انضمام أربعة مخرجين عرب لعضوية اﻷكاديمية المانحة لجوائز اﻷوسكار

  • خبر
  • 11:15 صباحًا - 2 يوليو 2016
  • 1 صورة
  • 2,327 مشاهدة



هيفاء المنصور

بعد الجدل الكبير الذي أثارته ترشيحات جوائز اﻷوسكار في حفلها اﻷخير، حول التنوع في الاختيارات، والعنصرية ضد صناع اﻷفلام من اﻷصول اﻷفريقية. أعلنت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأمريكية، المانحة لـجوائز الأوسكار، عن انضمام عدد كبير من صناع السينما حول العالم لعضويتها، من بينهم 4 مخرجين عرب.

وشملت قائمة المخرجين العرب المنضمين لعضوية اﻷكاديمية السعودية هيفاء المنصور، مخرجة فيلم "وجدة" والمخرج الفلسطيني باسل خليل صانع فيلم "السلام عليك يا مريم" والأردني ناجي أبو نوار صاحب الفيلم المُمتدح "ذيب" والتونسي عبداللطيف كشيش مخرج الفيلم الفائز بالسعفة الذهبية "Blue Is the Warmest Colo".

وكان الموقع الرسمي للأكاديمية قد كشف عن دعوته لـ683 شخصًا للانضمام إلى عضويتها في 2016 وصفتهم بأنهم نجحوا في تمييز أنفسهم بمساهماتهم في السينما، من بينهم الممثل إدريس إلبا ومايكل بي جوردن، أصحاب اﻷصول اﻷفريقية.

وقد علقت المنصور على قرار اختيارها عبر حسابها على موقع "تويتر"، وقالت "كسعودية ما قد صوّتت إطلاقًا، سعيدة بأن أول تصويت في حياتي بيكون في #الأوسكار. فخورة بإنضمامي لأكاديمية الفنون والعلوم!".

تعد المخرجة هيفاء المنصور أول مخرجة سعودية على الإطلاق، تنجح في تصوير أول فيلم روائي طويل بالكامل في المملكة السعودية، الذي تم اختياره رسميًا للمشاركة في مهرجان فينيسيا السينمائي وحصل على 3 جوائز فيه وكان أول فيلم سعودي يتم ترشيحه لمسابقة جوائز الأوسكار أفضل فيلم أجنبي والبافتا وجمع 25 جائزة عالمية.

الأكثر مشاهدة


تعليقات