نشال رغم أنفه  (1969)

5
  • فيلم
  • مصر
  • 115 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

فى السجن يقضى النشال مدة العقوبة حيث نراه وهو ينشل السجائر من زملائه والولاعة من مأمور السجن ومفتاح السجن من الحارس وبعد قضاء المدة يفرج عنه، على باب السجن يشعر بالندم ويقرر أن يتوب من النشل. وعند...اقرأ المزيد خروجه من باب السجن يرى مجموعة النشالين فى انتظاره فيذهب معهم إلى ملهى حيث يلتقى بصاحبه الذى يطلب منه المحفظة التى نشلها قبل دخوله السجن. ينكر نشله للمحفظة وإزاء إنكاره يقوم بعض الرجال بضربه ويحبسونه فى مخزن الملهى، ثم تأتى الراقصة فتطلق سراحه وتساعده على الهرب. يذهب إلى منزله فيعرف أن مسكنه قد أُجر لشخص آخر وأن ملابسه اشتراها أحد البائعين، يذهب إليه فى اللحظة التى كان يبيع فيها المحفظة. يفتح المحفظة فيفاجأ بعقود وأوراق باسم نجمة السينما سامية فوزى فيضظر للذهاب إلى منزلها لتسليمها الأوراق فتعجب به وتحبه من أول نظره وتتزوجه، ثم ينتقل إلى منزل الزوجية وهناك يلتقى بمدير شركة الأفلام التى تعمل فيها ساميه فيعرض عليه العمل فى أحد الأفلام مع ساميه، ثم يدير خدعة للتخلص منهما أثناء لقطة فى الفيلم، لكن الحقيقة تنكشف ويقع بين أيدى العدالة.

المزيد

صور

  [6 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

فى السجن يقضى النشال مدة العقوبة حيث نراه وهو ينشل السجائر من زملائه والولاعة من مأمور السجن ومفتاح السجن من الحارس وبعد قضاء المدة يفرج عنه، على باب السجن يشعر بالندم ويقرر أن...اقرأ المزيد يتوب من النشل. وعند خروجه من باب السجن يرى مجموعة النشالين فى انتظاره فيذهب معهم إلى ملهى حيث يلتقى بصاحبه الذى يطلب منه المحفظة التى نشلها قبل دخوله السجن. ينكر نشله للمحفظة وإزاء إنكاره يقوم بعض الرجال بضربه ويحبسونه فى مخزن الملهى، ثم تأتى الراقصة فتطلق سراحه وتساعده على الهرب. يذهب إلى منزله فيعرف أن مسكنه قد أُجر لشخص آخر وأن ملابسه اشتراها أحد البائعين، يذهب إليه فى اللحظة التى كان يبيع فيها المحفظة. يفتح المحفظة فيفاجأ بعقود وأوراق باسم نجمة السينما سامية فوزى فيضظر للذهاب إلى منزلها لتسليمها الأوراق فتعجب به وتحبه من أول نظره وتتزوجه، ثم ينتقل إلى منزل الزوجية وهناك يلتقى بمدير شركة الأفلام التى تعمل فيها ساميه فيعرض عليه العمل فى أحد الأفلام مع ساميه، ثم يدير خدعة للتخلص منهما أثناء لقطة فى الفيلم، لكن الحقيقة تنكشف ويقع بين أيدى العدالة.

المزيد

القصة الكاملة:

سيد الخفيف(إمين الهنيدى)نشال يعمل بعصابة أبو فصاده(توفيق الدقن) ودخل السجن ليقضى عقوبة ٦ شهور،وقرر فى السجن التوبة وعدم عودته للنشل مرة اخرى. ولكن عند خروجه وجد فى انتظاره زملاءه...اقرأ المزيد بالعصابة مشرط(جورج سيدهم)والضيف(الضيف احمد)وسمير(سمير غانم)وأخذوه لمقر العصابة،وطالبه ابو فصاده بآخر محفظة سرقها لإنها تخص شخص يهمه،فأنكر الخفيف وجودها معه،وطلب منه إعفاءه من العمل معه لأنه قرر التوبة،ولكن ابو فصاده عاقبه بالحبس فى وكر العصابة،بعد أن نال علقة من أفراد العصابه أستيكه(سيد العربى)وطافيه(جلال المصرى) ولكن أحد الساقطات خلصته من ورطته لمساعدته على التوبة،التى لا تستطيعها هى. إكتشف الخفيف ان صاحبة البيت الست حميده(سميحه محمد)قد أجرت غرفته،فبحث عن المحفظة حتى وجدها،وعلم ان بها اوراق مهمة تخص الممثلة ساميه فوزى(ناديه لطفى)فذهب لمنزلها لأعادتها إليها.كان زوج ساميه فهمى يمتلك شركة للإنتاج السينمائى،وخوفا من أخيه الفاسد الطماع القرنفلى (محمود المليجى)فقد تنازل عن الشركة لزوجته ساميه،ووضع اوراق التنازل والكمبيالات الخاصة بالشركة فى حافظة اوراق سرقها سيد الخفيف قبل دخوله السجن،وأثناء ذلك مات زوج ساميه واصبحت الشركة ورثا للقرنفلى ما لم تظهر اوراق التنازل،ولذلك يحاول القرنفلى العثور على الأوراق المفقودة، التى يحاول الخفيف إعادتها لساميه والتى استقبلت الخفيف استقبال حسن وشعرت انه يقف بجانبها ضد القرنفلى وعصابته،وأعجبت به وأحبته من أول لقاء،وادعت امام القرنفلى انه زوجها،حتى تبعده عن طريقها. وحتى يستطيع سيد الخفيف أن يعيش مع ساميه فى منزل واحد،فقد تزوجته. علم القرنفلى ان الخفيف نشال بعصابة ابو فصاده،فهدده بإبلاغ البوليس أنه سرق ساعته الذهبية،اذا لم يعمل بالشركة مديرا عاما،حتى يستغله بتمرير قراراته لسرقة أموال الشركة،فقبل الخفيف العمل مضطرا. جاء ابو فصادة وعصابته لمنزل ساميه للتمتع مع زميلهم الخفيف،وادعوا انهم ابناء عمه،واستغلوا الطباخ عثمان (سيف مختار)والخادمة زبيده(نبيلة السيد)فى تلبية طلباتهم ،ولكنهم حاولوا سرقة ماخف حمله،لكن الخفيف تنبه لهم واسترد المسروقات. شاهدت ساميه المسروقات فظنت ان زوجها مريضا بداء السرقة،فإستدعت جارها الدكتور شيحا(عبد المنعم مدبولى)لعلاجه والذى كان يطمع فى الزواج بساميه. قام القرنفلى بإقناع ساميه بإشتراك الخفيف بدور البطولة أمامها بالفيلم الجديد "غاوى نشل"،ووضع له رصاص حقيقى بالمسدس وهو يؤدى مشهد إطلاق الرصاص على زوجته فى الفيلم،ليتخلص من الاثنين،لكن جيجى (زهرة العلا)سكرتيرة الشركة،ابلغت البوليس(وحيد عزت)الذى قبض على جميع المتآمرين من عصابة ابو فصاده،والقرنفلى،وتمتع الخفيف بالتوبة وبساميه. (نشال رغم أنفه)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات