محتوى العمل: فيلم - عفريت مراتي - 1968

القصة الكاملة

 [2 نصين]

تدور القصة حول صالح المشغول عن زوجته عايدة في لعبة الشطرنج، تضطر عايدة أن تشغل أوقات فراغها بمشاهدة الأفلام، غير أن إستمرارها في مشاهدة الأفلام يجعلها تتقمص شخصيات الأبطال فهي مرة تقلد بطلة "غادة الكاميليا"، مرة تتقمص شخصية ريا عندما شاهدت فيلم "ريا وسكينه"، في الثالثة تصبح إيرما الغانية التى شاهدتها في "إيرما الغانية"، وتحاول ممارسة هذه الشخصية على ضيوف زوجها الذين جاءوا إلى المنزل مع مديرهم من أجل تهنئته بالترقية، ويعيش الزوج فى مأساة وينصحه صديقه رائف بوضع خطة لإصلاح الزوجة بأن يقنعها بأنه (حواش حنكوره) زعيم عصابة خطيرة تسرق البنوك وتحدث المعارك والمطاردات تشترك الزوجة مع العصابة التى تحول التمثيل إلى حقيقة وتسرق البنك بمساعدة الزوج، بعد أن تمر الزوجة بهذه المغامرة تعود إلى حالتها الطبيعية ويتفرغ صالح إلى الاهتمام بزوجته ومنزله مرة ثانية

صالح(صلاح ذوالفقار)موظف مجتهد بإحدالبنوك وزملاءه شافعى(عادل امام)ولمعى (حسين حسين)وهو يقضى وقته مابين البنك ولعب الشطرنج مع زملاءه وصديقه الاستاذ رائف(عمادحمدى)وتقريبا مهمل زوجته عايده(شاديه)التى يتركها وخادمتها انيسه(نبيله السيد)وأحيانا امها(آمال زايد)وكانت عايده تهوى التمثيل وهى صغيرة ولكن والدها منعها من ممارسته،فكانت تشبع هوايتها بمشاهدة الافلام خصوصا وبجوار منزلهم سينما تقضى فيها وقت فراغها يوميا،وقد أصيبت بحالة نفسية نادرة،حيث تتقمص الشخصية التى تراها فى الفيلم،فهى ناديه عندما تشاهد فيلم حكاية حب،وهى مارجريت عندما تشاهد غادة الكامليا،وحدث ان تأخر صالح فى البنك يوما،وشاهدت عايدة فيلم ريا وسكينه وتقمصت دور ريا وكادت تخنق عنايات (هاله فاخر)شقيقة صالح التى جاءت لزيارتهم،لولا ان أنقذها صالح فى اخر لحظه وقد نبهه الطبيب لعدم إخراجها من التقمص وإلا صدمت وماتت. تمت ترقية صالح لدرجة رئيس إداره ودعا رؤساءه لعشاء فى منزله،وحضر الجميع مع زوجاتهم،ولكن عايده شاهدت فيلم إيرما الغانية وتقمصت شخصيتها وجاءت للمنزل وهى ترتدى ملابس فاضحة وبيدها زبون(إبراهيم سعفان)وشاهدها الجميع واستنكروا فعلتها وطلب الاستاذ حفظى(حسن مصطفى)رئيس البنك من صالح ان يقوم بأجازة مفتوحة،يعنى بالعربى يقدم إستقالته،وأصيبت عايده بإنهيار مما حدث،وطلبت من صالح ان يودعها مصحة نفسية،ولكن الاستاذ رائف،نصح صالح بإخراج عايده من الملل الذى تعيش فيه وتعوضه بمشاهدة الافلام،وذلك بأن يتقمص دور زعيم عصابه(حواش حنكوره الأشرم)ويصبح لمعى(برعى سن الفيل)وشافعى(سبع الليل ابو زعبل)ويعدون خطة لسرقة البنك ويشركون معهم عايده. وبالفعل يذهبون الى البنك الخاص بهم،وأمام البنك سيتسلمون نقوداً مزيفة لخداع عايده،ولكن رائف ارسل وراءهم بوليس مزيف تمكن من الحصول على مفاتيح الخزينه من شافعى وصالح وسرقوا البنك بالفعل،حيث اخذوا ١٠٠ ألف جنيه،واكتشف صالح ولمعى أن الاستاذ رائف زعيم عصابة السرقه وانه استغلهم لسرقة البنك،ودارت معركة كبرى بين العصابة وبين صالح ولمعى وشافعى وعايدة،انتهت بأن أخذصالح حقيبة النقود والمفاتيح وأسرع الى البنك ووضع النقود مكانها. شفيت عايده من مرضها وجلست تلعب الشطرنج مع لمعى وشافعى،بينما ذهب صالح للسينما وشاهد فيلم لشارلى شابلن وتقمص شخصيته.


ملخص القصة

 [1 نص]

نتيجة إنشغال صالح بعمله، تعاني عايدة زوجته من الوحدة، لتنصرف إلى مشاهدة الأفلام وتبدأ بتقمص شخصيات البطلات اللاتي تشاهدهن في الأفلام، مما يوقع زوجها في مشاكل جديدة، ليحاول بمساعدة أصدقائه تخليصها من تلك الحالة


نبذة عن القصة

 [1 نص]

تتقمص عايدة شخصيات بطلات السينما في الأفلام التي تشاهدها، مما يوقعها هي ةزوجها في مشكلات كثيرة