أهواك  (2015) I Adore You

6.8
  • ﻓﻴﻠﻢ
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

شريف قابيل (تامر حسني) طبيب متخصص في جراحات التجميل، يتعرف عن طريق شقيقته نجوى على شابة صغيرة في السن تدعى بسنت ويعجب بها، ولكنه عندما تسنح له الفرصة لمقابلة والدتها العزباء رنا (غادة عادل) والتواجد...اقرأ المزيد معها في نفس المكان لفترة، يزداد إعجابه بالأم، فيحاول طيلة الوقت أن يوقعها في حبه خلال تواجده معها بالغردقة بدعوة من الابنة.

مفضل أو إس إن ياه... الإثنين 22 يناير 04:35 مساءً فكرني
مفضل أو إس إن ياه... الثلاثاء 23 يناير 09:20 صباحًا فكرني
مفضل أو إس إن ياه... الخميس 25 يناير 01:35 صباحًا فكرني
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

شريف قابيل (تامر حسني) طبيب متخصص في جراحات التجميل، يتعرف عن طريق شقيقته نجوى على شابة صغيرة في السن تدعى بسنت ويعجب بها، ولكنه عندما تسنح له الفرصة لمقابلة والدتها العزباء رنا...اقرأ المزيد (غادة عادل) والتواجد معها في نفس المكان لفترة، يزداد إعجابه بالأم، فيحاول طيلة الوقت أن يوقعها في حبه خلال تواجده معها بالغردقة بدعوة من الابنة.

المزيد

القصة الكاملة:

شريف قابيل(تامر حسنى)جراح تجميل يمتلك مستشفاه الخاص وتعاونه زميلته شويكار (سعاد القاضى)، وتحاول شقيقته الكبرى نجوى قابيل (امل رزق) إقناعه بالزواج قبل ان يفوته القطار، وتدعوه للمعرض...اقرأ المزيد الذى يقيمه ابنها احمد (احمد مالك) بكلية الفنون الجميلة، لكى يختار زوجة من بين زميلات ابنها،الذى كان يعانى من تسلط امه نجوى ومعاملته كطفل منذ انفصالها عن ابيه، ويشعر شريف ان زميلات احمد صغيرات جداً عليه،ولكنه يعجب بالطالبة بسنت حمزه (إلهام عبد البديع) ويقيم معها صداقة كانت سببا فى غضب ابن اخته احمد، الذى كان يحب زميلته بسنت، التى تقوم بدعوة شريف ونجوى واحمد لبيت امها لزيادة التعارف. كانت رنا (غاده عادل) ام بسنت منفصلة عن زوجها حمزه (محمود حميده) الذى خانها مع زوجة صديقه منذ١٠سنوات عانت فيهم من الحرمان الجنسى، حتى انها لم تقبل من شفتيها منذ ١٠ سنوات، كما ان طليقها حمزه قد تزوج وطلق ١٦ مرة فى تلك المدة، ويعيش الآن فى الجونة مع زوجته الاخيرة رودى (امينه محمود)، وجاءت رنا ومعها صديقتها بهيره (إنتصار) لتفاجأ بوجود زوار، ولامت إبنتها لأنها أدخلت أغراب فى منزلها فى غيابها، وعاملت هى وصديقتها الضيوف أسوأ معاملة واوضحت بهيره للضيوف ان المجتمع ينظر للمطلقات أمثالها ورنا نظرة سيئة،وإن أمثال شريف يظن انهن من السهل الايقاع بهن بالخطأ مع امثاله،ولكن نجوى تصدت لها واسمعتها كلاما سخيفا، ورغم ذلك ردت رنا وبهيره لهما الزيارة بمنزلهم، وكانت النتيجة ان شريف غير وجهته نحو الأم، وفرض نفسه على رحلتهم الى الجونه، حيث أقام فى منزل رنا ومعهم بسنت وبهيره والاخيره أوضحت له انها تم طلاقها بعد ان لاحظت ان هناك علاقة بين زوجها وبين الشغالة النيجيرية، فمنحتها اجازة ونامت فى حجرتها وأطفأت الأنوار، حتى جاء زوجها ونام معها ظانا انها الشغاله واستغربت انه لم يتعرف عليها فى الظلام، فأضاءت الحجرة لتكتشف انه ليس زوجها بل السائق، وهنا دخل زوجها فوجدها عارية فى أحضان السائق فطلقها، وقام شريف بإبلاغ احمد ابن اخته، انه لا يريد بسنت، فإستدعاها احمد لتشاركه مشروع التخرج، واتصل شريف تليفونيا ببهيره على انه معجب يريد قضاء وقتا معها،وواعدها بمطعم بالقاهرة، فسافرت على الفور، لينفرد شريف مع رنا فى منزل واحد، ويحاول ان يبثها حبه، ويتدخل حمزه بعد ان طلق زوجته رودى، يريد اعادة العلاقات مع زوجته السابقة ، ولكن شريف يوقع بينهما ليخلوا له الجو ، وترفض رنا حب شريف، ولكنها بعد ان تعرف ان وجهة ابنتها مع احمد توافق على حب شريف ، خصوصا بعد ان عاد حمزه لزوجته السابقة رودى. (أهواك)

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻓﻴﻠﻢ



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • يعتبر فيلم (أهواك) الفيلم الذي يعود به المطرب (تامر حسني) للشاشة الكبيرة منذ فيلمه (عمر وسلمى 3)...اقرأ المزيد الذي قدمه عام 2012.
  • أول تجربة انتاجية للمنتجة رنا السبكي ابنة المنتج محمد السبكي.
المزيد

أراء حرة

 [3 نقد]

الكثير من الكوميديا .. القليل من الرومانسية

قبل نزول فيلم أهواك في دور العرض كان منتظرا من قبل الجماهير خاصة عشاق النجم تامر حسني لأن أعماله السينمائية قليلة جدا بسبب التزاماته الغنائية .. و بعد عرضه اختلف المشاهدون في آرائهم حيث نجد البعض معجب بالفيلم و نجد البعض الآخر يصفه بالتفاهة .. أنا شخصيا استمتعت بالفيلم على الصعيد الكوميدي لأن تامر حسني من الممثلين الذين يتسمون بالتلقائية حيث أشعر أن الكوميديا التي يقدمها غير مبتذلة و تخرج منه دون اجتهاد .. السيناريو كان بسيط للغاية و الحوار عززته خفة دم تامر حسني حيث كان أنسب من قد يقدم هذا...اقرأ المزيد الدور .. النهاية هي النقطة السوداء في الفيلم فمهما كان مستوى السيناريست ليس من المعقول أن نشاهد نهاية كهذه في فيلم يضم أسماء كبيرة .. المشهد الذي اعترف فيه أحمد لبسنت بحبه هو أجمل ما في الفيلم و هو من أجمل المشاهد الرومنسية التي شاهدتها على الإطلاق .. محمود حميدة فنان عظيم قدم دور لا يليق أبدا باسمه و لا أتكلم عن أدائه بل هو ممثل مبدع في كل أدواره إلا أن مضمون الدور جعلني أراه ممثل مبتدئ لا قيمة له فيا ريت يحسن اختيار الأدوار التي يقبل العمل بها مستقبلا .. باقي الممثلين لم نشاهد منهم شيء خارج عن العادة و لا أجد ما أقول في تقييم أدائهم. فيلم أهواك .. خفة دم تامر حسني أنقذته من الفشل.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
فيلم خفيف بنهاية مخزية Ahmed Saad Ahmed Saad 3/3 26 ديسمبر 2015
فشل بالالوان لفيلم أهواك محمد احمد محمد احمد محمد احمد محمد احمد 3/5 24 نوفمبر 2015
المزيد

أخبار

  [34 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل