كذلك في الزمالك  (2002)

3
  • فيلم
  • مصر
  • 90 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

(نزار) شاب أرستقراطي مفلس، يسكن فى حى الزمالك، يعيش عالة على النساء، يستغل (نزار) (سعيد) الذي قابله منذ فترة في عملية نصب مفادها الاستيلاء على ثروة مليونير عجوز لصالح زوجته (رقية)، حيث أن المليونير قد...اقرأ المزيد أوصى بالثروة لابنه المفقود في لبنان، لكن هذا الابن المفقود مطلوب من قبل رجال عصابة المافيا.

صور

  [3 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

(نزار) شاب أرستقراطي مفلس، يسكن فى حى الزمالك، يعيش عالة على النساء، يستغل (نزار) (سعيد) الذي قابله منذ فترة في عملية نصب مفادها الاستيلاء على ثروة مليونير عجوز لصالح زوجته (رقية)،...اقرأ المزيد حيث أن المليونير قد أوصى بالثروة لابنه المفقود في لبنان، لكن هذا الابن المفقود مطلوب من قبل رجال عصابة المافيا.

المزيد

القصة الكاملة:

نزار(حسين الامام)شاب أرستقراطي دار عليه الزمن وافلس،فلم يعد عمله كطبيب بيطرى يدر عليه الكثير،والعماره التى يمتلكها بالزمالك لاتدر سوى ٨٥٠ جنيها فى الشهر،ويعيش مع اخيه الصغير...اقرأ المزيد نجيب(محمد عبد العزيز)واخته نادين(لقاء الخميسى)التى عادت من باريس بعد رحلة دراسية وقصة حب فاشلة. احترف نزار النصب والتزوير لمن يريد السفر للخارج،وإستأجر سطوحى القنصل(عادل ابو الغيط)ليكون واجهة لإستقبال الزبائن،ويساعده صديقه المزور الأكبر رشدى تموم(عزت ابو عوف). رقية(بسمه)الحبيبة السابقة لنزار،وتسكن فى عمارته،وقد تركته وتزوجت من مليونير يكبرها بأربعين عاما،مات وترك لها ٤ مليون جنيه،بينما ذهبت بقية ثروته لإبنه المفقود منذ ١٥ سنة يوسف فاروق سويدان. عرضت رقية على نزار أن يزور بطاقة وشهادة ميلاد بإسم يوسف فاروق ويستولون على الثروة مقابل ١٠ آلاف جنيه،ولكن نزار طلب نصف الغنيمة. سعيد شنبر(محمد لطفى) كانت امه تشحت به صغيرا،ثم ماتت وتركته،وعاش بالشوارع حتى تمكن من العمل كعامل كاوتش بمحطة بنزين الزمالك،لايملك بطاقة أو شهادة ميلاد،ويحب البنت هوانم(شيماء عقيد)عاملة الكوافير. يتقابل نزار مع سعيد شنبر وتتوافق المصالح سعيد عاوز بطاقة وشهادة ميلاد،ونزار عاوزه ينتحل شخصية يوسف سويدان. تقابل سعيد مع نادين وانبهر بها وتعرف عليها،وعاملته بالحسنى،فظن انها مغرمة به،ولأنها شقيقة نزار،وافق على الدخول فى مغامرة النصب والتزوير،وسافرا الى لبنان بهويته الجديدة،حتى يعود الى مصر ويستلم ميراثه،ولكنهم اكتشفوا ان يوسف سويدان مطلوب من المافيا اللبنانية،والذين حاولوا قتله أكثر من مرة. أرسل رشدى تموم تليغرافاإلى صلاح الترزى(عبدالله مشرف)وصبيه امبابى(معتز التونى) يخبرهم بوفاة سعيدشنبر،حتى يقطعوا صلة سعيد بالحياة فى مصر.واقام صلاح الترزى وزوجته نبوية(منحة زيتون)مأتما لسعيد وحضرت معهن هوانم حبيبة سعيد. اشتد الهجوم على يوسف سويدان من المافيا،فقرروا جميعا العودة الى مصر مع الهوية الجديدة،وقررت نادين ابعاد أخيها الصغير نجيب عن أخيها الكبير نزار بتسفيره الى فرنسا،ونصحت سعيد شنبر،بالبحث عن هويته المصرية،وعدم الانقياد لنزار. وصل الى مصر زعيم المافيا اللبنانى جانكيز(مجدى ادريس)محاولا ان يقتل يوسف سويدان،ولكن وصوله كان مرصودا من البوليس،الذى راقبه وعرف كل شئ فتم القبض على أعضاء المافيا،والقبض على سعيد شنبر ونزار وايداعهم السجن.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات