هوامش

[3 نصوص]

مع بدأ عرض الحلقات وظهورها بمستوى غير مرضي طالبت سماح أنور باستبعاد مخرجها محمد نبيه واسناد بقية الحلقات إلى مخرج المقدمة والنهاية يحيى زكريا، وساندها في ذلك سمير صبري.


شهدت الحلقات الأخيرة اختفاء شيرين سيف النصر منها وذلك بسبب انسحابها وذلك لما رأته إن الفوازير عند عرضها ركزت على سماح أنور وإنها تظهر بالحلقات ككومبارس، وكان تصوير الحلقات الأخيرة في بداية شهر رمضان وبدأ عرض الفوازير، وقد طلبت شيرين من رئيس قطاع الإنتاج ممدوح الليثي كتابة حلقة عن اختفاء أو وفاة الشخصية التي تؤديها خصوصاً إنها عند التعاقد على بطولة الفوازير اشترطت إعادة كتابتها بحيث يكون دورها مساوي لدور سماح أنور وهذا ما لم يتحقق.


عند بدأ التحضير للفوازير رشح بالبداية الفنان مدحت صالح لأداء شخصية (كوممبو) إلا إنه اعتذر لانشغاله بعمل مسرحي وبحفلات غنائية بالفنادق، ثم رشح الفنان يونس شلبي الذي اعتذر هو الآخر لانشغاله بعمل مسرحي، وفي النهاية تم الاستقرار على الفنان سمير صبري وذلك كونه فنان استعراضي وكوميدي ويستطيع أداء الشخصية، كما إن شخصية (جلجلة) رشحت لها الفنانة أنوشكا إلا إنها اعتذرت لصغر الشخصية مقارنة بشخصية (فلفلة) التي تؤديها سماح أنور، وتم بعد ذلك التعاقد مع شيرين سيف النصر على أن تزيد مساحة شخصيتها.