض على المخرج سامح عبدالعزيز وبحوزته مواد مخدرة، أثناء عبوره منفذ أمنى بمنطقة الهرم السياحية متوجها إلى أحد الفنادق.

وبتفتيشه عثر بحوزته على قطعتي حشيش، يبلغ وزنهما 20 جرامًا، بالإضافة إلى تذكرة هيروين، وكيس يحتوى على مخدر البانجو، وقرص ونصف تامول، تحرر محضر بالواقعة وأحيل للنيابة التي تولت التحقيق.

وفي شهر أبريل قضت محكمة الجنح الإلكترونية الكويتية، بالسجن ستة أشهر مع الشغل والنفاذ على الفنانة العراقية مريم حسين.

وجاء الحكم عليها بعد اتهامها بالإساءة إلى الفنان حسين المنصور من خلال فيديو نشرته قبل عامين على مواقع التواصل الاجتماعي، قالت إنها لا تتشرف بالتعاون معه.

وشهدت المحكمة عدم تواجد مريم، وصدر الحكم عليها غيابيا، كما قررت المحكمة تغريمها أيضا مبلغ 5 آلاف دينارا كويتيا لأنها تسببت في أضرار معنوية لخصمها.

وهكذا في نفس الشهر قضت محكمة مستأنف الدقي، بتأييد حكم حبس الفنان والإعلامي تامر عبدالمنعم، 3 سنوات غيابيًا، لإتهامه بإصدار شيك بدون رصيد للفنان محمد فؤاد.

صدر الحكم برئاسة المستشار عماد الدرملي، وعضوية المستشارين شريف العصرة، وأحمد أبو طالب، وطارق حمودة، وبحضور عمرو عماد وكيل نيابة الدقي، وسكرتارية محمود صابر ومدحت فرغلي.

وكان محامي المطرب محمد فؤاد أقام دعوى برقم 11233 لسنة 2017، يتهم فيها الفنان والمنتج تامر محمد عبدالمنعم بتحرير شيك لموكله، برقم 58881، بمبلغ 2 مليون و150 ألف جنيه، وحينما توجه لصرفه حصل على أمر رفض صادر من البنك لعدم وجود رصيد كافٍ.

وأضافت الدعوى، أن «فؤاد» تعاقد مع تامر عبدالمنعم للتمثيل بمسلسل تليفزيوني من إنتاج الأخير، وبناء عليه تم تحرير عقد اتفاق بتاريخ 1/7/2016 مقابل 9 ملايين جنيه تدفع له بموجب شيكات، ولكن بعد فترة تم إيقاف المسلسل بموجب قرار من الجهة الإدارية المركزية للرقابة على المصنفات.

وفي شهر سبتمبر أصدرت محكمة فرنسية، قرارًا بسجن المطرب المغربي سعد لمجرد، لحين صدور حكم نهائي في محاكمته بتهمة اغتصاب وجهت إليه في أغسطس الماضي.

وجاء قرار محكمة الاستئناف في مدينة إيكس أون بروفانس بإيداع لمجرد في السجن، بعدما كانت النيابة العامة قد قضت في وقت سابق بإطلاق سراحه ووضعه تحت المراقبة القضائية لحين انتهاء المحاكمة.

وتم إطلاق سراح لمجرد في التاسع والعشرين من أغسطس الماضي، بكفالة قدرها 150 ألف يورو، لكن النجم الشهير مُنع من مغادرة الأراضي الفرنسية.

وفي أغسطس الماضي، قال المدعي العام بالوكالة في مدينة دراغينيان الفرنسية، إن النجم البالغ من العمر 33 عاما أوقف على ذمة التحقيق بشبهة ارتكاب "أفعال ينطبق عليها توصيف الاغتصاب"، إثر شكوى تقدمت بها ضده شابة تبلغ من العمر 29 عاما.

ومؤخرا ترددت أقاويل عديدة عن إلقاء القبض على المغنية بوسي، على خلفية اتهامها بإصدار شيكات من دون رصيد لطليقها.

أمّا بوسي فطعنت بالحكم بسجنها، في الوقت الذي يحاول فيه البعض التدخل للصلح بينها وبين طليقها في تلك القضية.

وفي شهر نوفمبر أصدرت محكمة جنح قسم الدقي اليوم برئاسة المستشار حسام الدين بدوي في الجنحة رقم 10866 لسنة 2018، حكمًا بحبس الفنان محمد رمضان ستة أشهر مع الشغل وكفالة ألف جنيه وغرامة عشرة آلاف جنيه كتعويض مدني مؤقت، وذلك في قضية السب والتشهير بمحمد عبد المتعال مدير عام قنوات "إم بي سي مصر".

وأشار أشرف عبد العزيز المُحامي عن محمد عبدالمتعال إلى أن الحكم صدر بسبب قيام الفنان محمد رمضان ببث فيديو على صفحاته الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ونقلته كل المواقع الإخبارية المُختلفة والوسائط الإعلامية وقام فيه بسب محمد عبد المتعال.

وأوضح أشرف عبد العزيز أنه طالب بُمعاقبة الفنان محمد رمضان بتهمة السب والقذف وفقا لمواد قانون العقوبات 171، و188، و306, و307، و308، وهو ما استجابت له محكمة الجنح اليوم.

وفي مطلع شهر ديسمبر حددت النيابة العامة، جلسة 12 يناير المقبل، أولى جلسات محاكمة الفنانة رانيا يوسف أمام محكمة جنح الأزبكية بتهمة الفعل العلني الفاضح والتحريض على الفسق والفجور.

كان المحامي عمرو جميل، تقدم ببلاغ للنائب العام ضد رانيا يوسف بتهمة الفعل الفاضح والتحريض على الفسق والفجور خلال حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الأربعين، وما لبث أن تم التنازل عن القضية.



تعليقات