نصير شمة Naseer Shamma

موسيقي وعازف عود عراقي، يعد أحد أكثر عازفي العود شهرة في الوطن العربي. ولد (نصير شمة) في مدينة (الكوت) بالعراق، على ضفاف نهر (دجلة) عام 1963. درس في (معهد بغداد للموسيقى) وتخرج فيه عام 1987. بدأ التدريس في المعهد لمدة ثلاث سنوات وأكمل دراساته الموسيقية في الوقت نفسه. قدم أول...اقرأ المزيد حفلاته الموسيقية المنفردة في العراق باكرًا على مسارح العراق وكان أشهرها حفله التي أقامه في قاعة الاورفلي في بغداد عام 1985، وقدم حفله الأول في ملتقى الموسيقى العربية الأول في فرنسا في باريس في مسرح الارمانيه عام 1985 مع نخبة من كبار فنانين العراق، ثم قدم في نفس الإطار 6 حفلات في ألمانيا الغربية آنذاك كلها مع عازف العود العراقي الكبير (منير بشير). توالت بعدها حفلاته الموسيقية وقدم عددًا كبيرًا من الحفلات في العالم العربي وأوروبّا، وخلال مشوار موسيقي يمتد لأكثر من ثلاثين عامًا، تعاون مع عدد من الموسيقيين الغربيين يذكر منهم (فرانكو فوبيس)، (انريكو دي لمنجور)، (خزويه مينيزي) وغيرهم. قدم خلال مشواره الموسيقي الموسيقى التصويرية لعدد كبير للغاية من الأفلام والأعمال الفنية المختلفة منها ما يقرب من 30 فيلمًا وثائقيًا، ووضع الموسيقى التصويرية لأفلام يذكر منها (درة الأقصى) عام 2000، (طوابع من فلسطين)، (أرواح تائهة)، (فجر يوم حزين) 1986، (بنت فاميليا) 1997، (أحلام) 2006 وغيرها. كذلك قدم الموسيقى لأعمال إذاعية وتليفزيونية يذكر منها (دو، ري، مي) على التليفزيون العراقي وهو برنامج لموسيقى الأطفال، و(قراءة موسيقية للوحة) 1992، (موسيقى، موسيقى) عام 1993، ومسلسلات (ذئاب الليل، أصايل، الكف والمخرز) وغيرها. أصدر عدة إسطوانات موسيقية يذكر منها (قصة حب شرقية) وهي اسطوانته الأولى عام 1994، (إشراق) عام 1996، (قبل أن اًُصلب) 1997 عن تجربة معايشة اللحظات الأخيرة من حياة الحلاج، (ليل بغداد) و(قصة حب شرقية) وغيرها. حصل خلال مشواره على عدد من التكريمات الموسيقية منها (جائزة أفضل موسيقي عربي) في مهرجان جرش في الأردن 1988، وسام مدينة أغادير في المغرب 1992، ميدالية متحف طه حسين بمصر 1998، وسام الأكاديمية الملكية البريطانية 1998 وغيرها.

المزيد

صور

  [11 صورة]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • موسيقي وعازف عود عراقي، يعد أحد أكثر عازفي العود شهرة في الوطن العربي. ولد (نصير شمة) في مدينة (الكوت) بالعراق، على ضفاف نهر (دجلة) عام 1963. درس في (معهد بغداد للموسيقى) وتخرج...اقرأ المزيد فيه عام 1987. بدأ التدريس في المعهد لمدة ثلاث سنوات وأكمل دراساته الموسيقية في الوقت نفسه. قدم أول حفلاته الموسيقية المنفردة في العراق باكرًا على مسارح العراق وكان أشهرها حفله التي أقامه في قاعة الاورفلي في بغداد عام 1985، وقدم حفله الأول في ملتقى الموسيقى العربية الأول في فرنسا في باريس في مسرح الارمانيه عام 1985 مع نخبة من كبار فنانين العراق، ثم قدم في نفس الإطار 6 حفلات في ألمانيا الغربية آنذاك كلها مع عازف العود العراقي الكبير (منير بشير). توالت بعدها حفلاته الموسيقية وقدم عددًا كبيرًا من الحفلات في العالم العربي وأوروبّا، وخلال مشوار موسيقي يمتد لأكثر من ثلاثين عامًا، تعاون مع عدد من الموسيقيين الغربيين يذكر منهم (فرانكو فوبيس)، (انريكو دي لمنجور)، (خزويه مينيزي) وغيرهم. قدم خلال مشواره الموسيقي الموسيقى التصويرية لعدد كبير للغاية من الأفلام والأعمال الفنية المختلفة منها ما يقرب من 30 فيلمًا وثائقيًا، ووضع الموسيقى التصويرية لأفلام يذكر منها (درة الأقصى) عام 2000، (طوابع من فلسطين)، (أرواح تائهة)، (فجر يوم حزين) 1986، (بنت فاميليا) 1997، (أحلام) 2006 وغيرها. كذلك قدم الموسيقى لأعمال إذاعية وتليفزيونية يذكر منها (دو، ري، مي) على التليفزيون العراقي وهو برنامج لموسيقى الأطفال، و(قراءة موسيقية للوحة) 1992، (موسيقى، موسيقى) عام 1993، ومسلسلات (ذئاب الليل، أصايل، الكف والمخرز) وغيرها. أصدر عدة إسطوانات موسيقية يذكر منها (قصة حب شرقية) وهي اسطوانته الأولى عام 1994، (إشراق) عام 1996، (قبل أن اًُصلب) 1997 عن تجربة معايشة اللحظات الأخيرة من حياة الحلاج، (ليل بغداد) و(قصة حب شرقية) وغيرها. حصل خلال مشواره على عدد من التكريمات الموسيقية منها (جائزة أفضل موسيقي عربي) في مهرجان جرش في الأردن 1988، وسام مدينة أغادير في المغرب 1992، ميدالية متحف طه حسين بمصر 1998، وسام الأكاديمية الملكية البريطانية 1998 وغيرها.
المزيد

هوامش:
  • يقيم في مصر منذ عدة سنين ويدير مدرسة للعود تتلمذ فيها العديد من العازفين العرب
المزيد




مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل