اقتلني من فضلك  (1965) Ektellni Men Fadlek

5.2
  • فيلم
  • مصر
  • 105 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي ساخر حين يعتقد أحد الشباب أنه سيموت خلال بضعة أسابيع، فيقرر التخلص من حياته سريعًا، ويتفق مع أحد اللصوص الذي جاء ليسرق منزله على قتله في غفلةٍ منه مقابل مبلغٍ من...اقرأ المزيد المال، ثم يؤكد له الطبيب سلامة صحته، فيحاول الهرب من اللص الذي يطارده في كل مكان لتنفيذ الاتفاق، وفي نفس الوقت يقع في حب فتاةٍ جميلة ويقرر الارتباط بها وتتوالى الأحداث والمفارقات.

صور

  [14 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي ساخر حين يعتقد أحد الشباب أنه سيموت خلال بضعة أسابيع، فيقرر التخلص من حياته سريعًا، ويتفق مع أحد اللصوص الذي جاء ليسرق منزله على قتله في غفلةٍ منه...اقرأ المزيد مقابل مبلغٍ من المال، ثم يؤكد له الطبيب سلامة صحته، فيحاول الهرب من اللص الذي يطارده في كل مكان لتنفيذ الاتفاق، وفي نفس الوقت يقع في حب فتاةٍ جميلة ويقرر الارتباط بها وتتوالى الأحداث والمفارقات.

المزيد

القصة الكاملة:

عادل(فؤادالمهندس)شاب يجهز شقته ويستعد للزواج من حبيبته أمينه(شويكار)،وتعرض عادل لحادث كاد يؤدى بحياته، فصحبه شقيقه الطبيب نبيه (ابو بكر عزت) لسهرة فى كباريه لينسى الحادثة، ويودع...اقرأ المزيد حياة العزوبية، واضطر عادل لتناول الكثير من الخمر حتى أصبح طينة، وعاد به نبيه للمنزل، وأصر عادل ان يفحصه نبيه وإلا لن يتركه،فتخلص منه بقوله انه مصاب بإنهيار حلزوني فى الجهاز العصبى لن يشفى منه، وخاف عادل على امينة ان تصبح أرملة فحاول الانتحار بقطع شرايينه، لكنه خاف من الدماء، فوضع حبلا بالحمام ليشنق نفسه، لكنه خشى ان تأتى أمينة فى الصباح وتتهم بقتله، وأثناء غلقه الباب من الخارج، والصعود من سلم المطبخ فوجئ بوجود حرامي (حسن حامد) بالشقة، فإتفق معه ان يقتله مقابل مبلغ من المال، وأبلغه الحرامى انه سيرسل له مساعده بطيخة لقتله على حين غفلة، وفى الصباح زاره نبيه وافهمه أنه كان بيهزر معاه، وانه سليم تماما، فحاول عادل ومعه نبيه وأمينة، البحث عن الحرامى لإلغاء الإتفاق، وقرروا إختباء عادل فى العزبة، عند والد أمينه (عبد المنعم مدبولي) العالم الذى يجرى تجاربه على الحيوانات فتتحول الى حيوانات اخرى، وفى الطريق شاهد عادل رجل أقرع (جلال المصرى) يطارده فظن انه بطيخة جاء ليقتله، فأسرع بالهرب منه، وفى العزبة تعرض لمحاولات والد امينة بأن يحقنه بالمادة التى توصل إليها، ليتحول الى كلب أو حمار، فلا يستطيع بطيخة التعرف عليه، ولكن المشكلة ان العالم لم يتوصل للمادة التى تعيده إنسانا مرة اخرى، وللتخلص من الحالة النفسية التى إصابته ذهب الى الدكتور لويس (سلامه إلياس) الذى سمع منه اسم بطيخة فظنه مجنونا، فأودعه المستشفى وسط المجانين، ولكن عادل تمكن من الهرب، ليطارده الرجل الاقرع، وفكر عادل فى البحث عن الحرامى فى المكان الذى يتجمع فيه المجرمون بالدرب الأحمر، وذهب عادل ومعه نبيه لخمارة المجرمين، وتعرفوا على المجرم الخطير الهارب من البوليس منصور الأعور، ولكن البوليس داهم المكان، فإدعى عادل انه المجرم الأعور، لكى يدخل السجن ويبتعد عن الحرامى ومساعده بطيخة، ولكنه فوجئ بالحرامى داخل حجز القسم، والذى ابلغه بأنه هارب من احكام بالسجن ١٢٥عاما،وانه سوف ينفذ الاتفاق لأنه إستلم الأجر وأنفقه، ولكن نبيه اقنع الضابط بحقيقة موقف عادل، فأرسله لوكيل النيابة (مختار السيد) الذى تفهم الموقف وافرج عن عادل، وطمأنه بالمدة الطويلة التى سيقضيها الحرامى فى السجن، وفى الخارج فوجئ عادل بوجود الرجل الاقرع الذى اخبره انه ليس بطيخة ولكنه ممثل ناشئ حلق شعره مثل النجم العالمى يول براينر، وانه كان يظن ان عادل هو الممثل فؤاد المهندس، وانه يريد ان يساعده على التمثيل، فأرسله عادل الى مسرح التليفزيون لمقابلة الممثل فؤاد المهندس. (إقتلنى من فضلك)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام
    • تقييمنا
    • ﺟﻤﻴﻊ اﻷﻋﻤﺎﺭ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات