القصة الكاملة

 [1 نص]

وجدى بك(محموداسماعيل)شاب ثرى يعانى من تهافت النساء عليه،ليس من اجل شخصه او وسامته،فهو يعلم ان شكله مش ولا بد،ولكن من اجل ثروته، ويعانى وجدى من ملاحقة الراقصة عنايات(حوريه محمد)الراقصة بكباريه كأس الهنا،ويحاول التهرب منها،ويصارح صديقه انور أنه لا يكره النساء ولكنه يريد إمرأة تحبه من اجل شخصه،وهى إمرأة لن يستطيع أحد أن يأخذها منه،أما التى تحبه من اجل ماله،فيستطيع من يدفع أكثر ان يأخذها منه. وبالطريق كاد ان يدهس بسيارته الفتاة الجميلة الأرستقراطية انصاف (ليلى فوزى)وإضطر ان يوصلها لمنزلها،وفى الطريق تعرف عليها وأخبرها انه سائق السياره وليس مالكها،وان الفتيات يفضلن الشاب الثرى المالك لسياره،ولكنها اخبرته ان الأخلاق بالنسبة لها اهم من المال،مما جعل وجدى يحاول التعرف عليها اكثر،فإدعى ان البنزين نفذ من السيارة،ولا يملك مال فوعدته بإحضار مال من والدها بحبح(فوزى الجزايرلى)الذى اكتشف انه بخيل جداً،فإدعى وجدى ان قدمه قد انزلقت فى قشرة موز امام المنزل،وقد كسرت قدمه وهدده بإبلاغ البوليس وطلب تعويض،إن لم يعالجه بمنزله،فقام بحبح بتكليف إبنه نبيه(اسماعيل ياسين)تلميذ الطب البيطرى بأن يعالج وجدى،الذى اكتشف ان نبيه يحب جارته جميلة(ثريا حلمى)إبنة صادق بك (عباس فارس)ويخاف من مصارحتها،فشجعه على البوح لها بحبه،واكتشف انها ايضا تبادله نفس الشعور،قرر وجدى ان يعمل لدى بحبح البخيل سائقا بمرتب٢جنيه فى الشهر والبنزين من عنده،وحاول التقريب بين بحبح وصادق وتوقع ان يوافق الأبوان على زواج نبيه وجميله،ولكن كانت المفاجأة الكبرى ان اتفق الطرفان على ان يتزوج كل طرف من إبنة الاخر أى بحبح يتزوج جميله وصادق يتزوج إنصاف ومافيش لاشبكه ولا مهر،وواحده بواحده. ولكن وبعد ان تأكد وجدى من حب إنصاف لشخصه،صارحها بحقيقته وتزوجها، وساعد نبيه على الزواج من جميله،وقرروا تلقين بحبح درسا ليتخلى عن بخله وذلك بالاتفاق مع عنايات الراقصة التى نصبت شباكها حول بحبح حتى وقع لشوشته وغرق فى شرف الخمر والسهر والصرف على الراقصة التى ابتزته واشترك فى المؤامرة صادق بيه مقابل ان تعود له ابنته جميله،فمثل متنكرا دور شقيق عنايات الثائر على شرفه،وقام بإبتزاره وتسليم الأموال الى وجدى، حتى انتهت السيوله التى يملكها بحبح،ودله وجدى على المرابى الذى قام بدوره صادق بيه،ليبتزه بالكمبيالات حتى انتهت كل ثروته،وجمع وجدى ومن معه كل الأموال التى حصلوا عليها من بحبح وانتهى الفيلم دون ان نعلم مصيرها. (القرش الابيض)


ملخص القصة

 [1 نص]

يقع وجدى فى حيرة من أمر البنات الثلاث التى يلتفقن حلوه ويدعين له الحب دون أن يعرفن عن أخلاقه شيئًا، هو شخص ثرى يبحث عن فتاة تريده لشخصه. يقابل انصاف ويصدم فى أن أباها الثرى شديد البخل. يتآمر الأب فى ان يزوج ابنته الصغرى من جار له هو صادق، على أن يتزوج البخيل من ابنة الجار. يتظاهر وجدى أنه سائق ويعمل لدى بحبح الأب، فتدخل راقصة لتمثل أمام بحبح دور العاشقة، ويبدأ فى صرف نقوده عليها. عندما يفلس، ويصاب بالمرض يشتاق إلى ابنتيه، ويطلب منهما الصفح، يكشف وجدى شخصيته لبحبح، ويتزوج من انصاف.