الزوجة 13  (1962) My Thirteenth Wife

8.3
  • ﻓﻴﻠﻢ
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تدور أحداث الفيلم حول رجل الأعمال مراد سالم (رشدي أباظة) الذي يمتلك مصنعًا للنسيج ورثه عن عائلته، وخلال زيارة له في الإسكندرية يقع في حب عايدة (شادية) ابنة أحد الوزراء السابقين، فيقعان في الحب ويقرر...اقرأ المزيد الزواج بها، لكن عايدة ما تلبث أن تكتشف الوجه العابث لمراد سالم، حينما تكتشف من كريمة (شويكار) أنه قد تزوج اثنتى عشرة مرة من قبل، وإنه يتعامل مع الزواج بنفعية وانتهازية بالغة، مما يدفع عايدة لأن تلقن مراد درسًا لن ينساه.

المزيد

صور

  [10 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول رجل الأعمال مراد سالم (رشدي أباظة) الذي يمتلك مصنعًا للنسيج ورثه عن عائلته، وخلال زيارة له في الإسكندرية يقع في حب عايدة (شادية) ابنة أحد الوزراء السابقين،...اقرأ المزيد فيقعان في الحب ويقرر الزواج بها، لكن عايدة ما تلبث أن تكتشف الوجه العابث لمراد سالم، حينما تكتشف من كريمة (شويكار) أنه قد تزوج اثنتى عشرة مرة من قبل، وإنه يتعامل مع الزواج بنفعية وانتهازية بالغة، مما يدفع عايدة لأن تلقن مراد درسًا لن ينساه.

المزيد

القصة الكاملة:

مراد سالم (رشدى أباظة) شاب عابث يجري وراء نزواته، ورث مصنع كبير للغزل الرفيع، ودومًا ما يبدد ثروته على النساء، فقد تزوج اثنى عشرة مرة، وكان خاطبًا لكريمة ( شويكار )، وفى يوم زواجه...اقرأ المزيد بها شاهد عايدة ( شادية ) على شاطئ البوريفاچ، فأعجب بها وقرر البقاء بالاسكندرية، ونسى كريمة. علم مراد أن عايدة هى إبنة صابر باشا عبدالصبور (حسن فايق)، وزيرالأوقاف السابق، والذي يعانى من ضائقة مالية، فعرض عليه العمل كسكرتير عام لمصنعه بمرتب مغر. حاول مراد بكل الطرق أن يستميل عايدة نحوه ففشل، فقد كانت مرتبطة بإبن خالتها كمال (شهاب نسيم)، وتقدم مراد لصابر باشا، وطلب منه الزواج بعايدة فوافق، وإضطرت عايدة للموافقة،وتزوجها فى نفس اليوم قبل ان تعرف ماضيه الأسود. حضرت كريمة من القاهرة، وعلمت بزواج مراد من عايدة، فذهبت إليها وشرحت لها كل شئ عن تاريخ مراد، وتنبهت عايدة للمقلب الذى تورطت فيه، فقررت التمنع عليه وتخليص ذنب من سبقوها. سافرت عايدة مع مراد إلى القاهرة، وبدأت فى إختراع الحجج كل ليلة حتى لا تمكنه من الدخول عليها، وفي يوم عيد ميلاده أعدت له حفلا صغيرًا دعت إليه بعض من زوجاته السابقات: سونيا (هيلين) اليونانية، وناني (زينات علوي) الراقصة، وإجلال (منى سرحان)، وعيشة (ليلى صبري)، وكريمة خطيبته، وإدعت كل منهن أنها قريبته، وحضرت للتهنئة وذلك مقابل ٥٠٠ جنيه رشوة من مراد، ورقصوا وشربوا حتى نام. إقترحت عايدة على مراد أن يعطيها فرصة للتعارف لمدة شهر أو شهرين حتى يقتربان من بعضهما لأنهما أخطئا بالتسرع في الزواج، وطلبت منه أن يتقدم لأبيها لخطبتها من جديد. جمع مراد أمه (زينب صدقى) وعمها عبدالغفور (محمود لطفي) وصابر باشا، واشتكى لهم من عايدة التى لم تمكنه من الاقتراب منها منذ ٦ شهور، ولكن عايدة وضعت حول بطنها مخدة لتبدو وكانها حامل، مما دحض شكواه أمام الأهل. أهمل مراد فى عمله حتى زادت ديونه، وإنغمس فى الشراب، فنصحه صديقه إبراهيم (عبدالمنعم ابراهيم) بن يصفعها على وجهها، فلما فعل ردته له في المقابل، فسألها عن سبب قبولها الزواج منه، فأجابته بأنها عرفت كل ماضيه من كريمة، وسألها عن سبب عدم طلبها للطلاق، فأجابت أنها كان لديها أمل في أن تتغير خصاله، وأن يبادلها الحب مثلما هى تحبه، وأبلغته بخبر وشوك إفلاسه وخسارته للمصنع بسبب تراكم الديون عليه. إختفى مراد عدة أيام، وبحثوا عنه فى كل مكان، حتى اكتشفوا وجوده فى البوريفاچ، فذهبوا إليه، ووجدوا رسالة لعايدة يقول يعلن فيها ندمه كل ما فعله ويودعها فيها قبل إقدامه على الانتحار، ونزل مراد الى الماء لينتحر، ونزلت وراءه عايدة التى لا تحيد السباحة، وكادت تغرق لولا أن مراد أنقذها، وخرجا سويا ليبدأ معًا حياتهما الجديدة.

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻓﻴﻠﻢ



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


  • يحتل فيلم " الزوجة ١٣ 1962 " المركز رقم 100 فى قائمة أفضل 100 فيلم فى ذاكرة السينما المصرية حسب...اقرأ المزيد إستفتاء النقاد بمناسبة مرور 100 عام على أول عرض سينمائى بالأسكندرية (1896-1996) وكان الإختيار بداية من عام 1927 حيث تم عرض أول فيلم مصرى (ليلي 1927) وحتى عام 1996.
المزيد

أخبار

  [1 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل