وفاة الكاتب مكاوي سعيد عن عمر ناهز 61 عامًا

  • خبر
  • 01:30 مساءً - 2 ديسمبر 2017
  • 1 صورة
  • 1,768 مشاهدة



مكاوي سعيد

توفي الكاتب الكبير مكاوي سعيد، اليوم، عن عمر ناهز 61 عامًا.

ويعتبر مكاوي من أهم كتاب القصة والرواية، وسبق أن ترشح للفوز بجائزة البوكر العربية عن روايته "تغريدة البجعة".

مكاوي سعيد كاتب وروائي وسيناريت مصري وُلد في القاهرة، 6 يوليو 1956، بدأ بكتابة الشعر في بداياته ثم انتقل إلى كتابة القصة القصيرة ثم الرواية الطويلة من أعماله: "الركض وراء الضوء"، "فئران السفينة"، "تغريدة البجعة"، و"مقتنيات وسط البلد"، وهو صادر عن دار الشروق يرصد فيه عدة شخصيات ذات طابع مميز، كما يتناول تاريخ المقاهي والأماكن المهمة في منطقة وسط البلد.

بدأت رحلته مع الكتابة أواخر السبعينيات حين كان طالبًا بكلية التجارة جامعة القاهرة، وكان حينذاك مهتما بكتابة الشعر العامي والفصيح عقب تأثره بدواوين صلاح عبد الصبور وأحمد عبد المعطي حجازي والبياتي والسياب والفيتوري، ونشرت عدة قصائد له في مجلة صوت الجامعة وغيرها. كما كانت له نشاطات دائمة في الندوات الثقافية بالجامعة حتى حصل على لقب "شاعر الجامعة" عام 1979.


تعليقات

أرسل