البرنس  (1984)

6.2
  • فيلم
  • مصر
  • 117 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تخرج نفيسة الخربوطلي عن تقالييد عائلتها الأرستقراطية، وتتزوج من مُطرب فقير من عامة الشعب وتهرب معه، يموت الزوج فور ولادة ابنه يوسف، يشتد الفقر على الزوجة وطفلها، تحاول مُراسلة عائلتها دون جدوى، بعد أن...اقرأ المزيد تبرؤوا منها واعتبروها من الأموات، تبدأ في تبصير طفلها بشجرة العائلة، وأنه قد يصبح أميرًا إن مات جميع رجال عائلة الخربوطلي، يشتد المرض عليها وتُفارق الحياة، يكبر الطفل، ويكبر معه شعور الحقد والكراهية لهذه العائلة من جهة، وطموحه في نيل لقب برنس من جهة أخرى، يرسم خطة مُكتملة الأركان للتخلص من المُتبقي من رجال عائلة الخربوطلي، وينجح في قتلهم جميعًا دون أن يُكتشف أمره، لكنه يُتهم في جريمة قتل أخرى لا علاقة له بها، ويُحكم عليه بالإعدام، وليلة تنفيذ الحكم، يبدأ في كتابة مُذكراته، ويعترف فيها بتفاصيل جرائمه، في صباح يوم التنفيذ تظهر براءته، ويتم الإفراج عنه، فيطير فرحًا خارجًا من زنزانته، ومُحتفلاً ببرائته المُفاجئة، ولقب البرنس الذي انتظره طويلاً، وفي أوج فرحته، يتذكر بأنه ترك دليل إدانته بخط يده داخل الزنزانة.

المزيد

صور

  [6 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تخرج نفيسة الخربوطلي عن تقالييد عائلتها الأرستقراطية، وتتزوج من مُطرب فقير من عامة الشعب وتهرب معه، يموت الزوج فور ولادة ابنه يوسف، يشتد الفقر على الزوجة وطفلها، تحاول مُراسلة...اقرأ المزيد عائلتها دون جدوى، بعد أن تبرؤوا منها واعتبروها من الأموات، تبدأ في تبصير طفلها بشجرة العائلة، وأنه قد يصبح أميرًا إن مات جميع رجال عائلة الخربوطلي، يشتد المرض عليها وتُفارق الحياة، يكبر الطفل، ويكبر معه شعور الحقد والكراهية لهذه العائلة من جهة، وطموحه في نيل لقب برنس من جهة أخرى، يرسم خطة مُكتملة الأركان للتخلص من المُتبقي من رجال عائلة الخربوطلي، وينجح في قتلهم جميعًا دون أن يُكتشف أمره، لكنه يُتهم في جريمة قتل أخرى لا علاقة له بها، ويُحكم عليه بالإعدام، وليلة تنفيذ الحكم، يبدأ في كتابة مُذكراته، ويعترف فيها بتفاصيل جرائمه، في صباح يوم التنفيذ تظهر براءته، ويتم الإفراج عنه، فيطير فرحًا خارجًا من زنزانته، ومُحتفلاً ببرائته المُفاجئة، ولقب البرنس الذي انتظره طويلاً، وفي أوج فرحته، يتذكر بأنه ترك دليل إدانته بخط يده داخل الزنزانة.

المزيد

القصة الكاملة:

بنهاية القرن الثامن عشر تزوجت نفيسة حلمى الخربوطلى(مريم فخرالدين)بالمطرب عثمان(صلاح يحيى)من حثالة الشعب،فتبرأت منها عائلتها،وعاشت ٥ سنوات معه، ومات يوم مولدإبنهما يوسف عثمان،واضطرت...اقرأ المزيد للعمل كخادمة لتقوم بتربية ابنها الذى كبر(احمدزكى)،ولكنها ماتت فى حادثة،فتولى رعايته جارهم ابو وردة(ناهد يسرى) وعاش معهم بالمنزل،حيث كانت وردة معجبة به،وتقبل ان يعاشرها مستمتعة بقضاء وقت جميل معه،فلما طلبهاللزواج رفضت لأنه فقير،وفضلت عليه سمير(محمدالتاجى) الغنى. صدم يوسف من موقف وردة ولعن فقره المتسبب فيه عائلة الخربوطلى والذى كان من الممكن ان يصبح برنسا،لو اعترفت به العائلة،التى قرر إن ينتقم منها. وقابل منير الخربوطلى(حسين فهمى)فقرر البدء به،وتتبعه فى اجازته مع زوجته بالقناطر، فلما ركبازورقا،حاول فيه ان يطارحهاالغرام،فك يوسف حبل الزورق الذى جرفته المياه للهويس وماتا غرقا. ذهب يوسف الى صاحب البنك شوكت الخربوطلى(حسين فهمى) والد منير ليعزيه،فلما علم أنه إبن نفيسة ضمه للعائلة وجعله شريكا فى البنك،ووجد يوسف أن بينه وبين ان يصبح برنسا سبع خربوطليه،قرر قتلهم جميعا،وبدأ بعلى الخربوطلى،الذى يعيش مع زوجته أمينه هانم(ناهد يسرى)بالقرب من القناطر،وكان يهوى التصوير ويستغل حجرة التحميض لشرب الخمر بعيدا عن زوجته. حيث تقرب يوسف من على ثم من امينه هانم التى قص عليها قصته مع الخربوطليه،وتمكن من وضع البنزين مع الجاز فى مصباح حجرة التحميض والتى احترقت وبداخلها على الذى مات. ثم اتصل بعالم الاثار ابراهيم الخربوطلىى ووضع له السم بالشراب فمات، وكانت التالية نصيرة المرأة خديجه الخربوطلى(حسين فهمى)حيث كانت توزع منشورات بمنطاد،استطاع ان يخرقه فسقط بها،أما القبطان نبيل فهمى فقد مات وحده فى احد المعارك،والجنرال حليم الخربوطلى وضع له قنبلة فى برطمان المش وقتله.اكتشفت وردة خطأ زواجها من سمير الذى أفلس فكانت تزور يوسف فى شقته الجديدة لتقضى معه وقتا محرماً،وعرضت عليه الزواج فرفض،وفضل الزواج من أمينه هانم وذهب يوسف لقصرالبرنس حسين الخربوطلى(حسين فهمى)ليطلب يدها وتمكن من قتله وهو يصطاد واصبح شوكت هو البرنس ولم يتحمل من الفرحه فمات بالسكتة،ليصبح يوسف البرنس، ولكن انتحار سمير بعد لقاء له مع يوسف،جعل البوليس يتهمه بقتله،وحكم عليه بالإعدام، ولكن وردة ساومته على خطاب انتحار تركه سمير،مقابل ان يتزوجها فوافق وطلق أمينه، وبعد خروجه من السجن اكتشف انه نسى مذكراته بالسجن وقد كتب فيها اعتراف بكل جرائمه.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • مقتبس عن الفيلم الإنجليزي Kind Hearts and Coronets للمخرج روبرت هامر الذي تم إنتاجه عام 1949.
المزيد

أخبار

  [1 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات