أهلا يا بكوات  (2006)

6.2
  • ﻣﺴﺮﺣﻴﺔ
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تدور فكرة المسرحية حول ماذا يحدث إذا عاد الزمن إلى الوراء مائتي عامٍ فى مصر، وما الذي يترتب على ذلك من وجوه التخلف والإيمان بالخرافات ومعاملة المراة على أنّها من العبيد فى هذا العصر . وتدور أحداث...اقرأ المزيد المسرحية حول قلق أستاذ التاريخ محمود (عزت العلايلي) على مستقبل البلاد بعد أن قرأ كتابا يشير إلى مستقبل مظلم تنعدم فيه فرص العمل للشباب وتزيد الاحتكارات وتصبح الدول الغنية أكثر غنى والدول الفقيرة أكثر فقرا، فيما يتخذ صديقه العالم والخبير العالمي برهان (حسين فهمي) موقفا أنانيا لا يهتم فيه إلا بمصالحه وعلاقاته العامة . ويحدث زلزال في المشهد الافتتاحي ليفيق البطلان على أثره ليجدا نفسيهما في زمان آخر يعود إلى ما قبل الحملة الفرنسية على مصر بقليل، زمن سيطرة المماليك بقيادة مراد بك (سامي مغاوري) على البلاد قبل أن يصبحا من رعيته بعد أن أقنعه العالم (برهان) بأنه يستطيع قراءة الطالع والمستقبل . ويحتدم الصراع بين العقل العلمي ومحاولة التغيير التي يسعى إليها أستاذ التاريخ من خلال تطرقه لقضايا عصرنا الحالي والخاصة بتقديس العلم وحرية التعبير وحقوق المرأة، في حين يتجه العالم إلى محاباة زعيم المماليك والعيش بطريقتهم مستبعدا إمكانية التغيير

صور

  [4 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور فكرة المسرحية حول ماذا يحدث إذا عاد الزمن إلى الوراء مائتي عامٍ فى مصر، وما الذي يترتب على ذلك من وجوه التخلف والإيمان بالخرافات ومعاملة المراة على أنّها من العبيد فى هذا...اقرأ المزيد العصر . وتدور أحداث المسرحية حول قلق أستاذ التاريخ محمود (عزت العلايلي) على مستقبل البلاد بعد أن قرأ كتابا يشير إلى مستقبل مظلم تنعدم فيه فرص العمل للشباب وتزيد الاحتكارات وتصبح الدول الغنية أكثر غنى والدول الفقيرة أكثر فقرا، فيما يتخذ صديقه العالم والخبير العالمي برهان (حسين فهمي) موقفا أنانيا لا يهتم فيه إلا بمصالحه وعلاقاته العامة . ويحدث زلزال في المشهد الافتتاحي ليفيق البطلان على أثره ليجدا نفسيهما في زمان آخر يعود إلى ما قبل الحملة الفرنسية على مصر بقليل، زمن سيطرة المماليك بقيادة مراد بك (سامي مغاوري) على البلاد قبل أن يصبحا من رعيته بعد أن أقنعه العالم (برهان) بأنه يستطيع قراءة الطالع والمستقبل . ويحتدم الصراع بين العقل العلمي ومحاولة التغيير التي يسعى إليها أستاذ التاريخ من خلال تطرقه لقضايا عصرنا الحالي والخاصة بتقديس العلم وحرية التعبير وحقوق المرأة، في حين يتجه العالم إلى محاباة زعيم المماليك والعيش بطريقتهم مستبعدا إمكانية التغيير

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻣﺴﺮﺣﻴﺔ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • تم عرض المسرحية عرض أول عام 89 , وعرضت مرة اخرى عام 2006
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات