Human Flow  (2017) تدفق البشر

5.5
  • فيلم
  • ألمانيا
  • 140 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • MPAA
    • PG-13

تدور أحداث الفيلم حول 65 مليون شخص حول العالم، أجبروا على ترك منازلهم للهروب من المجاعة أو تغير المناخ أو الحرب، حيث يتعرض لرحلة هؤلاء اللاجئين بكل جوانبها من عبور الحدود والتخييم وأوضاع المخيمات...اقرأ المزيد والمخاطر التي تصاحب رحلتهم ومنها الموت.

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول 65 مليون شخص حول العالم، أجبروا على ترك منازلهم للهروب من المجاعة أو تغير المناخ أو الحرب، حيث يتعرض لرحلة هؤلاء اللاجئين بكل جوانبها من عبور الحدود والتخييم...اقرأ المزيد وأوضاع المخيمات والمخاطر التي تصاحب رحلتهم ومنها الموت.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • MPAA
    • PG-13



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أراء حرة

 [1 نقد]

تصوير أستاذي.. معالجة مختلفة .. وفيلم يستحق المُشاهدة.

"كونك لاجئ أكثر من مجرد وضع سياسي، بل هو أكثر نوع من القسوة المُمَارس ضد الإنسان عن طريق حرمانه من جميع أشكال الأمن والمتطلبات الأساسية للحياة العادية.. وذلك بوضع هذا الشخص -في بعض الأحيان- تحت رحمة دول غير مِضيافة أو عديمة الإنسانية، لا ترغب في استقبال هذا اللاجئ.. أنتَ تنتزع الإنسانية بقوّة منهم، هذا لا يجعل من حياة هؤلاء البشر غير مقبولة فقط، بل أيضاً عديمة المعنى" ..

المخرج الصيني "آي ويوي" بيصنع فيلم مختلف جداً عن الأفلام الأخرى اللي اتكلمت عن موضوعه؛ قضيّة...اقرأ المزيد اللاجئين وحقوق الإنسان، وبيقدّم بذلك عمل فريد من نوعه تصويرياً لا قصصياً، واضح إنه متأثر بالفيلم التسجيلي الأيقوني (Baraka)، اللي كان فيلم من غير أي نوع من الحكي أو الـ narration.. وكانت الصورة فيه هيّا كل شئ، هنا ذات الفكرة بيعملها: اهتمام كُلّي وأوّلي بالصورة مش بالسرد.. وده على قد ما استقبلته بتعجُّب عن سبب اختياره للطريقة دي من حكي حكايته، وعلى قد ما حسيت في البدايات إني مش "متوّرط" كفاية عشان أهتم باللي بيحصل، إلا إني -وبمرور الأحداث- فهمت نوع الفيلم اللي بنتكلم عنه، فعلاً فيلم مختلف جداً وغير معهود على الإطلاق لو قارنته بأفلام صنفه. الفيلم بيصوّر حياة "اللاجئين" -أغلبهم العرب- الوافدين لكذا دولة وكذا بيئة جُغرافيّة (تركيا - اليونان - سوريا - العراق - باكستان - إيطاليا، وغيرهم)، وبيحاول ينقل صورة حقيقية للي اختبروه، وشكل حياتهم اللي كانت واللي بقت عليه.. ومع ذلك الفوكَس الأساسي أو التيمة الأكثر شيوعاً في العمل مش اللاجئين فقط، الحقيقة انتا ممكن تشوف الفيلم مش بيتكلم عن أي موضوع من كُتر ما الـ themes اللي بيناقشها متشعبة ومتدرّجة كلها في بعض تحت مصطلح (حقوق الإنسان)، هوّا بيركز على الأثر اللي خلّفته الحياة مسلوبة الوطن دي، مش القضية ذاتها.. وتقريباً الفيلم بأكمله مش موجّه دفّته ناحية أي موضوع بعينه، وهيبقى مُحبِط فعلاً للشخص اللي مستني جديد في موضوع اللاجئين، أو مستني تناول الموضوع ذاته حتى!، لأن الأفكار هنا شبه معدومة والصورة هيّا اللي بتقول وبتعبّر عن كل شئ.. وأعتقد المخرج مكانش ماشي بسكريبت مُعيّن في عملية التصوير، أو على الأقل مكانش مدّيله الأولوية، وكان مهموم بعملية التصوير ذاتها وازاي المُشاهد هيشوف قضيّة اللاجئين، ازاي "يشوفها"، حرفياً.. بواسطة الكاميرا، وهذا رغم إن فـ الـ ending credits فيه ۳ أسامي لكتاب السيناريو، لكن مع ذلك فيه ۱۲ إسم للمُصوّرين !! - تصويراً، انتا في عالَم وحشي جميل جداً.. الفيلم ممكن تعتبره زي كرنڤال بصري فيه إحتفاء بكل أشكال الحياة وكل الحاجات اللي بتتعمل من البشر فيه!.. السمة الأساسية في كون الفيلم مميز عن غيره هيّا السينماتوجرافي واللغة التصويرية؛ استخدام أقل ما يُقال عليه إنه مذهل للّقطات البانوراميّة الراصدة للمناظر الواسعة أمامها، أو يمينها، أو أسفلها.. واستخدام أستاذي لزاوية (عين الإله/عين الطائر)، الفيلم بيقولّك إنه فيلم تصويري من المقام الأول من البوستر الدعائي الرائع جداً. حاجة كمان من العوامل الشديدة في تميُّز العمل وهيّا إن انتا في الواقع مش بتتفرج على فيلم تسجيلي بالمعنى المُعتاد للكلمة، المخرج عايز يدحُض فكرة الإيهام ويخلي (تصوير الفيلم) هوّا جزء لا يتجزأ من (الفيلم) ذاته، هوّا مُتعمّد إنه يعرّف المُشاهدين ازاي قام بتصوير الفيلم، مشاهده ولقطاته، الإنترڤيوز والـ behind the scenes .. المخرج مش بس بيظهر في الفيلم، لا ده بيظهر كأنه الشخصية الرئيسية في مُربّع الكادر، بيتفاعل.. بيسأل.. بيرقُص مع الشخصيات!.. كلها تفاصيل أي صانع أفلام تاني هيقطعها في المونتاچ، هوّا عايز يدحُض فكرة الإيهام الضمنيّ على الرغم من عدم وجودها أصلاً في طبيعة الفيلم التسجيلي!، تقدر تقول إنه كان عايز يوصل لأعلى طبقات التواصل المُباشر مع المُشاهد، وبينجح جداً في كده (أحياناً كان بيبُص لعين الكاميرا مُباشرةً حتى!). - بالنسبة للإيقاع فـ هوّا مهم إني أتكلم عنه لأنه أكتر الحاجات اللي اتأثرت في إتّباع النهج التصويري ده، أحياناً، فيه شئ مثير للإنتباه على الشاشة، وأحياناً تانية.. حاجات متوقّعة وإفراط في استعراض البيئة المكانية للحدث، وعرض حاجات احنا أولريدي عارفينها مش محتاجين نشوفها، كان فيه فَصَلان حبتين بين النقطتين.. ده اتحسّن بكتير في الساعة الأخيرة من الفيلم، بس في البداية كان عامل مشكلة معايا لأني مكنتش لسه فاهم أوي طبيعة الفيلم، يمكن دي النقطة السلبيّة الوحيدة. فيه فكرة كانت دايماً في بالي قبل كده، فكرة الفيلم الواحد اللي بيتعمل ليه كذا نسخة مختلفة في المدد الزمنية، الفيلم ده ينفع جداً في الفكرة دي، مدة كبيرة من الفيلم ممكن تتبتِر والسياق العام يظل حاضر بإعتبار إن الكادرات والصور هيّا المعنيّة بالأمر، الفيلم مدته الزمنية تبلغ الساعتان والعشرون دقيقة. *** أفلام تسجيليّة مميزة عن اللاجئين : Fire at Sea (2016) Resistance is Life (2017) A World Not Ours (2012) Spectres are haunting Europe (2016)

أضف نقد جديد


أخبار

  [1 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات