برتيتا  (2011) Bartita

6.6
  • فيلم
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

تدور أحداث الفيلم حول بنت تعاني من مشكلة نفسية بسبب مشاكل أسرية حدثت لها منذ صغرها ترافقها لسنوات طويلة، وتتعرف على عدد من الشخصيات التي تؤثر وتغير في حياتها.


يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول بنت تعاني من مشكلة نفسية بسبب مشاكل أسرية حدثت لها منذ صغرها ترافقها لسنوات طويلة، وتتعرف على عدد من الشخصيات التي تؤثر وتغير في حياتها.

المزيد

القصة الكاملة:

منى(كنده علوش)تعيش حياة صعبة مع والديها المتناحرين دائماً،فوالدها المليونير عبد الرحمن الجمال(تميم عبده)صاحب المجموعة الاقتصادية دائم الشجار مع والدتها(مادلين طبر)مما قادها...اقرأ المزيد للإنتحار،فساءت علاقة منى بوالدها وادمنت عقارا مهدءا،وقضت وقتها مابين السفر للخارج،وصداقة وسام(دينافؤاد)زوجة إبن عمها طارق(احمد السعدنى). تعرفت منى على احد شباب مجموعة والدها وأحبته،لكن والدها رفض زواجها من ماجد(احمدصفوت)للفارق الاجتماعى،فتزوجته رغما عن والدها،الذى طرد ماجد من العمل ومنع باقى الشركات من تعيينه لديها،فكان دائم الشجار معها،حتى ضربها يوما فتركته لتقيم بمنزل ابن عمها الذى وقف فى وجه ماجد،وجاءت وسام لمنى بوثيقة طلاقها من ماجد.تعرفت منى بأشرف سعيد(عمرو يوسف)الذى لاحقها بكل مكان حتى شعرت بإنجذابها نحوه وقضت أوقاتا ممتعه معه،خصوصا بيخته بالغردقة،وجاءها يوم انتهاء عدتها بالمأذون والشهود وتزوجها، وبعد زواج قصير علمت بموت أبيها،وأخبرها المحامى مهدى(ياسرعلى ماهر)ان الثروة ستوزع بينها وبين إبن عمها طارق، وظهر ماجد ليطالبها بالعودة لمنزلها، وعلمت انها لم تطلق وبحثت عن ورقة الطلاق فلم تجدها،وأنكرت وسام انها جاءتها بها،وبحثت عن اشرف زوجها فلم تجده،ولم تعثر على أى دليل يدل على زواجها، كما اكتشفت ان اشرف سعيد مات منذ٣أعوام،وقرر الجميع ان كل هذه الأحداث أوهام ونصحها المحامى مهدى بزيارة الطبيب النفسى رؤوف(احمدزاهر)والذى أيد فكرة توهمها ولكن العلاقة الزوجية لايمكن توهمها،وصحبها رؤوف للغردقة ولم تعثر على أشرف وتركت خطاب بانتحارها،واصبحت الثروة كلها من نصيب طارق،الذى اتضح انه يعرف أشرف الذى علمت منى بمكانه وسيطرت عليه وهددته فإعترف لها انه كلف من طارق ووسام لقاء مبلغ كبير من المال بالتعرف عليها لمدة قصيرة،ثم الخروج من حياتها،واخبراه انها قد طلقت،فتزوجها عرفيا،فلما سألته منى من أين سيأتى طارق بالمال،اخبرها انه من نصيبه بالميراث،فشكت فى موت ابيها، واتهمت اشرف،الذى اكتشفت ان اسمه خالد،بالكذب،فعرض عليها ان تأتى معه لمنزله لأن طارق ووسام سيحضران وإستمعت منى من طرف خفى لخيوط المؤامرة التى دبرها طارق ووسام وان الاخيرة هى التى زادت جرعة الدواء لوالدها فقتلته. استغلت منى وجود أنابيب الأوكسجين الخاصة بالغطس فى منزل خالد،ففتحتها، وقطعت خرطوم أنبوبة البوتاجاز،ثم قطعت الكهرباء،وخرجت من المنزل،وحينما أشعل طارق الولاعة كي يدخن سيجارة انفجر المكان بمن فيه،واتصلت بالدكتور رؤوف لتخبره ان كل شئ كان وهما.(برتيتا)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم




  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أخبار

  [11 خبر]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل