The Bombing  (2018) ضربة جوية

0
  • فيلم
  • الصين
  • 97 دقيقة
  • ﻟﻢ ﻳﻌﺮﺽ ﺑﻌﺪ

تقع الأحداث خلال الحرب العالمية الثانية، حيث يحاول خمسة صينيين إيجاد طريقهم لمواجهة هجمات القوات الجوية اليابانية محاولين حماية آلة عسكرية هامة في (تشونكينج) عام 1940.

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تقع الأحداث خلال الحرب العالمية الثانية، حيث يحاول خمسة صينيين إيجاد طريقهم لمواجهة هجمات القوات الجوية اليابانية محاولين حماية آلة عسكرية هامة في (تشونكينج) عام 1940.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم





  • هل العمل ملون؟:
  • نعم

  • مواقع التصوير
  • الصّين

  • ميزانية الفيلم:
  • 65,000,000 دولار أمريكي


  • تم تصوير الفيلم بتقنية ثلاثي الأبعاد في صيف 2015.
  • يحمل الفيلم اسم آخر عالمي وهو (Unbreakable Spirit).
المزيد

أراء حرة

 [1 نقد]

التعرف على بشاعة الحرب الصينية اليابانية الحسنة الوحيدة للفيلم

فكرة تقديم فيلم تاريخي عن أحد الحروب العالمية، أو التي أثرت في البشرية بشكل كبير أمر غاية في الأهمية، بل غاية في متعة المشاهدة بجانب التعرف على كل الجوانب التي أدت إلى تلك الحرب إذا كان الفيلم يتناول ذلك. وفيلم [The Bombing](work::2050577) للمخرج [زياو فينج](person::2125584)، يعد التجربة الثانية له منذ عام 2012 بعد أن قدم فيلم الحرب والتاريخ "Hushed Roar"، حيث تقع أحداثه خلال الحرب العالمية الثانية، حيث يحاول خمسة صينيين إيجاد طريقهم لمواجهة هجمات القوات الجوية اليابانية محاولين حماية آلة...اقرأ المزيد عسكرية هامة في (تشونكينج) عام 1940. بعيدا عن القصة التي ألهمتني، ودفعتني للبحث عن القضية والسبب الأساسي لما حدث في الصين خلال تلك الحرب، وما تكبدته من خسائر بشرية، وقوة اليابانين وقتها في استخدام سرب الطيران أمام ثلاثة عشر طائرة صينية على الأكثر. هناك معارك كثيرة تناولها الفيلم، لكنها غالباً ما تدرك أنها مزيفة بشكل مزعج، وعديمة الجاذبية، وأن هناك سوء استخدام للشاشة الخضراء (الكروما). وكذلك هناك العديد من مشاهد القصف، لكن معظمها يقع في نفس مساحة 50 متر مربع وعلى الرغم من دور الممثل والمخرج [ميل جيبسون](person::1981757) كمستشار فني ، إلا أن الفيلم لا يتمتع بأي من القوة لجهوده في الإخراج، حيث كان يرى بشكل عادي ككثير من أفلام الحروب في الستينيات وفي حين أن المصور السينمائي الأسطوري [فيلموس زيجموند](person::2025475) مثل تصوير الحرب التي لا ترحم في (The Deer Hunter) عام 1978 فإن تصوير فيلم (The Bombing) جاء على غير المستوى المتوقع. هناك أيضا فكرة الزج بممثلين مثل [بروس ويلس](person::1433098)، و[أدريان برودي](person::1992722) اللذان لم يقدما أي شيء بل جاء دورهما بالفيلم بلا أي معنى وبلا أي سبب واضح، وكان من الممكن أن يؤديهما أي ممثل مغمور.

أضف نقد جديد


مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل