أبو كرتونة  (1991)

5.3
  • فيلم
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يتفشى الفساد فى الشركة التى يرأس مهران مجلس إدارتها والذى يستغل مركزه ليقوم بعمليات اختلاس ونهب مع زكى مدير الشركة. يكتشف العمال هذا الفساد ويتصدون له ويقوم مهران وزكى برشوة المسئولين عن المعمل،...اقرأ المزيد ليعلنوا أن منتجات لاشركة من الألبان فاسدة، يتملق مهران العمال فيدخل أحدهم ويدعو أبو كرتونة عضو مجلس الإدارة ليدرك حقيقة الموقف ويتكتل مع العمال لتوزيع البضاعة الراكدة بعد سرقتها من المخازن حتى يمكن إنقاذ الشركة من الإفلاس لتتم مكافأتهم لموقفهم البطولى رغم تهمة السرقة الموجهة لكل منهم.

صور

  [7 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يتفشى الفساد فى الشركة التى يرأس مهران مجلس إدارتها والذى يستغل مركزه ليقوم بعمليات اختلاس ونهب مع زكى مدير الشركة. يكتشف العمال هذا الفساد ويتصدون له ويقوم مهران وزكى برشوة...اقرأ المزيد المسئولين عن المعمل، ليعلنوا أن منتجات لاشركة من الألبان فاسدة، يتملق مهران العمال فيدخل أحدهم ويدعو أبو كرتونة عضو مجلس الإدارة ليدرك حقيقة الموقف ويتكتل مع العمال لتوزيع البضاعة الراكدة بعد سرقتها من المخازن حتى يمكن إنقاذ الشركة من الإفلاس لتتم مكافأتهم لموقفهم البطولى رغم تهمة السرقة الموجهة لكل منهم.

المزيد

القصة الكاملة:

إستشرى الفساد بشركة منتجات الآلبان والأغذية،برئاسة مهران بيه(حسن حسنى)ومديره التجارى زكى(حسين الشربينى)وبعد ان نهبا الشركة،أرادوا القضاء المبرم عليها بتصفيتها،ولكن بعد ان يستولوا...اقرأ المزيد على البضائع الموجودة بالمخازن،بدعوى انها غير صالحة،ويجب إعدامها،وبيع ماكينات الشركة على انها قديمة ومعوقة للإنتاج،وكذلك بيع ٥ إفدنة ملحقة بالشركة وذلك لمصلحة شركة شاديكو التى تمتلكها مدام شاديه(ميمى جمال)زوجة مهران بيه. وبدؤا المخطط بالتخلص من أعضاء مجلس الادارة المنتخبين عن العمال بزعامة العامل الثورجى ناجى(احمدعبدالوارث)،وتكليف العامل الفاسد رشدى (محمد ناجى)برشوة العمال لإنتخاب أعضاء جدد يتصفون بالجهل والسطحية ويمكن السيطرة عليهم،ووقع اختيارهم على عايش سعيد(محمود عبد العزيز) عامل النظافة الشهير بأبو كرتونة،لحمله كرتونة يبيع عليها البسكويت للعمال، وبهيه حسين(سعاد نصر)الشهيرة ببهيه جمعيات،لأنها تتولى تكوين الجمعيات لحل الأزمات المادية للعمال،ورفاعى نصر(زين نصار)الشهير برفاعى ابو العيا لأنه مريض بكل الأمراض المعروفة والتى لم تعرف بعد،وكان الرابع بدوى زين (عثمان عبد المنعم)الشهير ببدوى قربه لكبر حجم بطنه.نجح الرباعى وانضم لمجلس الادارة وتم السيطرة عليه،وإقناعه بالموافقة على القرارات الخاصة ببيع الماكينات والأرض لشركة شاديكو،والموافقة على إعدام البضاعة الموجودة فى المخازن،وكانوا يقدمون لهم المكافآت حتى يوافقوا على القرارات،وذلك بعد ان أجروا لهم عملية غسيل مخ. حاول ناجى ومعه بعض العمال الشرفاء المتعلمين إيضاح الموقف لأبو كرتونه،دون جدوى،وقام زكى ورشدى بتلفيق تهمة سرقه لناجى وتم القبض عليه. كان ابو كرتونه على علاقة عاطفية بالعاملة خيرات (سماح انور)ولكن بعد دخوله فى المجلس تغيرت أحواله وأدار لها ظهره،وفسخ الخطبة،وانبهر بسناء(فيفيان صلاح الدين)سكرتيرة مهران بيه وخطبها،والتى وافقت طمعا فيما وعدها به مهران بيه،ليتمكن من السيطرة على ابو كرتونه. وبعد ان تم لمهران وزكى ما أرادا طلبا من الوزير تصفية الشركة بسبب ركود منتجاتها بالمخازن،فقام الوزير بتوزيع العمال على باقى الشركات. وأدرك ابو كرتونه اللعبة،ووضع يده فى يد ناجى الذى أفرج عنه بكفالة،والتف حولهم باقى العمال،وقابلوا الوزير الذى طلب منهم تصريف البضائع المكدسه فى المخازن قبل انتهاء السنة المالية،فقاموا بالاستيلاء على أذون الصرف بمساعدة سناء السكرتيرة،وجمع طلبات شراء من العملاء،وسرقوا البضاعة من المخازن ووزعوها،وحصلوا ثمنها،وسلموا الأموال للبوليس،الذى قبض عليهم بتهمة اختلاس البضاعة،فقدموا بلاغ ضد مهران وزوجته وزكى. (ابو كرتونه)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات