فتوات بولاق  (1981) Fatawat biwalaq

6.2
  • فيلم
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

ينضم محروس لأعوان المعلم عباس فتوة حي بولاق الذي يعاهد معلمه الفتوة السابق ميمون للانتقام له من المعلم عطوة الذي أصابه في إحدى المعارك وتسبب في عجز يده عن الحركة، يطلب الفتوة عباس من محروس أن يقتل...اقرأ المزيد خطيبته حميدة بائعة الحلي المعدنية لكي يقتل فيه مشاعر الحب فيرفض محروس ويهرب من الحي ولا يعلم عن مكانه أحد سوى صديقه بيومي الذي يوصيه بحميدة.

صور

  [31 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

ينضم محروس لأعوان المعلم عباس فتوة حي بولاق الذي يعاهد معلمه الفتوة السابق ميمون للانتقام له من المعلم عطوة الذي أصابه في إحدى المعارك وتسبب في عجز يده عن الحركة، يطلب الفتوة عباس...اقرأ المزيد من محروس أن يقتل خطيبته حميدة بائعة الحلي المعدنية لكي يقتل فيه مشاعر الحب فيرفض محروس ويهرب من الحي ولا يعلم عن مكانه أحد سوى صديقه بيومي الذي يوصيه بحميدة.

المزيد

القصة الكاملة:

ميمون(فريدشوقى)فتوة بولاق يدخل فى مواجهة مع عطوه(الطوخى توفيق)فتوة العطوف تكون نتيجتها فقد ميمون لذراعه اليسرى وتقاعده وتسليم راية الفتونه لعباس عيله (حسن حامد) تلميذه.محروس...اقرأ المزيد الون(نورالشريف)صبى مبيض نحاس يعمل هو وصديقه بيومى(سعيدصالح) عند المعلم دسوقى (جمال اسماعيل)ويحب حميدة (بوسى)بائعة الغوايش إبنة إنشراح الدايه (نبيله السيد). ينقم محروس على مهنته ويريد الإنضمام إلى رجال المعلم عباس عيله لتحقيق المركز والثراء السريع، فيذهب إلى المعلم ميمون ليتوسط له عند المعلم عباس الذى يأمره بقتل حميده ليقتل داخله مشاعر الحب وينمى داخله الطاعة العمياء. يرفض محروس قتل حبيبته حميدة،فيتوعده عباس بالإنتقام، فيهرب لمكان مجهول لا يطلع عليه أحد سوى صديقه بيومى، والذى يوصيه على حبيبته حميدة. تشجع إنشراح إبنتها حميدة على الزواج من بيومى بعد هروب محروس، كما تشجع بيومى على الزواج من إبنتها، وذلك ليخلو لها الجو لتبحث هى الاخرى عن زوج تغريه بأموالها التى إدخرتها من أجل ذلك. عمل محروس فى احد مصانع الطوب بالوراق يخلط الطين المعد لصنع الطوب، ويزوره بيومى من حين لأخر ويطلعه على آخر الأخبار. علم بيومى أن محروس لن يستطيع العودة مرة أخرى فطمع فى الزواج من حميدة التى شجعته على ذلك، بل وسرقت أموال أمها وأعطتها له للإحتفاظ بها حتى يتزوجا. قرر عطوه فتوة العطوف المرور بزفة فى منطقة نفوذ عباس عيله متحديا إياه، فقرر عباس إنتظاره والإنتقام منه لما فعله بإستاذه ومعلمه ميمون،وعلم محروس من بيومى بأمر المواجهه فجاء فى الميعاد متخفيا وإندس بين جموع المتقاتلين وتمكن من طعن عباس من الخلف وقتله، بينما تمكن ميمون من الانتقام من عطوه بفقع عينه. أثناء عودة محروس متخفيا رأى حميدة حبيبته فى أحضان بيومى صديقه فى مكان مهجور،فقرر الانتقام. زار بيومى صديقه محروس وطلب منه العودة بعد مصرع المعلم عباس،ولكن محروس رفض وطلب منه أن يبلغ حميدة بعدم عودته ويطلب منها ان تسعى لمصلحتها وتتزوج من غيره،وفرح محروس بهذا الخبر وطلب من حميدة سرعة الزواج وأنه سيحضر الليله لخطبتها من أمها. وأثناء شراء حميدة الحلى المعدنية من التاجر صارحها إبنه أحمد(محمود الحفناوى)برغبته فى الزواج منها،فوافقت. جاء بيومى ليلا لخطبة حميدة ولكن امها قالت له كل شئ قسمه ونصيب، ثم جاء حموده (حسنى عبدالجليل) لأن زوجته فى حالة وضع،فذهبت معه وتركت بيومى مع حميدة التى طلبت من بيومى نقودها. غادر بيومى وجاء محروس متخفيا وقتل حميدة. إكتشفت إنشراح مصرع إبنتها وإختفاء كل أموالها،فإتهمت بيومى الذى عثر البوليس على الأموال لديه فثبتت التهمة عليه وتمت محاكمته ونال حكم الإعدام،بينما أصيب محروس بلوثة عقلية لفقده حبيبته وصديقه.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات