الدكتورة منال ترقص  (1991)

4.8
  • فيلم
  • مصر
  • 86 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يمتلك سلامة ملهى ليلي ومتزوج من الراقصة سميرة ويخفي حقيقة عمله عن ابنته منال التي تعيش في الإسكندرية. يدعي أمامها التقوى وأنه من رجال الأعمال، تتعرف منال على علاء الذي يعمل بالأمم المتحدة ويتفقان على...اقرأ المزيد الزواج، يفاجأ بحقيقة أبيها فيعارض والد علاء في زواجهما، تنهار منال وتصاب باليأس وترى أن تتحول إلى راقصة، ويعود علاء لعمله في أمريكا.

صور

  [1 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يمتلك سلامة ملهى ليلي ومتزوج من الراقصة سميرة ويخفي حقيقة عمله عن ابنته منال التي تعيش في الإسكندرية. يدعي أمامها التقوى وأنه من رجال الأعمال، تتعرف منال على علاء الذي يعمل بالأمم...اقرأ المزيد المتحدة ويتفقان على الزواج، يفاجأ بحقيقة أبيها فيعارض والد علاء في زواجهما، تنهار منال وتصاب باليأس وترى أن تتحول إلى راقصة، ويعود علاء لعمله في أمريكا.

المزيد

القصة الكاملة:

سلامه عجب(كمال الشناوى)الشهير بسلامه المعجبانى، بدأ حياته العملية آلاتى بفرقة حسب الله، ثم عمل بالملاهى الليلية وراء الراقصات، وبعدة طرق غير مشرفة تمكن من تكوين ثروة، مما أتاح له...اقرأ المزيد فرصة امتلاك ملهى ليلى يعج بالفتيات الساقطات، ليستغل الزبائن بالخمور والفتيات ولعب القمار حتى اخر مافى جيوبهم، وتزوج من الراقصة سميره (نجوى فؤاد) وكان يحيط الملهى برقابة صارمة تنذره عند اقتراب اى فرد من مباحث الاداب أو المصنفات الفنية، وقد كان لسلامه عجب إبنة أراد لها ان تنشأ فى بيئة صالحة غير بيئته المنحطة، فأرسلها للعيش لدى خالتها بالاسكندرية حتى دخلت كلية الاداب قسم تاريخ، وحلم سلامه بأن تصبح ابنته منال (ماجده نور الدين) دكتورة، وكان فى الاجازات التى تزور فيها منزله يتظاهر بالتقوى والورع وأدخل فى روع ابنته انه يعمل بما يرضى الله فى الاستيراد والتصدير بالحلال، مما جعل منال تفخر بوالدها سلامه، وكان مساعده طاطى (ناجى سعد) يعمل على إخفاء عمل معلمه سلامه عن ابنته منال، وبأحد رحلات منال للأقصر لدراسة الاثار، تقابلت مع رجل الخارجية علاء عونى (فاروق الفيشاوى) الذى كان مصاحبا لوفد من الأجانب يزور مصر، وتعرفت منال على واحد من أعمام علاء وهو من كبار عائلات الأقصر، وتبادل علاء مع منال الإعجاب، وحاول علاء بعدها مقابلة منال عدة مرات مصادفة، وتخرجت منال من الجامعة ورغبت فى الاقامة مع والدها، الذى اضطر لإخلاء منزله من كل مايغضب الله، وتحجبت زوجته وبقية الراقصات بالمنزل، حتى أنقذته منال برغبتها لنيل درجة الدكتوراه من جامعة نيويورك، وسافرت بالفعل، وفى نفس الوقت حرص منصور عونى (صلاح ذو الفقار) اللواء السابق بالشرطة، على دعم ابنه علاء بتقديمه لرجل الخارجية المهم حسان (سامى العدل) ليلحقه بالعمل لدى وفد مصر الدائم بالأمم المتحدة فى نيويورك، وذلك بمحاولة التقريب بين علاء وإبنة حسان الدلوعة بريهان (مها عزت) ونجح فى ذلك وسافر علاء الى نيويورك حيث إلتقى هناك مع منال، وزاد تقاربهما وارتباطهما، وإتفقا على الزواج، بينما تمكن ضابط الاداب (حمدى السخاوى) من ضبط سلامه المعجبانى وشلته وهم يلعبون القمار بمنزله، وكان نصيبه السجن عاما مع مساعده طاطى، وحمد سلامه الله ان ابنته منال بعيدة عن ارض الوطن ، وخرج سلامه من السجن وتابع عمل الملهى الذى كانت تديره زوجته سميره فى فترة غيابه، وعادت سميره بعد نيل الدكتوراه، وعاد معها علاء ليتعرف على والدها رجل الاعمال التقى سلامه عجب ويخطبها منه، وقدم علاء حبيبته منال الى والده منصور الذى اجرى تحرياته عن اهل منال، فعلم ان والدها قواد، فدعى ابنه ومعه منال لسهرة بملهى المعجبانى حيث يغنى وترقص زوجته، ليعلم علاء عمل والد حبيبته، وتكتشف منال عمل والدها الحقيقى، وتقرر منال العمل بالرقص، بينما عاد علاء وحده الى نيويورك.(الدكتوره منال ترقص)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • تم تصوير العديد من المشاهد الخارجية بالولايات المتحدة الأمريكية، وخاصة مدينة نيويورك.
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات