حارة السقايين  (1966)

5
  • فيلم
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يستعد سالم للزواج من فكيهة التي تعيش مع خالها الملحن المغمور. تتصل به إحدى الشركات السينمائية وتطالبه بلحن، يصحب معه فكيهة لتغني اللحن أمام المخرج والمنتج. يتم اختيارها لتشترك في الفيلم بدلا من...اقرأ المزيد المطربة التي ترفض غناء اللحن، يعارض سالم ولكنها لا تهتم وتؤجر مع خالها شقة مفروشة في حي راق. يظهر الفيلم بدون فكيهة بعد أن يستغني عنها المخرج. وتعود إلى سالم نادمة.

صور

  [9 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يستعد سالم للزواج من فكيهة التي تعيش مع خالها الملحن المغمور. تتصل به إحدى الشركات السينمائية وتطالبه بلحن، يصحب معه فكيهة لتغني اللحن أمام المخرج والمنتج. يتم اختيارها لتشترك في...اقرأ المزيد الفيلم بدلا من المطربة التي ترفض غناء اللحن، يعارض سالم ولكنها لا تهتم وتؤجر مع خالها شقة مفروشة في حي راق. يظهر الفيلم بدون فكيهة بعد أن يستغني عنها المخرج. وتعود إلى سالم نادمة.

المزيد

القصة الكاملة:

بحارة السقايين يعيش سالم(محمدعوض)مع أمه(عليه عبدالمنعم)وأختيه الصغيرتين عزيزه(جاكلين)ومنيره(رامونا)ويحب جارته فكيهه(شريفه فاضل)التى تعيش مع خالها حسين المدهش(أمين الهنيدى)وإختها...اقرأ المزيد إحسان(آمال رمزى)التى يحبها رشدى(محمد رشدى)جارهم بالحارة. كان حسين المدهش ملحن مغمور،يعانى عدم إقبال المطربين على ألحانه،وقد إستمع له المخرج السينمائى سرحان(محمد حمدى)وأعجب بأغانيه ووعده بالاتصال به.سالم ورشدى يعملان فى ورشة نجارة الاسطى سيد(محمدرضا) مع زملاءهم فاروق(فاروق على)وبلبل(نبيل الهجرسى)وكان رشدى يغنى فى الأفراح للأصدقاء كهاوى،بينما كان سالم رغم تمتعه بصوت أجش يأخذ دروسا فى الغناء على يد الاستاذ المدهش،فقابل ٥٠ قرشا شهريا،ولكى يكون بجوار فكيهه. وأخيرا يبتسم الحظ لحسين المدهش،وأرسلت له شركة الانتاج السينمائى أوردر للحضور ليستمع له المخرج سرحان والمنتج كمال(فؤاد جعفر)ولكنه خشى ان يستمعا لصوته المحشرج فيرفضان ألحانه،فإستعان بإبنة شقيقته،فكيهه لتؤدى الأغانى بدلا منه وقد حازت على إعجاب الجميع. تقدم سالم للزواج من فكيهه،وتم كتب الكتاب الذى حضره المخرج والمنتج ووقعا عقدا مع فكيهه للغناء والتمثيل فى الفيلم ولكنها رفضت التمثيل لإعتراض سالم على ظهورها بالسينما،وقد سلماها مبلغ ٣٠ جنيه كمقدم للعقد،فأعطت خالها مبلغ ٥ جنيهات،فرح بهم كثيراً،وطمع فى المزيد لو ان فكيهه قامت بالتمثيل وقبضت نقوداً أكثر،فسعى لإفساد العلاقة بينها وبين سالم،وأثار طموح وطمع فكيهه بالشهرة،حتى وافقت على التمثيل،وغضب سالم وأثار المشاكل أثناء تصوير فكيهه مشهدا غراميا امام البطل(عبد اللطيف التلبانى)وحاول الاسطى سيد وزملاء سالم بالورشة إصلاح الأمور بين فكيهه وسالم بالإسراع بالزواج،ولكن حسين المدهش خال فكيهه وضع أمامهم العراقيل بمطالبته بما عجز عنه ماديا. إخذ حسين المدهش فكيهه الى خارج الحاره،واستأجر شقة مفروشة مما جعل سالم يسرع بطلاقها،وبعد ان انتهى المخرج من الفيلم،وجد انه أخطأ بجعل فكيهه تقوم بالتمثيل وهى لاتجيده،فحذف دورها من الفيلم،وعجز حسين المدهش عن دفع إيجار الشقة فطردهم المالك،ولم تطلب فكيهه للعمل مرة أخرى،فعادا للحارة نادمين يجرون آذيال الخيبه،ولكن سالم سامحها وردها لعصمته مرة اخرى. (حارة السقايين)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات