لعبة الكبار  (1987)

5.1
  • فيلم
  • مصر
  • 95 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تعمل بطة مع زوج أمها قرني منادي السيارات . تتعرف بطة وقرني على رجل الأعمال مسعود الذي يطمع في بطة . تكتشف أنه يعمل مع زوجته في تهريب الذهب . يبلغ خطيبها إسماعيل رجال الشرطة عنه ، ولكن يفرج عنه لعدم...اقرأ المزيد كفاية الأدلة ، ويبدأ في محاربة إسماعيل ، يدبر له تهمة حيازة مخدرات ولكنه يكتشف مكيدته . يستعد مسعود للسفر ويتمكن إسماعيل من وضع نفس حقيبة المخدرات في سيارته ويبلغ رجال الشرطة ويقبضون عليه متلبسًا .

المزيد

صور

  [1 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تعمل بطة مع زوج أمها قرني منادي السيارات . تتعرف بطة وقرني على رجل الأعمال مسعود الذي يطمع في بطة . تكتشف أنه يعمل مع زوجته في تهريب الذهب . يبلغ خطيبها إسماعيل رجال الشرطة عنه ،...اقرأ المزيد ولكن يفرج عنه لعدم كفاية الأدلة ، ويبدأ في محاربة إسماعيل ، يدبر له تهمة حيازة مخدرات ولكنه يكتشف مكيدته . يستعد مسعود للسفر ويتمكن إسماعيل من وضع نفس حقيبة المخدرات في سيارته ويبلغ رجال الشرطة ويقبضون عليه متلبسًا .

المزيد

القصة الكاملة:

بطه(بوسى)تساعد أمها فكيهه(ليلى فهمى)نهاراً فى بيع الكشرى وتساعد زوج أمها قرنى (عبد الله فرغلى)منادى السيارات امام الاوبرچ مساءاًً وتحب اسماعيل(فاروق الفيشاوى) صاحب ورشة...اقرأ المزيدكاوتش. رجل الأعمال مسعود بيه(حسين فهمى)وزوجته(فاتن فؤاد)يقومان بتهريب الذهب ويسهران ليلا فى الاوبرچ حيث يتركان سيارتهما فى عهدة بطه. وفى إحدى الليالى استراحت بطه داخل الجياره وأغلبها النعاس فنامت من التعب وركب مسعود سيارته دون علمه بوجود بطه ودخل احد مخازنه وهناك تشاجر مع احد أفراد عصابته الزنكلونى (عبد المنعم النمر) وقتله وشاهدت بطه كل شئ. يقبض مسعود على بطه ويعهد بحراستها للغفير ربيع(زكريا موافى)وهو رجل طيب القلب ضخم الجثه.يحاول مسعود ان يغتصب بطه ولكن ربيع ينقذها مما يدفع مسعود للانتقام منه بعلقة موت. يعلم قرنى من بطه بسر مقتل الزنكلونى وتهريب الذهب فيذهب لمسعود لابتزازه ولكنه لم يفلح وفى نفس الوقت يذهب سمعه للنيابه ويبلغ عن كل شئ وحينما استدعى وكيل النيابه(احمد لوكسر) الشهود قرنى و فكيهه وبطه وربيع انكر الجميع خوفاً من مسعود والذى انتقم من سمعه بغلق ورشته الغير مرخصه وقدفشل المصورالصحفى منير(سامح الصريطى)فى إقناع رئيس التحرير(رشوان مصطفى فى نشر أى موضوع يدين مسعود وبذلك يلتقى منير وسمعه على هدف واحد وهو الإيقاع بمسعود. تحاول العصابه الفتك بسمعه ولكنها تصيب منيربرصاصة فى قدمه وحينما يحضر وكيل النيابه للمستشفى يقوم بتحذيرهم من التدخل فى عمل البوليس. حاول مسعود شراء اسماعيل بشنطه بها ٢٠٠ الف جنيه وتحتهم كميه من المخدرات ثم ابلغ البوليس وقبل وصول البوليس اكتشف اسماعيل الخدعه فذهب الى مسعود فوجده يستعد للسفر خارج البلاد حتى تهدأ الأمور فتمكن اسماعيل من وضع شنطة المخدرات بين شنط مسعود ثم ابلغ البوليس الذى تمكن من القبض على مسعود متلبساًًً أثناء وجوده بالمطار. محمد قاسم

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات