قيود الروح  (2010)

6.8

إنها حياتنا بتفاصيلها الصغيرة التي لا نشعر بها، وتلك التفاصيل هي ما يصنعنا حقاً ويرسم مستقبلنا وشخصياتنا ويخط تلك الروابط الخفية بيننا كبشر دون أن ندري أو نشعر، فنرى تلك العلاقة بين أسر ثلاث مختلفة لا...اقرأ المزيد تعرف بعضها في بداية العمل تحاك من القدر والأحداث حتى يصبح العمل في نهايته خيمة واسعة تجمع تلك الأسر تحت ظلها بأسلوب مشوق، حيث تنمو خلاله علاقات من الحب والشغف، وعلاقات إنسانية جميلة من أسر تختلف في الكثير من الأشياء ولكنها تتشابه في الكثير، من وجه آخر عندما ندخل في تفاصيلها “قيود عائلية” يروي قصة الياسمين الشامي، والبيوت العربية العريقة . . ويظهر بالمقابل العشوائيات ومعاناة قاطنيها، كما يظهر حالة الازدحام والتي نعيش بها ولحظات مناقضة تماماً من الهدوء لدمشق مشيراً إلى أن العمل يرسم كل تلك الأخاديد التي ظهرت على وجه الشام عبر مراحلها الزمنية بحب ونعومة . والكثير من الأحداث لا يمكن اختزالها في ملخص لعمل قائم على التفاصيل الحساسة والدقيقة لإنسانيتنا . وتطل ضمن الأحداث قصة ثلاث عائلات تتعرف إلى بعضها في العام 1983 في مشفى حيث تكون لدى كل عائلة حالة ولادة، فتنشأ بينهم علاقات تعارف وصداقة وتبادل زيارات وأحداث مشتركة، بعد ذلك وبحكم متطلبات الحياة ومتغيرات الطبيعة الاجتماعية يحل الفراق بين العائلات الثلاث لمدة طويلة قبل أن يتم لم الشمل بينهم بطريقة غريبة ومثيرة في 2009 مع رصد تام لكل المتغيرات والظروف القاسية التي مرت بها تلك العائلات .

صور

  [97 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

إنها حياتنا بتفاصيلها الصغيرة التي لا نشعر بها، وتلك التفاصيل هي ما يصنعنا حقاً ويرسم مستقبلنا وشخصياتنا ويخط تلك الروابط الخفية بيننا كبشر دون أن ندري أو نشعر، فنرى تلك العلاقة...اقرأ المزيد بين أسر ثلاث مختلفة لا تعرف بعضها في بداية العمل تحاك من القدر والأحداث حتى يصبح العمل في نهايته خيمة واسعة تجمع تلك الأسر تحت ظلها بأسلوب مشوق، حيث تنمو خلاله علاقات من الحب والشغف، وعلاقات إنسانية جميلة من أسر تختلف في الكثير من الأشياء ولكنها تتشابه في الكثير، من وجه آخر عندما ندخل في تفاصيلها “قيود عائلية” يروي قصة الياسمين الشامي، والبيوت العربية العريقة . . ويظهر بالمقابل العشوائيات ومعاناة قاطنيها، كما يظهر حالة الازدحام والتي نعيش بها ولحظات مناقضة تماماً من الهدوء لدمشق مشيراً إلى أن العمل يرسم كل تلك الأخاديد التي ظهرت على وجه الشام عبر مراحلها الزمنية بحب ونعومة . والكثير من الأحداث لا يمكن اختزالها في ملخص لعمل قائم على التفاصيل الحساسة والدقيقة لإنسانيتنا . وتطل ضمن الأحداث قصة ثلاث عائلات تتعرف إلى بعضها في العام 1983 في مشفى حيث تكون لدى كل عائلة حالة ولادة، فتنشأ بينهم علاقات تعارف وصداقة وتبادل زيارات وأحداث مشتركة، بعد ذلك وبحكم متطلبات الحياة ومتغيرات الطبيعة الاجتماعية يحل الفراق بين العائلات الثلاث لمدة طويلة قبل أن يتم لم الشمل بينهم بطريقة غريبة ومثيرة في 2009 مع رصد تام لكل المتغيرات والظروف القاسية التي مرت بها تلك العائلات .

المزيد

  • نوع العمل:
  • مسلسل




  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات