Muhteşem Yüzyıl 4  (2014) حريم السلطان 4

0
  • مسلسل
  • تركيا
  • 40 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • تقييمنا
    • ﺟﻤﻴﻊ اﻷﻋﻤﺎﺭ

يعد هذا الجزء استكمالًا للأجزاء السابقة ، حيث تدور الأحداث حول قصة حياة السلطان (سليمان القانوني) الذي حكم الدولة العثمانية في فترتها الذهبية من سنة 1520 ميلادية وحتى وفاته سنة 1566 ميلادية ، ويتم...اقرأ المزيد استعراض الأحداث التي تجري في مقر حريم السلطان المعروف (بالحرملك السلطاني) .

صور

  [5 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يعد هذا الجزء استكمالًا للأجزاء السابقة ، حيث تدور الأحداث حول قصة حياة السلطان (سليمان القانوني) الذي حكم الدولة العثمانية في فترتها الذهبية من سنة 1520 ميلادية وحتى وفاته سنة...اقرأ المزيد 1566 ميلادية ، ويتم استعراض الأحداث التي تجري في مقر حريم السلطان المعروف (بالحرملك السلطاني) .

المزيد

القصة الكاملة:

في هذا الجزء (هُرم) تكتشف أنها أصبحت عاقراً لا تنجب أبداً، لكنها قررت كتم السر، وتأتي المفاجأة الصاعقة عندما ترسل (هُرم) من يغتال جارية السلطان و التي أنجبت له إبنة (فاليريا) و...اقرأ المزيد ينجح بالفعل في ذلك. ويقرر (بايزيد) الزواج من حبيبته (هوري جيهان) تحت ستار الخفاء.يرسل أحد قواد (مصطفى) من يغتال (هُرم) لكنها تنجو أيضاً و تصاب بدلاً عنها (عفيفة خاتون) إصابة قاتلة، لكنها تتمكن من إخبارها أن السلطان سُليمان عاد مريضاً جداً من غزوته، يظن الكل أن السلطان العجوز سيموت و سيخلفه (مصطفى)، لكنه لم يمت، وأخذ ينادي (مصطفى)، أرسلت (هُرم) و (رستم) من يأتي له (بمصطفى) وحاولوا تدبير محاولة إغتيال صغيرة نجا منها، طلبت (هُرم) من (مصطفى) ان يعود لها بأبنها (سليم) المهدد بالموت في انتظار اعتلاء (بايزيد) (الولي السابق للعهد) العرش، فيلبي لها ذلك، لكن السلطانة الغادرة تلفق له هي و (رستم) رسالة مزيفة يزعمون أنها من مراسلة له مع ملك الفرس (تاهماسب) يتحدث فيها عن إعتلائه العرش و إعدام السلطان سُليمان و شرب دمه، يرى السلطان سُليمان الختم على الرسالة فيصدق الكذبة و يدعو إبنه (مصطفى) لخيمته و يشاهد و هو جالس عملية إعدامه ، كما قام على سبيل الإحتياط بذبح حفيده. لكن الإنكشارية أقسمو بالثأر (لمصطفى) فقام السلطان سُليمان بطرد (رستم) لإسكاتهم. و بعد بضعة أسابيع إستيقظ ضمير السلطان سُليمان و بدأ يعذبه قليلاً. يموت (جيهانكير) بعد موت أخيه (مصطفى) بسكتة قلبية في ظروف مريبة و يقال أن ذلك بسبب حزنه على أخيه، أما (ماهدفران) فتقرر أن تفلس نفسها من أجل بناء قبر إبنها(مصطفى) القتيل، و هي بدورها تموت في الأحداث التاريخية أيضاً. أما زوج السلطانة (فاطمة) الذي صار وزيراً عظيم، فيقوم السلطان سُليمان بقتله هو الآخر بناء على شبهة، فتقرر (فاطمة) أن تقتل (هُرم)، ويتدخل السلطان شخصياً في الوقت المناسب لإنقاذها من الموت المحقق و يقرر طرد (فاطمة) من القصر للأبد، بعد أن تعب من كل ذلك القتل.و ينتهي هذا الجزء بأن تكتشف (هُرم)أنها مريضة بمرض سيقتلها.

المزيد

  • نوع العمل:
  • مسلسل



  • التصنيف الرقابي:
    • تقييمنا
    • ﺟﻤﻴﻊ اﻷﻋﻤﺎﺭ



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات