The Expendables  (2010) فريق الدمار

6.2

بارني روس (سيلفستر ستالوني) يقود عصابة من المرتزقة ذوي المهارات العالية، المقاتل المتحمس دائماً لي (جيسون ستاثام)، وخبير فنون القتال اليدوي يانغ يين (جيت لي)، وخبير الأسلحة الثقيلة هيل سيزر (تيري...اقرأ المزيد كروز)، وخبير الطرق تول (ميكي رورك)، والقناص المحترف جنسن (دولف لاندجرين)؛ لإغتيال دكتاتور لا يرحم يحكم جزيرة صغيرة "وهمية" في أمريكا الجنوبية. يسافر (بارني ولي) أولاً للقاء معارضي هذا الدكتاتور والتعرف على طبيعة المكان، ويجتمعا مع ساندرا (جيزيل تي) إحدى المتمردين المحليين ليكتشفون حقيقة الصراع وأزمة المدينة. ولكنهم يضطرا للهروب بعد تعرضهم للهجوم ويحتار (بارني) بين اختيارين كلاهما صعب، وهما إلغاء المهمة أو العودة لإنقاذ الجزيرة.

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

بارني روس (سيلفستر ستالوني) يقود عصابة من المرتزقة ذوي المهارات العالية، المقاتل المتحمس دائماً لي (جيسون ستاثام)، وخبير فنون القتال اليدوي يانغ يين (جيت لي)، وخبير الأسلحة...اقرأ المزيد الثقيلة هيل سيزر (تيري كروز)، وخبير الطرق تول (ميكي رورك)، والقناص المحترف جنسن (دولف لاندجرين)؛ لإغتيال دكتاتور لا يرحم يحكم جزيرة صغيرة "وهمية" في أمريكا الجنوبية. يسافر (بارني ولي) أولاً للقاء معارضي هذا الدكتاتور والتعرف على طبيعة المكان، ويجتمعا مع ساندرا (جيزيل تي) إحدى المتمردين المحليين ليكتشفون حقيقة الصراع وأزمة المدينة. ولكنهم يضطرا للهروب بعد تعرضهم للهجوم ويحتار (بارني) بين اختيارين كلاهما صعب، وهما إلغاء المهمة أو العودة لإنقاذ الجزيرة.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم





  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • ميزانية الفيلم 85 مليون دولار .
  • حقق في الاسبوع الاول لعرضه في 3270 دار عرض بالولايات المتحدة الامريكية فقط ما يقرب من 66 مليون دولار...اقرأ المزيد .
  • بدأ التصوير في 6 ابريل 2009 وانتهي في 3 يوليو 2009
  • تم اقامة 8 عروض خاصة للفيلم مابين الولايات المتحدة و فرنسا والمانيا و اوكرانيا و سويسرا و الارجنتين...اقرأ المزيد واليابان .
  • تم التصوير مابين كاليفورنيا بالولايات المتحدة الامريكية ، وريو دي جانيرو بالبرازيل .
  • أعلن الممثل سيلفستر ستالون أنه حاول إقناع النجمين ستيفن سيجال وجون كلود فان دام للمشاركة في فيلم...اقرأ المزيد "The Expendables"، ولكنهما رفضا.ففي حديثه مع مجلة Bang Showbiz قال ستالون إنه صعق عندما رفض سيجال وفان دام المشاركة في الفيلم، وأحس بخيبة أمل كبيرة، خاصة وأن كليهما قد رفضاه لأسباب غير مقنعة بالنسبة له.وقال ستالون: "لقد اتصلت بجون كلود فان دام وأيضاً بستيفن سيجال وعرضت عليهما الفيلم، إلا أنهما يمتلكان أفكارا مختلفة حالياً عن مستقبلهما المهني في عالم السينما، ولكنني حاولت على الأقل أن أدفعهما للمشاركة بالفيلم".
المزيد

أراء حرة

 [2 نقد]

المستهلكون : اسم على مسمى.

تحذير : قد تحتوي المقالة التالية على بعض تفاصيل الفلم. في الواقع قبل أن أضع التحذير تحيرت كيف لفلم محروق بالأساس أن أقوم بحرق تفاصيله في هذا المقال ، إذ أن قصة الفلم واضحة ويمكن التبوء بها من اللحظة الأولى وبشكل ممجوج ومكرر و ممل .

فكرة فيلم المستهلكون اوthe Expendables عبارة عن قصة فرقة من المرتزقة اعتادت أن تقوم بأعمال أجهزة الاستخبارات القذرة في بعض الدول العدوه للنظام الامريكي او عدوة الحرية كما يحلوا للأمريكيين أن يسموها ، وتم حشد عدد كبير من الممثلين النجوم الكبار في هوليوود لكي...اقرأ المزيد يضمنوا اكبر نسبة مشاهدة لهذا الفلم الي هو تجاري من الطراز الاول و من افلام المقاولات او كما وصفة احد الاشخاص بفلم السندويشات . العديد من ابطال و نجوم الاكشن كان على رأسمهم الممثل الامريكي سيلفيستر ستالوني و جت لي و جون ستيثام و غيرهم بالاضافة الى ضيفين لا ادري ما الفائدة منهم سوى الترويج للفلم وهم ارنولد شوارتزنجر و بروس ويليس . الفلم غابت عنه الحبكة وظهر بشكل سطحي و سخيف ، فيمكن تلخيص القصة بفرقة من خمسة اشخاص تريد أن تقتحم جزيرة وهمية اسمها فالينا يحكمها دكتاتور قاس اسمة غارزا و يريدون تنحيتة عن السلطة ، وتخيلوا هذا السيناريوا معي والذي استهلكته العشرات أن لم يكن المئات من الافلام الامريكية ، فرقة مدججة بالسلاح تقتحم جزيرة يحكمها دكتاتور مجنون و بالطبع يحتاج الفلم لآلاف الطلقات التي تطلق بسخاء إلى جانب العشرات من المتفجرات بل الأطنان منها ، ليتبين فيما بعد أن عذا الدكتاتور هو العوبة بيد شركة امريكية تستغل موارد الجزيرة. الفلم كم إخراج ستالوني شخصياً و للاسف فيلم فيه العديد من النجوم اللامعه الا أن انه ولسبب ما على ما يبدوا نسي ستالوني أن يضع حبكة في الفلم ، و ظهر اداء ستالوني باهتاً جداً والذي اصبح جلياً أن السنين الطويلة انهكتة و ظهر عليه كم هو عجوز ولم يعد يصلح لان يكون رامبو بعد الان ، كما أن جميع الحوارات كانت مفتعلة وغير واقعة في مكانها و سطحية ، فالفلم باختصار لم يقدم أي شيئ جديد على السينما سوى المزيد من مشاهد اطلاق الرصاص و الانفجارات و التي صرعتنا هوليوود فيها. الفلم يمكن تلخيصة ثلاث جمل ... حصلنا على العمل .... قتلنا الأشرار ولم يمت منا احد او يصاب .... يا سلام ... وبالمناسبة لقطة عرض العمل لا اعلم لماذا تم احضار بروس ويلس فيها كضيف اذ انها قصيرة و يمكن لاي ممثل أن يمثل فيها لكن لا يفهم من الفلم سوى انه تجميع اكبر عدد ممكن من النجوم المعروفين بهدف الربح التجاري البحت و خرج علينا سلاي او ستالون بفلم فارغ المضمون و سطحي و فيه العشرات من الانفجارات و الطلقات . كما أن نهاية الفلم و لقائة مع الحبيبة والتي هي ابنتة الدكتاتور غارزا اعطت نهاية مصطنعة و متوقعة و مبتذلة و مشهد تكرر الالاف من المرات في السينما الامريكية البطولية الخارقة، بصراحة مشهد :بيخزي". مع اني من معجبين ستالوني الا انه "زودها" و "بيخ" الفلم ، ولم ينتج سوى فلم غث ليضاف الى قائمة الافلام التجارية السطحية و التي تجمع الملايين و سرعان ما تذوب مثل العديد من افلام الكوميديا العربية التافهه. باختصار الفلم يستحق بالكثير 3.5/10 ، لا اخراج و لا انتاج ولا قصة. ولا يستحق حتى الوقت للمتابعة.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
الحيلة الوحيدة Ahmed Marei Ahmed Marei 4/5 28 يوليو 2011
المزيد

أخبار

  [6 أخبار]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات