الساعة  (0)

0
  • ﺳﻬﺮﺓ ﺗﻠﻴﻔﺰﻳﻮﻧﻴﺔ
  • مصر
  • 100 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

مجموعة من الموظفين فى مكتب واحد بأحد المصالح الحكومية، ويضطر أحدهم لسرقة ساعة ثمينة لأحد الزملاء الميسورى الحال، من أجل علاج ابنته المريضة، ويتم اتهام موظف على المعاش كان يتردد على المصلحة لبيع بعض...اقرأ المزيد البضائع بالتقسيط، فيتأثر نفسيا، ويمتنع عن الحضور للمصلحة، ويندم الجميع على اتهامه، ويتهم ايضا إتهام فراش المكتب، الذى يعتز بكرامته بشدة، ويسعى الجميع لمعرفة السارق، خصوصا وان كل منهم عنده الدافع لسرقة الساعة، فأحدهم دائماً فى ازمة ماليه، وأخرى كانت تتمنى ان تهدى لأخيها الصغير ساعة، ولكن قلة ذات اليد تحول بينها وبين أمنيتها، خصوصا وانها مسئولة عن رعاية اسرتها بعد موت ابيها، وصاحب الساعة أسف بشدة لمجموعة الاتهامات التى طالت الجميع، خصوصا وانه يحب زميلته بالمكتب ويريد الزواج بها، ويكتشف الفراش من السارق، ويعيد شرائها من الساعاتي، ويعيدها لصاحبها، ويرفض ذكر إسم السارق، وتزداد المشكلة تعقيدا، لأن الجميع أصبحوا متهمين، وزادت الرغبة فى معرفة السارق، وحاول السارق الاعتراف خصوصا بعد موت إبنته، ولكن الفراش منعه، وتحمل هو الاتهام بدلا منه. (الساعة)

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

مجموعة من الموظفين فى مكتب واحد بأحد المصالح الحكومية، ويضطر أحدهم لسرقة ساعة ثمينة لأحد الزملاء الميسورى الحال، من أجل علاج ابنته المريضة، ويتم اتهام موظف على المعاش كان يتردد على...اقرأ المزيد المصلحة لبيع بعض البضائع بالتقسيط، فيتأثر نفسيا، ويمتنع عن الحضور للمصلحة، ويندم الجميع على اتهامه، ويتهم ايضا إتهام فراش المكتب، الذى يعتز بكرامته بشدة، ويسعى الجميع لمعرفة السارق، خصوصا وان كل منهم عنده الدافع لسرقة الساعة، فأحدهم دائماً فى ازمة ماليه، وأخرى كانت تتمنى ان تهدى لأخيها الصغير ساعة، ولكن قلة ذات اليد تحول بينها وبين أمنيتها، خصوصا وانها مسئولة عن رعاية اسرتها بعد موت ابيها، وصاحب الساعة أسف بشدة لمجموعة الاتهامات التى طالت الجميع، خصوصا وانه يحب زميلته بالمكتب ويريد الزواج بها، ويكتشف الفراش من السارق، ويعيد شرائها من الساعاتي، ويعيدها لصاحبها، ويرفض ذكر إسم السارق، وتزداد المشكلة تعقيدا، لأن الجميع أصبحوا متهمين، وزادت الرغبة فى معرفة السارق، وحاول السارق الاعتراف خصوصا بعد موت إبنته، ولكن الفراش منعه، وتحمل هو الاتهام بدلا منه. (الساعة)

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﺳﻬﺮﺓ ﺗﻠﻴﻔﺰﻳﻮﻧﻴﺔ



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات