الانتقام  (1986)

5.7
  • فيلم
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تتخلى سعدية عن صلاح، وتتزوج من أخيه جابر طمعًا في الثراء إلا أنها تبقي على علاقتها بصلاح، يتزوج صلاح من جميلة، تفقد سعدية مولودها عطاء، يعثر رجال الشرطة على رضيع فتدعي أنه عطاء وتنازعها فيه امرأة...اقرأ المزيد أخرى. يحول الخلاف إلى الطب الشرعي الذي يثبت أن جابر عقيم، فيثور ويصمم على قتل سعدية وصلاح.

صور

  [13 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تتخلى سعدية عن صلاح، وتتزوج من أخيه جابر طمعًا في الثراء إلا أنها تبقي على علاقتها بصلاح، يتزوج صلاح من جميلة، تفقد سعدية مولودها عطاء، يعثر رجال الشرطة على رضيع فتدعي أنه عطاء...اقرأ المزيد وتنازعها فيه امرأة أخرى. يحول الخلاف إلى الطب الشرعي الذي يثبت أن جابر عقيم، فيثور ويصمم على قتل سعدية وصلاح.

المزيد

القصة الكاملة:

يمتلك جابر عمران (عادل ادهم) مزرعة كبيره لتسمين العجول وإنتاج اللبن وتربية الفراخ وإنتاج البيض،ويتصارع معه سعد المطيور (نعيم عيسى)صاحب المزرعة المجاورة والمنافس له،ويتمثل صراعهم...اقرأ المزيد فى اعمال السرقه وتسميم العجول وحرق العنابر ليتمكن احدهم من السيطره على السوق.تقوم الراقصه اشجان(نجوى فؤاد)بالوساطة بين الطرفين والإستفاده المادية من كليهما. صلاح عمران (هشام سليم) شقيق جابر يعمل عنده بالمزرعة بعد ان استولى على ميراثه، ويطمع صلاح فى ان يرث شقيقه الذى لا ينجب. يحب صلاح البنت سعديه مبروك(دلال عبد العزيز) التى تعمل فى المزرعة واتفق معها على الزواج، ولكن عندما شاهدهم جابر استغل غياب أخيه وحاول الاعتداء عليها فلما فشل، طلبها للزواج فرحبت لرغبتها فى الثراء. غضب صلاح من أخيه عند عودته وترك له المزرعة. جميله بدران (سمر) العامله بالمزرعة تستعد للانتقام من جابر الذى قتل والدها واستولى على ارضه، لذلك تتقرب من صلاح حتى يتزوجها وعمل الاثنان عند سعد المطيور غريم أخيه ليتفق الجميع على الانتقام من جابر. حملت سعديه وأنجبت إبنا أسماه جابر 'عطاء'. واستمر خلاف جابر مع سعد المطيور بعد ان منع جابر الماء عن مزرعة المطيور، وتزوج صلاح من جميله ورحلا الى القاهره للعمل فى احد المصانع هناك. سافرت سعديه للقاهره لتزور مقام الحسين وتم اختطاف إبنها عطاء،وجن جنون جابر وشك فى المطيور، بينما شكت سعديه فى جميله وزوجها صلاح وأبلغوا البوليس. قامت سعديه بتحريض زوجها جابر على أخيه صلاح معلله خطفه لإبنها بأنه يريد ان يحجب الوريث ليتثنى له ان يرثه بدلا منه.عثر البوليس على طفل رضيع تنازع عليه إمرأة اخرى بجانب سعديه،مما دعا البوليس لعمل تحاليل للأبوين فثبت أن جابر عقيم منذ عشر سنوات، مما دعاه لتطليق سعديه، وطردها خارج منزله، وظن ان الفاعل هو أخيه صلاح لسابق علاقته بها،ولكن الصدمة أثرت عليه فمات. حاول المطيور أن يستولى على مزرعة جابربالقوه ولكن ذراعه اليمين المفتح(رشادفرج)قتله لتسببه فى خلافات لا لزوم لها مع جيرانهم،بينما تم إختطاف صلاح وزوجته جميله، وإكتشفوا أن جابر لم يمت وإنها تمثيلية منه. حاول جابر قتل أخيه صلاح، ولكن جميله اعترفت له بأنها هى التى إختطفت إبنه عطاء فى المولد وقتلته إنتقاما لوالدها،فقام جابر بقتلها، وحينما أراد ان يقتل صلاح تمكن البوليس من إطلاق النار عليه فقتله،وأصيبت سعديه بالجنون.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات