ناشط في حركة عيال  (2014) Nashet fi Haraket Eyal

4.1
  • فيلم
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تدور أحداث الفيلم حول شابين يتخرجان من الجامعة، ويحلم أحدهما ببناء مصنع، فيلجأ لخطف طفل من أسرة غنية، ويطلب فدية لتحقيق حلمه، إلا أنه يتعرض لضائقة مالية فيخطف طفلًا آخر، وتتصاعد الأحداث.

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول شابين يتخرجان من الجامعة، ويحلم أحدهما ببناء مصنع، فيلجأ لخطف طفل من أسرة غنية، ويطلب فدية لتحقيق حلمه، إلا أنه يتعرض لضائقة مالية فيخطف طفلًا آخر، وتتصاعد...اقرأ المزيد الأحداث.

المزيد

القصة الكاملة:

احمد اسماعيل (خالد حمزاوى) متخرج من كلية الهندسة منذ ٥ سنوات ولم يجد عملا مناسبا فعمل ضابط أمن مقابل ٤٠٠ جنيه لا تكفيه هو وأمه المريضة (عفاف رشاد)، كما كان زميله وصديقه حسن (احمد...اقرأ المزيد فتحى) يمر بنفس الظروف، ويعمل مندوب مبيعات، ويعانى من مرض والده (مجدى حسن) بالقلب وإحتياجه لعملية جراحية، لايملك حسن تكاليفها، فيفكر احمد فى خطة لخطف الطفل سامر(على فاروق)ابن الرجل الثرى (احسان ترك) وطلب فدية مليون دولار، ويقنع حسن بمشاركته، وينجحان فى خطف الطفل، ويعاملانه برفق وحنيّة ويلبيان له كل ماهو محروم منه مثل أكل الكشرى من عربة بالطريق، ويتعاطف احمد مع بائع الكشرى (اسماعيل فرغلى) الذى لا يجد مصاريف تجهيز محل للكشرى، ويرتبط سامر بالخاطفين ويتعاطف معهم ويضطر والد الطفل لدفع الفدية، ويقوم سامر بتضليل ضابط البوليس يوسف (محمد قناوى) ويتستر على خاطفيه، الذين تتغير احوالهم ويمتلكان السيارات والملابس، ويجرى والد حسن العملية الجراحية، ويمنح احمد بائع الكشرى مبلغا من المال لتجهيز المحل، ويشتريان مصنعا جاهزا يحتاج بعض الماكينات تتكلف مبلغا أكبر مما لديهما. كان احمد يحب نهى (وفاء قمر) وينافسه على حبها شكرى (شريف فتحى) وكانت ام نهى (شروق) ترفض احمد لفقره وتشجع شكرى ضد رغبة نهى، ولكن بعد تغير احوال احمد توافق عليه، ويضطر احمد وحسن لخطف الطفل رامى (يوسف وائل) لإستكمال المصنع، وايضاً يرتبط رامى بالخاطفين ويلبيان طلبه كى يركب موتوسيكل، ويقتحمان عشة بائعة الورد (صوفيا) فيحطمانها، كما يلبيان طلبه بمشاهدة راقصة فى كبارية، وبعد حصولهم على الفدية يمنح احمد بائعة الورد مبلغا من الفدية لتشترى حجرة تعيش بها،كما يمد اطفال الشوارع بالطعام ويلحقهم بدور الرعاية، ولكن يحتاج المصنع لإجور العمال لمدة ٣ شهور قادمة، فيضطران لخطف الطفلة چنا (ندى عادل) وأيضاً يلبيان لها طلبها بالذهاب للكوافير وإرتداء فستان سهرة عارى الظهر وكعب عالى والسهر بكباريه وإقامة عيد ميلاد لها، ولكن الضابط يوسف يتمكن من الوصول للخاطفين والقبض عليهما، وأمام وكيل النيابة (عمرو عبد العزيز) يقف الشهود الذين يمتدحون افعال احمد معهم، ويبرر احمد تصرفه امام وكيل النيابة، بأنه أراد ان يعمل فى تخصصه كمهندس، ولكن الظروف حالت دون ذلك فإضطر لخطف الأطفال وفتح المصنع لتشغيل ٣٠٠ عامل، أى انه اخذ النقود بطريقة خاطئة ولكنه صرفها بطريقة صحيحة، ورغم قناعة وكيل النيابة بسلامة منطقه، إلا أنه أمام القانون إضطر لإعطاءه ١٥ يوم إستمرار حبس، تمهيدا لمحاكمته. (ناشط فى حركة عيال)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • توقف تصوير الفيلم أكثر من مرة، بسبب الأحداث السياسية التي مرت بها مصر.
المزيد

أخبار

  [2 خبرين]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات